آخر الأخبار
أخر الأخبار

يفقد الصحفيون حياتهم بمعدل صحفى واحد كل 5 ايام مديره اليونسكو تدين مقتل الصحفى اشتياق سودهارو فى باكستان 

يفقد الصحفيون حياتهم بمعدل صحفى واحد كل 5 ايام مديره اليونسكو تدين مقتل الصحفى اشتياق سودهارو فى باكستان

متابعه / نيفين صبرى

يفقد الصحفيون حياتهم بمعدل صحفى واحد كل 5 ايام فى سبيل توفير المعلومات للجمهور ويعد تعزيز سلامه الصحفيين ومحاربة ظاهرة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين من المسائل الاساسية التى تراعيها فى جهودها للنهوض بحرية الصحافه

أدانت المديرة العامة لليونسكو، السيدة أودري أزولاي، مقتل الصحفي الباكستاني اشتياق سودهارو، في مدينة خيربور، الواقعة في إقليم السند الباكستاني، في الأول من تموز/يوليو الماضي.

ودعت السلطات إلى عدم ادخار أي جهد في التحقيق في دوافع مقتل اشتياق سودهارو وتقديم المسؤولين إلى العدالة.

توفي سودهارو- الذي كان يعمل في صحيفة شيناج الأسبوعية السندية- نتيجة إطلاق النار عليه خارج منزله، وتوفي لاحقا في المستشفى متأثرا بجراح أصيب بها في الهجوم.

وقالت مديرة اليونسكو إن الصحفيين يلعبون دورا مهما في إعلام المجتمعات ويجب حماية حقهم في القيام بذلك.

تعزيز حماية الصحفيين

تعمل اليونسكو على تعزيز سلامة الصحفيين من خلال التوعية العالمية وبناء القدرات وتنسيق تنفيذ خطة عمل الأمم المتحدة بشأن سلامة الصحفيين ومسألة الإفلات من العقاب.

يعدّ تعزيز سلامة الصحفيين ومحاربة ظاهرة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين من المسائل الأساسية التي تراعيها اليونسكو في جهودها المبذولة للنهوض بحرية الصحافة في جميع منابر وسائل الإعلام.

إذ يفقد الصحفيون حياتهم، بمعدّل صحفي واحد كل خمسة أيام، في سبيل توفير المعلومات للجمهور. وتُرتكب الهجمات التي يتعرض لها العاملون في مجال الإعلام غالباً في مناطق خالية من النزاعات، وذلك على يد مجموعات إجرامية وميليشيات وموظفي الأمن وحتى الشرطة المحلية، الأمر الذي يجعل الصحفيين من بين الفئات الأكثر عرضة للخطر.

وتتضمن هذه الهجمات القتل والخطف والتحرش والترهيب والاعتقال غير القانوني والاحتجاز القسري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى