فن وثقافة

نجوم لها تاريخ في عالم الشعراء الشاعر صالح جودت تعالوا نعيشوا مع قصته في سطور

اعداد الكاتب الصحفي سمير الشرنوبي

شاعر وروائى وقاص وصحفى وناقد ومترجم وكاتب أغانى
“الشاعر الفسدقى”، ويقال إن صالح جودت نفسه هو من كان وراء الحملة التى شُنت على “أولاد حارتنا” وقد استشعر نجيب محفوظ هذا الأمر فكان يُطلق عليه اللقب السابق.

تعالوا نعيش بين سطور قصه حياته ومسيرته الفنيه الى ان توفاه الله وتغمده برحمته الواسعة

بدايته ونشاته

ولد الشاعر والكاتب الكبير صالح جودت، في مثل هذا اليوم، الثاني عشر من الشهر الثاني عشر” ديسمبر” من العام الثاني عشر للقرن العشرين (12/12/1912) قبل 105 أعوام بمدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، منتميا لأسرة متوسطة الحال، يعمل عاهلها كمال الدين جودت، مهندسًا زراعيًا، ما جعل أسرته دائمة الترحال بين أقاليم القطر المصري، وهذا ما ترك أثرًا كبيرًا في نجله صالح، حيث أصبح واحدا من كبار كُتاب أدب الرحلات.
وما أبصر الطفل الصغير النور، حتى وجد مكتبة والده الضخمة تزدان أرففها بنفائس ونوادر الكتب، فراح يقلب في دواوين الشعر لكبار الشعراء، من أمثال المتنبي، البحتري، وأبى نواس، غير أن ارتباطه بقصائد أمير الشعراء أحمد شوقي، فاق الجميع.

تلقى صالح دراسته الابتدائية بمدرسة مصر الجديدة الابتدائية بالقاهرة، ثم حصل على البكالوريا من المدرسة الثانوية بالمنصورة، وفى المنصورة تعرف على أقرانه من شعراء “أبوللو”، مثل، علي محمود طه، وإبراهيم ناجي، والهمشري، حيث تصادف إقامتهم فيها، إما للعمل، أو للدراسة، في الفترة من سنة 1927 إلى سنة 1931، كما التقى بإمبراطور القصائد العربية الموسيقار رياض السنباطى، الذي لحن من كلمات صالح جودت أكثر من قصيدة لسيدة الغناء العربي أم كلثوم، فيما بعد.

وأثناء دراسته بكلية التجارة، أصدر صالح جودت ديوانه الأول، ونظرًا لإيمانه الشديد بالمذهب الشعري لأمير الشعراء أحمد شوقي، فقد انضم إلى مدرسة “أبوللو” الشعرية، التي تعلى من الرومانسية في الشعر، وذلك منذ اجتماعها التأسيسي في العاشر من أكتوبر عام 1932، برئاسة أمير الشعراء، أحمد شوقي، في قصره “كرمة ابن هانئ”.

عمل صالح جودت في بداية حياته محاسبًا ببنك مصر، بحكم دراسته التجارية وحصوله على الماجستير في العلوم السياسية، إلا أنه سرعان ما دخل بلاط صاحبة الجلالة من باب “الأهرام”، حيث عمل محرراً بها في بداية حياته، ثم عمل بمجلة “الإذاعة”، صاحبة الصيت الذائع أثناء الملكية، وكان له باب ثابت تحت اسم “في حقيبة الرسائل”، وكان يختتمه بتوقيع “ص . ج”، حيث تصور البعض أنه توقيع صلاح جاهين، ثم انتقل جودت إلى “دار الهلال” حيث استقر بها لسنوات طويلة، حتى عُيِّن سنة 1971 رئيساً لتحرير “مجلة الهلال”، كما أصدر “مجلة الزهور” ليكتب فيها الأدباء الشبان.

أعماله

ليالى الهرم، عام 1957.
أغنيات على النيل، عام 1961.
حكاية قلب، عام 1967.
ألحان مصرية، عام 1969.
الله والنيل والحب، عام 1974.
كبرياء.
ظمآن.
ميعاد ليلة الأحد.
من القلب.
إبراهيم المازني.
الإسكندرية.
دمشق.

كلمات الأغانى
“أغنية اسأل دموع عنيه” لـ وردة الجزائرية، أغنية الويل لـ عبد الحليم حافظ، أغنية فاتونى لـ عبد الحليم حافظ، أغنية الثلاثية المقدسة لـ أم كلثوم، أغنية اسأل الفجر والغروب لـ فريد الأطرش، أغنية حكاية العمر كله لـ فريد الأطرش، أغنية روحى وروحك حبايب لـ فريد الأطرش، لـ أغنية يا شمس قلبى وضله لـ فريد الأطرش، أغنية اسأل دموع عينى لـ محمد عبد الوهاب، أغنية الفن لـ محمد عبد الوهاب، أغنية يا رفيع التاج من آل سعود لـ محمد عبد الوهاب

أعماله النثرية

روايات

شريين، عام 1947.
عودى إلى البيت، عام 1957.
وداعا أيها الليل، عام 1961.
الشباك، عام 1972.

قصص القصيرة

فى فندق الله، عام 1954.
كلام الناس، عام 1955.
كلنا خطايا، عام 1962.
أولاد الحلال، عام 1972.
أدب الرحلات
قلم طائر، عام 1965.
أساطير وحواديت، عام 1966.

تراجم

بلابل في الشرق، عام 1966.
ملوك وصعاليك، عام 1964.
ناجي: حياته وشعره، عام 1965.
شعراء المجنون.
ترجمات لهمنگواي
العجوز والبحر، عام 1965.
سيدتى الجميلة.
روميو وجوليت، عام 1946.

جوائز وأوسمه

كللت مسيرة الشاعر الفسدقى، بجوائز وأوسمة، منها: وسام النهضة الأردنى، عام 1951، وسام العرش المغربى، عام 1958، وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، عام 1959، ميدالية العلوم والفنون، وجائزة أحسن قصيدة غنائية فى السد العالى، عام 1965، وغيرها.

وفاته

رحل صالح جودت في 23 يونيو 1976، وبالرغم من مرور كل هذا الزمن فإن أحدًا لم ينفض الغبار عن تركته الإبداعية الثرية المتنوعة وعلى رأسها الشعر ، فهل سيظل إبداع صالح الأديب يدفع ثمن مواقف صالح جودت الإنسان

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى