أخبار التعليم
أخر الأخبار

مديريه التربيه والتعليم بالشرقيه تعلن عن معلمين بالحصه لسد العجز

كتب -سعيدسعده.

أعلن الاستاذ رمضان عبدالحميد الوكيل الاول لوزاره التربيه والتعليم عن حاجه مديرية التربية والتعليم بالشرقية لمعلمين للعمل بالحصة بالمرحلة ( الابتدائية) في المواد الدراسية الاساسية الاتية:-

اولا : (معلم فصل / رياضيات / لغة عربية / لغة انجليزية ) بالمرحلة الابتدائـية [بجميع الادارات التعليمية]

ثانيا : الاعلان عن العمل بالحصة بالمرحلة ( الاعدادية ) لمادة :- (علـــوم ) بالمرحلة الاعداديــة إدارتي بلبيس وفاقوس فقط

ولمدة عشرة ايام من تاريخ الاعلان

تنفيذا الكتاب الدوري رقم (26) بتاريخ 20/9/2021 الصادر من السيد الدكتور / وزير التربية والتعليم الفني بشأن سد العجز بأعضاء هيئة التدريس للعام الدراسي 2021/2022 بنظام الحصة والكتاب الوارد الينا بتاريخ 9/11/2021 من رئيس قطاع الامانة العامة بالوزارة للعمل بنظام الحصة وبناء على مذكرة العرض المقدمة من الاستاذ رمضان عبد الحميد حسن وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالشرقية والمعتمدة من معالى الوزير الاستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية

واشار وكيل أول الوزارة ان المؤهلات المطلوبة هي

 

1- خريج كليات التربية للتخصصات المطلوبة

2- خريج مؤهل عال + دبلوم تربوي .ويكون من المؤهلات التي ينطبق عليها العمل بكل تخصص .

وعلى المتقدم تقديم الاوراق الاتية :-

– طلب باسم مدير عام الادارة التعليمية .

– أصل شهادة المؤهل الدراسي للاطلاع وعدد (4) صور منه .

– تقديم مايفيد بأن لديه خبرة سابقه في أعمال التدريس .

– عدد (4) صور لبطاقة الرقم القومي سارية .

– شهادة الخدمة العسكرية للذكور وشهادة الخدمة العامة للإناث .

– عدد (4) صور من شهادة الميلاد .

– عدد (1) دوسيه بلاستك موضوع به جميع المستندات .

 

واكد وكيل أول الوزارة ان يتم الاستعانة بالمعلمين بالحصة لمن لديهم خبرة سابقة في أعمال التدريس أولا ، ثم يتم المفاضلة بين المتقدمين وفق المادة رقم (4) من اللائحة التنفيذية رقم 428 لسنة 2013 للقانون 93 لسنة 2012 المعدل للقانون 155 لسنة 2007 ووفق الشروط المرسلة للادارات التعليمية

واضح وكيل أول الوزارة أنه يتم سد العجز في المناطق النائية أولا بمعرفة الموجة الاول لكل مادة . و يتم قبول الملفات وفق التوزيع الجغرافي وتكون الأولوية لأبناء القرية ثم المركز وحسب الاماكن التي تعانى من عجز صارخ في المواد الاساسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى