منوعات

مياه الفيوم عقد اللجنة التنسيقية لمشروع صحتهم مستقبلهم المنفذ بعدد ١٥٠ مدرسة

كتب صلاح عبدالفتاح طبانه

عقد اليوم بمحطة مياه قحافة اجتماع اللجنة التنسيقية لمشروع صحتهم مستقبلهم الممول من منظمة اليونيسيف برئاسة المهندس محمد عبدالجليل النجار رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب و بحضور الأستاذة سماح ابراهيم وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم والدكتور ريمون شكرى المسئول الميدانى بمنظمة اليونيسيف والدكتور عماد بليدى مدير عام إدارة غرب الفيوم التعليمية والاستاذ مروان عطوه مدير إدارة شرق الفيوم والدكتور مصطفى مبارك مدير إدارة اطسا التعليمية والدكتور محمود هيبة مدير إدارة يوسف الصديق والاستاذ محمود عبدالحميد رئيس القطاع المالى والأستاذة امل بعيزق مدير عام العلاقات العامة بالتربيه والتعليم والأستاذة امال عبد العزيز مدير عام العلاقات العامة بالشركة والاستاذ محمد جمعه مدير إدارة التوعية والأستاذة هالة امين مدير التربية البيئية والسكنية وفريق عمل إدارة التوعية .

واستعرض رئيس الشركة مع اللجنة خلال الاجتماع الأنشطة التى تم تنفيذها خلال المعسكرات التى استهدفت تلاميذ المدارس الابتدائية بقرى المبادرة الرئاسية حياة كريمة بمركزى اطسا ويوسف الصديق وذلك بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم وبدعم من منظمة اليونيسيف حيث ضم المعسكر نحو ٣٠٠ تلميذ من المدارس الابتدائية وذلك بهدف رفع الوعى المائى والبيئي والصحى لدى التلاميذ وتنمية مهاراتهم الثقافية والرياضية من خلال تنفيذ أنشطة متنوعة على مدار اليوم

كما تم عرض فاعليات المعسكرات والتى بدات بالتجمع فى فناء المدرسة وتوزيع المهام والمسئوليات بجانب تحديد الأنشطة التي تم تنفيذها من ندوات ولقاءات توعوية _ عرض وشرح قصة سلمى حول أهمية نهر النيل _شرح وتدريب التلاميذ على أعمال السباكة الخفيفة علاوة على تنفيذ ورش رسم وتلوين بجانب تنفيذ أنشطة رياضية ومسابقات ثقافية و تم توزيع الجوائز التحفيزية على جميع الطلاب بالإضافة إلى هدايا للطلاب المتميزين .

وفى نهاية الاجتماع تم مناقشة الخطة المستقبلية خلال المرحلة المقبلة فى مجال المشروع وما يتضمنه من رسائل تتمثل فى نشر الوعى المائى وتعزيز مفهوم ترشيد استهلاك المياه -الحفاظ على مصادر المياه من التلوث -الاستخدام الأمثل لشبكة الصرف الصحي -التغذية السليمة والنظافة الشخصية.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى