آخر الأخبار
أخر الأخبار

وزير المالية  ركزنا على توضيح سبل تحقيق «رؤية مصر ٢٠٣٠».. من خلال الأنشطة الاجتماعية زيارات ميدانية للمشروعات القومية العملاقة.. أبرزها «تكافل وكرامة» و«حياة كريمة» 

وزير المالية

ركزنا على توضيح سبل تحقيق «رؤية مصر ٢٠٣٠».. من خلال الأنشطة الاجتماعية

زيارات ميدانية للمشروعات القومية العملاقة.. أبرزها «تكافل وكرامة» و«حياة كريمة»

كتب محمد صوابى

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أننا حريصون على إرساء دعائم التواصل الفعَّال والمستدام مع مختلف شرائح المجتمع، خاصة الشباب، لافتًا إلى تعزيز التعاون مع الجامعات لتنمية الوعى المالى لدى الطلاب؛ بما يُسهم فى تمكينهم من المشاركة الإيجابية فى تحقيق «رؤية مصر ٢٠٣٠» بفاعليات تشاركية على مدار العام، من خلال عقد لقاءات دورية ودورات تدريبية وتعليمية؛ تستهدف إدماجهم فى الحياة العامة.

أشار الوزير، إلى ضرورة مخاطبة الشباب بلغتهم، ترسيخًا لجسور التواصل الفعَّال معهم من خلال التوظيف الأمثل للتكنولوجيا الحديثة فى تبسيط مفاهيم المالية العامة؛ بما يؤهلهم لفهم برامج الحكومة، والمشاركة البناءة فى تحديد أولويات الإنفاق العام على ضوء الاحتياجات التنموية للمواطنين.

قال أحمد كجوك نائب الوزير للسياسات المالية والتطوير المؤسسى، إن وحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية تُطلق مبادرة «نادى المواطنة الفعالة بالجامعة الأمريكية club Active citizenship» مع طلاب الجامعة الأمريكية، لتعريفهم بهيكل الوزارة ودور وحدة «الشفافية والمشاركة المجتمعية» فى إشراك الشباب فى صياغة رؤية الدولة والسياسات المالية للإصلاح من خلال التقارير المبسطة التى تصدرها على ضوء الاهتمام بتفعيل مشاركة الشباب على مستوى التثقيف والشمول المالى والموازنة التشاركية، فضلًا على إدارة جلسات نقاشية مع الطلاب لتأهيل كوادر واعية وفعَّالة فى المجتمع.

أعلنت سارة عيد، رئيس وحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية، إنشاء صفحة تفاعلية للوحدة على «فيسبوك» https://www.facebook.com/FTCEUnit/، تحتوى على عدد من الفاعليات، وستقوم المنصة بتوفير آليات لجذب الشباب وإعطائهم فرصة لإبداء آرائهم فى رؤية الدولة والاندماج مع مستهدفات الوحدة لتعزيز الشفافية والمشاركة، مشيرة إلى أهمية رفع الوعى لدى الشباب حول مفاهيم «الموازنة التشاركية»، وما تقوم به الوزارة من إصلاحات هيكلية ومالية، على نحو يسهم فى تأهيل كوادر فعَّالة من الشباب الواعد ليكونوا سفراء لتوعية الجمهور بمفاهيم الموازنة وبرامج الحكومة، والمشاركة فى إعداد الموازنة العامة للدولة خلال السنوات المقبلة، وتحديد الاحتياجات التنموية، وأولويات الإنفاق العام.

أوضحت، أن الشراكة مع الجامعات تستهدف تنمية الوعى المالى لدى الشباب وتعريفهم بمهام الجهات الحكومية بالدولة على أرض الواقع، من خلال عقد دورات تدريبية وتعليمية؛ وتحقيق أكبر قدر من الاستفادة، وأهمية دمج مبادئ التثقيف المالي والتكنولوجى وريادة الأعمال وغيرها ضمن البرامج التعليمية الحالية، مؤكدة أنه خلال مناقشات «نادى المواطنة الفعالة بالجامعة الأمريكية club Active citizenship»، وجدنا ثناءً كبيرًا على جهود وزارة المالية فى إشراك الطلاب فى عملية إعداد الموازنة، والعمل عل تنظيم حملات إعلانية من خلال مواقع التواصل الاجتماعى، حيث إنها من أكثر المنصات جاذبية للفئة العمرية المستهدفة، ومقاطع فيديو قصيرة ومبسطة على تطبيق «تيك توك» و«إنستجرام» لتوصيل المعلومات للشباب بطريقة سهلة ومسلية، كما وجدنا تفاعلًا كبيرا من شباب الجامعة الأمريكية، الذين تفاعلوا مع «الموازنة التشاركية» بشكل جيد؛ وخرجنا بأفكار بناءة خلال جلسات «نادى المواطنة الفعالة» للتعاون المشترك بين الجامعات.

أشارت إلى أن الوحدة تسعى إلى التواصل مع جامعات أخرى، من خلال تبنى مشروعات مشتركة أو عقد مؤتمرات وجلسات تضم جامعات من محافظات مختلفة لتبادل الآراء والأفكار المختلفة، وتنظيم مسابقات بين طلاب الجامعات لتشجيعهم على المشاركة الفعالة ودمج أفكار الشباب فى أنشطة الوحدة، مؤكدة أننا لا ندخر جهدًا فى توعية طلاب الجامعات عبر نشر فيديوهات مبسطة عن «الموازنة التشاركية» على منصات التواصل الاجتماعى، باعتباره أداة جاذبة للشباب بمختلف أعمارهم، وعمل برامج خاصة بالتثقيف المالى، لما لشباب الجامعات من دور كبير فى تحديد الاحتياجات التنموية وأولويات الإنفاق العام.

ذكر بيان لوزارة المالية، أنه خلال الفعاليات، تمت مناقشة أفكار كثيرة خلال فعاليات «نادى المواطنة الفعالة بالجامعة الأمريكية»، أبرزها دمج الطلاب مع الجهات الحكومية للتعرف أكثر على مهامهم على أرض الواقع من خلال عمل دورات تدريبية وتعليمية، وتقديم فرص للتدريب بالوحدة، واقتراح عمل مسابقة يقوم الشخص الفائز بها بالحصول على فترة تدريب صيفية مع الوزارة، والاتفاق مع الطلاب على نشر ما تم عمله ومناقشته والاتفاق عليه خلال الاجتماع باعتبارهم مؤثرين وسفراء للشفافية والمشاركة للشباب، كما يتم اختيار قادة من الطلاب ليقوموا بوضع هذه الأفكار المقترحة إلى مشروعات قابلة للتنفيذ، وقد تفاعل طلاب الجامعة الأمريكية بشكل كبير مع «الموازنة التشاركية»، وعرضوا أكثر من فكرة لتعزيز برامج التثقيف المالى ودمج أفكارهم فى أنشطة الوحدة، حيث تتم دراسة الأفكار حاليًا للاستفادة منها فى تلك المجالات الواعدة، وترجمتها إلى مشاريع استثمارية قابلة للتنفيذ على أرض الواقع؛ بما يسهم بفاعلية فى تحقيق التنمية المستدامة، وتحفيز الاقتصاد القومى، وتنفيذ «رؤية مصر ٢٠٣٠».

أوضح خالد حبيب مستشار الموارد البشرية، أنه تم التركيز خلال الفعاليات التركيز على توضيح أهمية تفاعل شباب الجامعات في المجتمع والمشاركة، وسُبل تحقيق «رؤية مصر ٢٠٣٠»، من خلال مجموعة من الأنشطة الاجتماعية، مشيرًا إلى أن الفعاليات تضمنت زيارات ميدانية للمشروعات القومية العملاقة التى تعد وزارة المالية طرفًا أصيلًا فيها بالمشاركة مع الجهات المعنية الأخرى كوزارة التخطيط ووزارة التضامن، وأبرزها مشروعات «تكافل وكرامة» و«حياة كريمة» وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى