آخر الأخبار
أخر الأخبار

وزير الكهرباء يستقبل وفد بنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD لمتابعة مستجدات ماتم لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين الأخضر وكذلك لبحث سبل التعاون لمؤتمر تغير المناخ COP27 نوفمبر القادم فى شرم الشيخ

وزير الكهرباء يستقبل وفد بنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD لمتابعة مستجدات ماتم لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين الأخضر وكذلك لبحث سبل التعاون لمؤتمر تغير المناخ COP27 نوفمبر القادم فى شرم الشيخ

كتب محمد صوابى

استقبل الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة وفد يضم ممثلى بنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD لمتابعة مستجدات ماتم لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين الأخضر وكذلك لبحث سبل دعم البنك فى التحضير لمؤتمر الأطراف COP27 المقرر انعقاده في مدينة شرم الشيخ في نوفمبر القادم.

 

أشاد الدكتور شاكر بالتعاون المثمر مع بنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD الذي يعد من أحد أكبر المؤسسات التنموية الدولية التي ترتبط مع مصر بعلاقة وثيقة لاسيما في قطاع الطاقة المتجددة ومجالات التحول الأخضر.

واشار شاكر الى ان مصر بدأت منذ عام 2014 في تنفيذ خطط واضحة وقوية للإصلاح الاقتصادي والهيكلي في العديد من القطاعات لمواجهة التحديات التي كانت تقف حائلا دون تحقيق التنمية لاسيما في قطاع الطاقة في إطار التحول نحو الاقتصاد الأخضر مشيرا الى الاستراتيجية الوطنية للطاقة المستدامة، وهي خطة طويلة الأجل تستهدف تنويع مزيج الطاقة من المصادر المتجددة لتصل إلى أكثر من 42% بحلول عام 2035، وكانت هذه الاستراتيجية محور رئيسي في التعاون بين الحكومة والعديد من المؤسسات الدولية التي تضع التحول الأخضر على رأس أولوياتها من بينها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

واكد شاكر إننا اليوم بصدد بدء مرحلة جديدة للتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بشأن توجه مصر نحو إنتاج الهيدروجين الأخضر وضهر ذلك بوضوح من خلال توقيع مذكرة تفاهم مع البنك لتقديم منحة لتمويل الأعمال الاستشارية لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين، معربا عن أمله أن تستمر الشراكة مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وكافة شركاء التنمية في دفع جهود الدولة في مجال الطاقة المتجددة .

وأكد الدكتور شاكر على الإهتمام الذى يوليه القطاع لنشر إستخدامات الطاقات المتجددة مشيراً خلال اللقاء إلى خطة القطاع الطموحة لزيادة مشاركة الطاقات المتجددة لتصل اجمالى القدرات المركبة منها إلى حوالى 10 آلاف ميجاوات فى عام 2023.

واشار الوزير الي أنه هناك تعاون مع شركات عالمية للبدء فى المناقشات والدراسات لتنفيذ مشروعات تجريبية لانتاج الهيدروجين الاخضر في مصر كخطوة اولى نحو التوسع في هذا المجال وصولا الى امكانية التصدير باعتبارها من كبرى الشركات العالمية ذات الخبرات الكبيرة في مجال الطاقة النظيفة على مستوى العالم ، مؤكداً على إستعداد القطاع للتعاون مع مختلف الأطراف فى هذا المجال

وأكد على الجهود التى تقوم بها مصر تكون ممر لعبور الطاقة النظيفة التى تتمتع بها القارة الأفريقية، وتحرص مصر على دعم جهود الدول الأفريقية للنفاذ للطاقة النظيفة من المصادر المتجددة.

وأشار الوزير إلى مشروع الضخ والتخزين الجاري استكمال إجراءات إنشائه بجبل عتاقة بإجمالي قدرات تصل إلى حوالى 2400 ميجاوات.

واعرب مسؤولو البنك عن حرصهم على تنظيم عدد من الفاعليات قبل COP 27 بالتعاون مع الحكومة المصرية واكدوا على اهتمامهم بتقديم كافة سبل الدعم لقطاع الكهرباء والتقدم بخطى سريعة لتنفيذ الاعمال الاستشارية لاستراتيجية الهيدروجين

يأتى هذا الاجتماع ليعكس مدى الاهتمام الكبير لمصر والمنظمات العالمية بهذا الحدث العالمى والمردود الكبير الذى يعود بالنفع على كافة الطراف .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى