فن وثقافة

موسكو ترحب بالكتاب المصرى

وليد محمد

فى اطار احتفالات مصر وروسيا بعام التعاون الإنسانى الذى جاء بمبادرة من الرئيسين عبد الفتاح السيسي وفلاديمير بوتين والذى انطلق من القاهرة من دار الأوبرا المصرية بحضور الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، وأولجا ياريلوفا نائب وزير ثقافة روسيا، شاركت الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج، في معرض موسكو الدولي للكتاب في دورته الـ 34 الذى تمت إقامته بمركز إكسبو سنتر للمعارض فى موسكو، بمشاركة أكثر من مائتي دار نشر، وقد تضمن الوفد المصرى كل من محمد الفقي رئيس الإدارة المركزية للتسويق ومروان حماد مدير المشروعات الثقافية وبحضور الملحق الثقافي المصرى بموسكو الدكتور محمد السرجاني.
جاءت مشاركة الهيئة من خلال الجناح المصرى الذى تضمن عدداً من الكتب المترجمة إلى اللغة الروسية مثل كتاب ملكات مصر للدكتور ممدوح الدماطي وسوق الله لطارق الطيب، كما تضمنت المشاركة أيضا تراجم إلى الإنجليزية والإيطالية بجانب عدد كبير من العناوين التي تحظى باهتمام الجمهور من دارسي اللغة العربية فى روسيا الذين حرصوا على زيارة الجناح.
من جانبه رحب سيرجي كاكين، رئيس الهيئة المنظمة للمعرض، بالمشاركة المصرية وتنوع الكتب المعروضة ودعا إلى المزيد من التعاون في الدورات القادمة.
بينما صرح “شريف جاد” رئيس الجمعية المصرية لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية أن تبادل المشاركة المصرية والروسية فى معرضى كتاب القاهرة وموسكو منتظمة فى السنوات الأخيرة، وخاصة منذ توقيع الجانبين المصرى والروسى لبروتوكول تعاون بمبادرة من الجمعية المصرية لخريجى الجمعيات الروسية والسوفيتية بتوفير أماكن العرض لكلا الطرفين مجاناً، كما نأمل فى السنوات القادمة زيادة المشاركة من الجانبين بحضور وفود من المبدعين والكُتاب وتفعيل مبادرة ترجمة 50 كتاب من الروسية للعربية ومن العربية للروسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى