فن وثقافة

وزيرة الثقافة ونائبة وزير الثقافة الروسىتطلقان فعاليات عام التبادل الانسانى منالاوبرا

وليد محمد

تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسيرئيس الجمهورية أطلقت الفنانة الدكتورةإيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة والسيدةاولجا ياريلوفا ممثلة دولة روسياالاتحادية ونائبه وزير الثقافة الروسيفعاليات عام التبادل الإنساني المصريالروسي ٢٠٢١٢٠٢٢ على مسرح دارالأوبرا الكبير بحضور الدكتور اشرفصبحي وزير الشباب والرياضة،جيورجي بوريسينكو، سفير روسيا فيمصر، السفير محمود طلعت مساعد وزيرالخارجية المصري للعلاقات الثقافية،الدكتور هشام عزمي أمين المجلس الاعلىللثقافة، الدكتور صبري سعيد رئيسالعلاقات الثقافية الخارجية، الدكتورمجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية،الدكتور فتحي عبد الوهاب رئيس قطاعالعلاقات الثقافية الخارجية وعدد منأعضاء الجالية الروسية في مصر ولفيفمن الإعلاميين.

اعربت عبد الدايم عن سعادتها بإطلاقفعاليات عام التبادل الإنساني المصريالروسي الذي أعلنه الرئيس عبد الفتاحالسيسي رئيس الجمهورية ونظيرهالروسي فلاديمير بوتين  أثناء القمةالروسية بمدينة سوتشي الروسية فيأكتوبر 2018 وياتى تأكيدا للروابطالوطيدة التي تجمع بين القاهرة وموسكووتكثيفا للتعاون بينهما في مختلفالمجالات ، واضافت ان عام التبادلالإنساني بين مصر وروسيا يعد أحد أكبروأهم الأحداث في الدولتين وإضافة ثريةلمجالات التعاون المتعددة بينهما ، مشيرةانه يبرز من خلال الفعاليات التبادليةأهمية دور القوى الناعمة في مد جسورالتواصل بين الشعوب رغم اختلافاللغات، واكدت ان الدوائر المشتركة التيتجمع البلدين تعكس التنسيق المتبادلعلى كافة الأصعدة السياسيةوالاقتصادية والثقافية حيث تشهدالعلاقات بينهما في الوقت الراهن طفرةكبيرة وتميزا في العديد من الملفات ،واوضحت ان هذا النشاط المتميز يعدإضافة لرصيد كبير وضخم من لتعاونالثقافي بين البلدين حيث تضم الفعالياتألوانا من الإبداع المصري التي تعدامتدادا لعبقرية أقدم حضارات الأرض،كما تظهر عناصر الثقافة والفنونالروسية باعتبارها مصدرا للإلهاماتعلى مدار أجيال متعاقبة، واعربت عناملها أن تكون هذه الفعاليات بداية لآفاقجديدة لتعزيز التعاون المشترك فيمختلف مجالات الثقافة والفنون، موضحةان الاحتفال بهذا العام يستعيد رصيداضخما من الإبداع الروسي الذي ألهمالكثير من المبدعين المصريين الى حانباستعدك الشغف والولع الروسي بكل ماهو مصري على مر العصور ، واعلنت انوزارة الثقافة قد اعدت بالتعاون مع وزارةالخارجية والجانب الروسي أجندة تضم23 فعالية ثقافية وفنية تشارك فيها جميعقطاعات وهيئات وزارة الثقافة على مدارعام كامل تبدا اليوم من أرض مصر بلدالحضارة ومهد التاريخ وتختتم في مايوالمقبل بالعاصمة الروسية موسكوبالاضافة الى إختيار روسيا ضيف شرفمهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلامالوثائقية والقصيرة والذي أفتتح بالأمسالقريب وتتواصل الفعاليات من خلالالندوات ومعارض الكتاب والفنونالتشكيلية والحرف التراثية وتأثيراتالأدب الروسي على الأدب المصري معتبادل للفرق الفنية بين الجانبين، بجانبإصدار مجموعة من المترجمات منالروسية إلى العربية والعكس، وفي نهايةكلمتها توجهت بالشكر لكافة الشركاء فيهذا الحدث العظيم ولكل من أسهم فيالإعداد لإقامته ولتكن الفنون والثقافةرمزا يجمعنا تحت راية القيم الإنسانيةالنبيلة لتحقيق السلام في ربوع الأرض .

من جانبها نقلت اولجا ياريلوفا نائبوزير الثقافة الروسية بصفتها ممثلةللحكومة روسيا الاتحادية تحيات حكومةبلدها للحضور فى افتتاح عام التبادلالانساني المصري الروسي وأضافت انهفي عام ٢٠١٨ اتخذا الرئيسان المصريوالروسي قرارا بتخصص عام للتعاونالثقافي والإنسانيى بين البلدين واشارتأن هذا الاتفاق مهم بالنسبة لروسياحرصا على تزكية التعاون مع مصر فيالعديد من المجالات وأوضحت أن هذاالعام سيكون داعما للعلاقات المتبادلة بينالبلدين وذلك من خلال برنامجا ضخمااعدته وزارتا الثقافة في البلدين مؤكدة أناطلاق الفعاليات يشهد احد أهم فرقالفنون الشعبية فى روسيا والتى لهاشهرة عالمية

والقى السفير محمود طلعت كلمة بالانابةعن السفير سامح شكري وزير الخارجيةقال فيهاتحية لضيوف مصر وفيمقدمتها السيدة أولجا ياريلوفا نائبةوزير الثقافة الروسية والوفد المرافقة لهامضيفا أن عام التبادل الانساني يعدحدثا مميزا في تاريخ العلاقات المصريةالروسية تضاف إلى أحداث طويلة تؤكدعمق العلاقات بين البلدين، مشيرا أن حفلاليوم يعكس عمق العلاقات التاريخيةوالاستراتيجية بين البلدين ، وأكد أنه منذصدور القرار من الرئيسين المصرىوالروسى بدأت الجهات في البلدين فياتخاذ إجراءات تدشين عام التبادلالانسانى بينهما ولخروج الفعاليات علىالشكل الامثل وبذل الجانبان جهودا كبيرمنذ عام ٢٠١٨ توجت بالتوقيع على بيانالنوايا هذا العام ليكون إيذانا ببدء هذاالحدث والذى يشارك فيه العديد منالوزارات والهيئات من كلا الجانبينويعكس فهما كبيرا للموروث الثقافيوالحضارة في كلا البلدين.

وقال جيورجي بوريسينكو، سفير روسيافي مصر نحن على موعد لإعطاء إشارةالبدء اليوم لعام التبادل الإنساني بينمصر وروسيا، حيث كان من المفترض أنيعقد في ربيع ٢٠٢٠ لكن توقف بسببجائحة كورونا، ورغم القيود العالمية فانالعلاقات الإنسانية بين البلدين لاتزالتزداد قوة ومتانة وأضاف أن المصريينوالروس يشعرون تجاه بعضهم بإنجذابواهتمام متبادل، ففي روسيا تتذكر الناسجيدًا العلاقات الجيدة في عهد الرئيسجمال عبدالناصر، وفي الستينيات دعمالاتحاد السوفيتي مصر  في إقامة أكثرمن ١٠٠ منشأة صناعية، كما أن روسياساعدت مصر في إنشاء السيرك القوميوالكونسرفتوار والفرقة القومية الشعبية،وعدد من المنشآت، موضحًا أن هذاالتعاون يشهد مرحلة من الصعود والنمو،ويعود الفضل إلى الرئيس عبدالفتاحالسيسي الذي يحرص على دعم العلاقاتالوطيدة التي تربطه بالرئيس الروسيفلاديمير بوتين وأوضح أن هناك حدثًامهمًا وهو دخول اتفاقية الشراكة الشاملةوالتعاون الاستراتيجي الموقعة بين روسياومصر في عام 2018، حيز التنفيذ ، وعلىالساحة الدولية تتعاون مصر وروسيابوصفهما شريكان استراتيجيان، ويتطوربشكل ديناميكي وفعال التعاون التجاري  بينهما وأشار أن المصريين يحملونمشاعر طيبة ودافئة تجاه الروس،والفعاليات المزمع عقدها بين مصروروسيا تفتح افاق جديدة للتعرف عنقرب على مفردات الثقافة الروسية،وتساهم في توسيع نطاق التعاون فيمختلف المجالات .

 

تضمن حقل الافتتاح عرضا لفرقةبريوسكا للرقص الشعبى التى قدمتمجموعة من التابلوهات الفنية التى تعبرعن الفلكلور الروسى وتجمع بين الاداءالشعبي والرقص الكلاسيكي منها منهابرولوجيو ، كولوكولتسي ، بريوسكا ،توبوتوخا ، ريشينكا وغيرها

 وكانت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزيرةالثقافة قد استقبلت السيدة أولجاياريلوفا نائبة وزير الثقافـة الروسى قبيلاطلاق فعاليات عام التبادل الانسانى بينمصر وروسيا حيث اكدت عبد الدايم اعداداجندة فعاليات ثقافية وفنية مشتركةوابدت سعادتها بحلول روسيا كضيفشرف للدورة 22 من مهرجان الاسماعيليةللأفلام التسجيلية والروائية القصيرةوالمنعقدة حاليا ومشاركتها ب 9 اعمالووجهت التحية الي وزير الثقافة الروسيوفرقة بريوسكا للرقص الشعبى التىتفتتح الفعاليات على مسرح الاوبراالكبير  ، مشيرة الى فضل اساتذتهاالروس فى دراساتها باعتبارها فنانة ،واوضحت قوة الروايط والعلاقات بينالبلدين والشعبين .

من جانبها قدمت نائب وزير الثقافةالروسى الشكر لوزارة الثقافة المصريةواكدت ان عام التبادل الانسانى بينالبلدين يعد حدثا تاريخيا هاما ويبداعلى احد اهم مسارح دور الاوبرا فىالعالم كما ابدت سعادتها بالتواجد فىالقاهرة ومشاركة بلادها فى معرضالقاهرة الدولى للكتاب ، واوضحتالحرص على التعاون مع مصر في مجالالمكتبات والترجمة وتبادل الخبرات فىمختلف مجالات الابداع  ، واضافت انهالمستقبل يحمل خطة ثرية للتبادلالثقافى والفنى بين البلدين ، مشيرة الىبذل اقصى الجهد لخروج عام التبادلالانسانى بين مصر روسيا بالشكل اللائقليعبر عن متانة الروابط بين البلدين ،وتحدثت عن زيارتها للاهرامات والمتحفالكبير واعلنت اعجابها  بالنهضةالمصرية الحالية في مختلف المجالات ،كما وجهت الدعوة لوزيرة الثقافة لزيارةموسكو والقيام بجولة في مختلفالسارح والمتاحف والمعارض للتعرف عليجانب الثفافة الروسية

 ثم قامت وزيرة الثقافة باهداء درعاتذكاريا لنظيرها الروسى بالاضافة الىمجموعة كتب عن الثقافة والحضارةوالادب المصري الى جانب بعضالتذكارات  التقليدية لنائبته .

جدير بالذكر ان وزارة الثقافة اعدتبالتعاون مع وزارة الخارجية والجانبالروسي أجندة فعاليات تضم 23 فعاليةثقافية وفنية تشارك فيها جميع قطاعاتوهيئات وزارة الثقافة على مدار عام كاملوتختتم في مايو 2022 بالعاصمةالروسية موسكو .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى