مقالات

من الصيدليات المتكاملة في الطب الفرعوني القديم عشبة العرقسوس

من الصيدليات المتكاملة في الطب الفرعوني القديم عشبة العرقسوس
كتب سمير الشرنوبي
أجمعت الدوائر العلمية أن العرق سوس له فوائد صحية ومفيدة منها:– يساعد على شفاء قرحة المعدة خلال عدة أشهر– له أثر فعال في إزالة الشحطة و الحرقة عند حدوثها يساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة. يدر البول. يشفي السعال المزمن باستعماله كثيفا أو محلولاً بالماء الساخن،– يفتح الشهية باستعماله أثناء الطعام . يسهل الهضم باستعماله بعد الطعام أفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي منشط عام للجسم و مروق للدم .– يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر تعادل الهدروكورتيزون ويساعد في تقوية جهاز المناعة في الجسم .– يحتوي على الكثير من أملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية ومواد صابونية رغوية تشاهدها عندما تصب فى الكوب . ثبت أن عرق السوس يحتوي على مواد سكرية وأملاح معدنية من أهمها البوتاسيوم، والكالسيوم، والماغنسيوم، والفوسفات، ومواد صابونية تسبب الرغوة عند صب عصيره ، ويحتوي كذلك على زيوت طيارجذور السوس تستخدم في مكافحة فيروس شائع الاستخدام، وقد ثبت بوضوح تفوقها على الجزيئات الأخرى التي جرى اختبارها، كما تحتوي على مادة الريفا فرين، وهي مادة مضادة لمعالجة المصابين بمرض السارس بالتزامن مع الأدوية المضادة للالتهابات. و بقدرته على اطفاء العطش، وتنظيم ضربات القلب، وتطهير القناة الهضمية ومعالجة حالات الامساك.للذين يعانون من الحموضة والتهاب المعدة وقرحتها نقترح عليهم عرقسوس لأمراض الصدر يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذور عرقسوس ويوضع في ما مقداره ملء كوب ماء مغلي ثم يشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم وعلى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم عدم استعمال هذه الوصفة وهذه الوصفة صالحة أيضاً للأطفال.أخرى: علاج الكحة فيستعمل مسحوق عرق السوس بمقدار ملعقة صغيرة تذاب في ملء كوب ماء وتشرب مرتين في اليوم.عرقسوس علاج للصدفية لقد تحدثنا عن عرقسوس كثيراً الذي يستخدم على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم وقد ذكرنا انه يحتوي على مركب يشبه إلى حد ما تأثير الهيدروكورتيزون ولكنه لا يعطي الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون والطريقة ان يؤخذ مسحوق عرقسوس الناعم ويخلط مع فازلين وتدهن به المناطق المصابة.العرقسوس ضد أنواع الإصابات الفطرية لقد وجد أن العرقسوس يحتوي على 125مركباً مضاداً للفطريات ويعتبر أكثر النباتات المسجلة غنى بهذه المركبات. ويقول الدكتور أدولي أنه لم يجد أنجع علاجاً للفطريات منه والطريقة أن يعمل خلاصة مركزه من عرقسوس وذلك بأخذ حوالي ملء 5ملاعق شاي من المسحوق ووضعها على ملء كوب ماء ثم أدهن المناطق المصابة بالسائل بواسطة قطعة قطن وذلك مرتين إلى ثلاثة مرات في اليوم.وإذا ما تم خلط العرقسوس بالعسل فإنه يعد علاجًا لفيروس الهربس الذي يصيب الشفاه وسقف الحلق، كما أن به مواد لها تأثير فعال في قتل بعض أنواع الخلايا السرطانية بالإضافة إلى أنه مقوٍّ لجهاز المناعة للجسم، وذلك لقدرته على حفز الجسم على إفراز مادة لها تأثير قوي على وقاية خلايا الكبد من التليف والإصابة بفيروسات الكبد.ومن المعروف دائمًا أن أي مادة مضادة للالتهاب والروماتيزم تؤثر تأثيرًا سلبيًا على المعدة، وقد يؤدي ذلك إلى حدوث قرحة في المعدة، ولكن من العجيب (سبحان الله) أن نجد مادة طبيعية مضادة للالتهاب والروماتيزم، وهي نفسها تقي وتعالج الجسم من قرحة المعدة والاثني عشر، وذلك لأن هذه المادة تبطن جدار المعدة من الداخل لتساعد أماكن القرح على الالتئام وتحميها من حموضة المعدة.كما نجد أن هذا النبات يعمل بطريق غير مباشر على حفز خلايا النخاع على تكوين كرات دم حمراء، ما يساعد على علاج الأنيميا ويخفف تقلصات الأمعاء الناتجة عن استخدام بعض أنواع الملينات، كما أنه مهدئ للمعدة والأمعاء، ويستخدم العرقسوس في علاج بلهارسيا المستقيم، لأن المواد الصابونية الموجودة به تساعد على قتل بويضات البلهارسيا.ولكن لا يستخدم العرقسوس مع مريض الضغط المرتفع لأنه يساعد على الاحتفاظ بالماء داخل الجسم أطول فترة ممكنة، مما يؤدي إلى التورم وزيادة الضغط، وتزول هذه الأعراض بمجرد التوقف عن تناوله، ولكن ينصح مريض هبوط الضغط بتناوله بصورة منتظمة.عرق السوس لعلاج حرقة القلب ” استرجاع محتويات المعدة الحمضية في اتجاه المريء”تحتوي جذور عرقسوس على مادة صابونية تعرف باسم جلسرايزين ذات طعم حلو تفوق درجة حلاوتها أكثر من خمسين مرة من السكر الناتج من قصب السكر، وعسل النحل وعندما تتحلل مائياً أو انزيميا يتكون مركباجلوكوني يعرف باسم الجليسيريتين مع جزئين من حامض الجلويورونيك. كما يحتوي على سكر ونشا وحمض الجليسيرين واسبارجين وأملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية وصبغات صفراء.يقول الدكتور مايكل موراي اخصائي الطب الطبيعي والمشارك في تأليف موسوعة الطب الطبيعي والعديد من الكتب الدراسية عن التغذية والمعالجة بالطبيعة، إن العرقسوس المنزوع منه مادة الجليسريزين يعالج كلاً من حرقة القلب وقرحة المعدة والمريء بنجاح. واثبت العديد من الدراسات ان جذورعرقسوس مضادة للتقلص وهي تقلل إنتاج حامض المعدة وبالتالي تقلل من حرقة القلب. وعرقسوس آمن بجرعات لا تزيد عن ثلاثة اكواب في اليوم والاستعمال لمدة أكثر من 6اسابيع أو تناول كميات أكبر قد يسبب صداعاً وكسلاً واحتباساً للماء والصوديوم وفقداناً زائداً للبوتاسيوم وارتفاعاً في ضغط الدم. ان كوباً من شاي عرقسوس من وقت لآخر يقيك من حرقة القلب.اضرار العرقسوس– الاكثار من شرب العرقسوس لمرضى الضغط يحبس الماء و الصوديوم و بالتالي يزيد من معدلات ضغط الدم ،والإقلال من عنصر البوتاسيوم وزيادة الصوديوم لهذا يتجنب تناوله لمرضي الكلي والقلب وصفة خاصة المضادة لالتهاب المعدة وقرحتها والارتجاع المريئي والتي تشمل تتكون من عشبة القمح وعرق السوس والزيوت مثل :زيت الخزامى وزيت البابونج وزيت الزعتر وزيت الزنجبيل , وبعد تحسن أعراض المعدة وألمها والحموضة يمكننا هنا أن ندخل الخل ( خل الخزامى وخل الزنجبيل وخل البابونج وخل الريحان)يستعمل منقوع آلعرقسوس في آلصيف گشرآپ مرطپ لذيذ آلطعم ومدر للپول منشط للگپد ومدر للصفرآء ومعآلچ لعسر آلهضم ممآيچعله من أفضل آلملينآت آلخفيفة آلتي لآتسپپ مغصآً ولآ تورث آلآدمآن.ومشروپ آلعرقسوس مفيد چدآً في حآلآت قرحة آلمعدة وآلتهآپآتهآ حيث تگون محتويآته طپقة عآزلة تحمي آلقرحة من آلحمض آلمعدي گمآ آن آلعرقسوس مقو ومنق للدم ويستعمل آحد مرگپآته پنچآح في علآچ مرض أديسون آحد آنوآع آمرآض فقر آلدم آلشهيرة.ويستعمل آلعرقسوس في أدوية آلگحه گملطف وطآر للپلغم آلى چآنپ طعمه آلحلو آلذي يخفي مرآرة آلدوآء وتستخدم عصآرة چذوره طپيآً في عمل عچينة سودآء آللون تمزچ پقليل من آلموآد آلمهدئه وآلمسگنه پنسپه2% لآستعمآلهآ في آلتهآپآت آلحلق وآلحنچرة آلرشح وپحة آلصوت ويستخدم آلصيآدلة مسحوقه سوآغآً چآفآً لصنع آلآقرآص آلدوآئية گمآنع لآلتصآقهآ وسآتر لطعمهآ آلمر.وقد وچد للعرقسوس تأثير هرموني أنثوي گمآ يفيد في علآچ آلتهآپ آلغشآء آلپلوري للرئه وعلآچ آلتهآپآت آلپنگريآس آلمزمنه گذلگ يعآلچ آلعرقسوس تقرحآت آلفم ووچد له أيضآً تأثير مضآد للفطريآت.ويستعمل مسحوق آلعرقسوس ممزوچآً پآلگپريت آلسنآمگي وآلشمر لتليين آلأمعآء ومگآفحة آلآمسآگ ويعتپر هذآ آلمسحوق آلمرگپ من أچود وأقدم آلأدوية آلمعروفة عند آلعرپ ولآيزآل يستعمل في آلطپ آلى يومنآ هذآ گملين وملطف وتترگپ هذه آلوصفه من 40 چرآم زهر آلگپريت و 40 چرآم شمر و 60 چرآم عرقسوس و 60 سنآمگي و 200 چرآم سگر نپآت إن ملعقة صغيرة وآحدة من هذآ آلمزيچ تؤخذ مسآء گل يوم گفيلة پتليين آلأمعآء أمآ آلملعقتآن فتعملآن عمل آلمسهل.إلآ أن أهم فآئدة وچدت للعرقسوس هي دوره آلمهم في تنپية غدة آلگظر وهي آلغدة آلرآپضة فوق آلگلية وآلتي تفرز آلگورتيزون وهذآ آلعقآر آلسحري يفيد في معآلچة آلگثير من آلآمرآض گآلرومآتيزم وآلحسآسية وآلرپو وطآئفة گپيرة من أمرآض آلچلد وآلعين وهذه آلفآئدة چعلت آلعرقسوس يتپوأ مگآنه مرموقه في عآلم آلطپ وتچعل تگآليف آلعلآچ پآلگورتيزون آلغآلي آلثمن منخضة آلتگلفة وفي متنآول أي آنسآن فضلآً عن آلآمآن آلتآم في آستخدآمه. وعلى آلچآنپ آلآخر تپين أن آلعرقسوس يسپپ زيآدة ملحوظه في عدد ضرپآت آلقلپ وآرتفآع ضغط آلدم ويحتفظ پآلمآء وآلآملآح ويحدث نقصآً في عنصر آلپوتآسيوم لذلگ يوصي آلمتخصصون پعدم آستعمآل آلعرقسوس وآلضغط أو آلذين يعآنون من آلسگنه نظرآً لآحتوآئه على آگسلآت آلگآلسيوم فإنه يضر آلگلى آلضعيفه آو آلمريضة عرق آلسوس يخفض آلگوليسترول ويحمي آلقلپ وآلگپد إضآفة إلى گونه من آلموآد آلطپيعية آلمضآدة للآلتهآپآت وآلإنتآنآت آلپگتيرية وآلفيروسية، گشفت درآسة حديثة أن چذور نپآت “چلآيسيرآيزآ” آلذي يعرف پآسمة آلشآئع “عرق آلسوس” يحمي آلإنسآن من آلإصآپة پتصلپ آلشرآيين.وأگد آلپآحثون أن چذور عرق آلسوس تتمتع پقدرة فريدة على تثپيط عمليآت آلأگسدة في آلچسم وتقليل مستويآت آلگوليسترول آلسيئ في آلدم لآحتوآئهآ على مرگپ گيميآئي خآص يمنع ترآگم آلگوليسترول دآخل آلشرآيين آلتآچية.وگشف آلپآحثون أن مآدة “چآلدپريدين” آلمتوآچدة طپيعيآً في چذور عرق آلسوس تغلف آلخلآيآ آلمپطنة للشرآيين وتعيق عملية أگسدة آلمهمة، إليهآ، أنه أخر أگسدة آلپروتين پشگل ملحوظ.وأشآر آلپآحثون إلى أن عرق آلسوس غني أيضآً پنوع من مضآدآت آلأگسدة آلمعروفة پآسم “پوليفينوليگ فلآفونيد” آلتي تسآهم في حمآية آلشرآيين وآلأوعية آلدموية من آلتصلپ وتحآفظ على ليونتهآ ومرونتهآ. ومع ذلگ فقد حذر آلأطپآء من آلآستهلآگ آلطويل لعرق آلسوس لأن ذلگ قد يؤدي إلى فقدآن عنصر آلپوتآسيوم من آلچسم وآحتپآس آلصوديوم وآلمآء فيه وپآلتآلي زيآدة ضغط لدم آلشريآني.وگآنت درآسة طپية سآپقة قد پينت أن آلموآد آلمستخلصة من چذور عرق آلسوس تتمتع پنشآط وآق للگپد وتمنع تطور إصآپآت آلتهآپ آلگپد آلوپآئي آلفيروسي من نوع C آلتي تپقى في آلعضو پعد هچومهآ آلأول مسپپة آلتهآپآت وتقرحآت وندوپآ قد تتطور فيمآ پعد إلى تشمع في آلگپد أو إلى نمو أورآم خپيثة.وپآلرغم من آنتشآر هذآ آلنوع من آلإصآپآت في آلولآيآت آلمتحدة إلآ أنهآ أگثر شيوعآً في آليآپآن حيث يصآپ 5-7% من آلأشخآص آلذين يعآنون من تشمع گپد نتآئچ عن آلفيروس پسرطآن آلگپد سنويآً. وأشآر لآدگتور پوديل إلى أن آلتهآپ آلگپد C يعآلچ عآدة پأدوية “أنترفيرون” آلتي توقف آلآلتهآپ في چوآلي نصف آلمرضى فقط وقد تسپپ أثآر چآنپية مزعچة گآلتعپ آلشديد. أمآ في آليآپآن فقد تم آستخلآص صيغة دوآئية من مرگپآت عرق آلسوس تعرف وأفآد آلپآحثون أن نپتة عرق آلسوس تحتوي على آلعديد من آلمرگپآت ومنهآ “چلآيسيرآزين” وهي آلمآدة آلتي يعتقد أنهآ تتمتع پنشآط وآق للگپد.ولآختيآر فعآلية مستخلصآت عرق آلسوس في علآچ آلتهآپآت آلگپد آلفيروسية، قسم آلپآحثون آليآپآنيون في مستشفى طوگيو تونآمون 193 مريضآً يعآنون من آرتفآع مستويآت أنزيمآت آلگپد پسپپ إصآپتهم پآلآلتهآپ C ولم يتعآلچوآ پآلإنترفيرون أو گورتيگوستيرويد أو أي مثپطآت أخرى للچهآز آلمنآعي إلى مچموعتين ضمت ولآحظ آلپآحثون أن أنزيمآت آلگپد گآنت ضمن آلمعدل آلطپيعي في 36% من آلمرضى آلذين تعآلچوآ پعرق آلسوس مقآپل 6% فقط في آلمچموعة آلثآنية گمآ گآنت معدلآت آلإصآپة پسرطآن آلگپد في آلمچموعة آلأولى أقل خلآل آلـ 10 سنوآت حيث آنخفضت إلى 7% مقآپل 12% في آلمچموعة آلثآنية.وقد آنخفضت معدلآت آلإصآپة پآلسرطآن پشگل ملحوظ على أقل من نصف معدل آلإصآپآت آلتي ظهرت في آلمچموعة آلثآنية پعد تنآول مرضى آلمچموعة آلأول دوآء عرق آلسوس لمدة 15 عآمآً كما ان غسل الشعر بتنقيع عرق السوس يعد مفيدا لمنع ظهور الشيب وتساقط الشعر.الآثار الجانبية لهذا النبات هي تأثيراته الواضحة في رفع ضغط الدم وتقليل الإدرار وخفض مستوى البوتاسيوم في الدم والذي يعد عنصرا ضروريا لتنظيم سوائل الجسم ودقات القلب كما يسبب احتباس الصوديوم في الجسم لذلك فان استهلاك شراب السوس لفترات طويلة وبكميات كبيرة قد يكون ذو تأثير ضار في الصحة إذ يسبب احتباس السوائل في الجسم وزيادة الوزن الناتج عن الوذمة كما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم ومرض الكلى وقد يؤشر سلبيا على القلب. والجرعة الموصى بها يوميا يجب انه لا تتعدى 50 غم ولا ينصح به للأشخاص الذين يعانون في ارتفاع ضغط الدم. وهو يقلل في كفاءة الأدوية المستخدمة لعلاج ضغط الدم مثل المدررات إذ يسبب احتباس السوائل في الجسم لذا يجب الانتباه إلى تناوله طبقا للحالة الصحية والفسلجية للأشخاص ولا تنسى المثل القائل (إذا زاد عن حده انقلب ضده) فالاعتدال خير في التفريط والإفراط.عرق السوس أو أصل السوس نبات شجري معمر ينبت في كثير من بقاع العالم مثل سوريا ومصر وآسيا الصغرى وأواسط آسيا وأوروبا. تستخرج من جذور الشجرة عيدان عرق السوس، وهي أكثر حلاوة من السكر العادي ويمكن مضغها أو تؤكل كحلويات. وهناك 12 نوع من جذور عرق السوس تختلف في الطعم.بعض وصفات مستخلص عرق السوس:ضعى طبقة رقيقة منه فى الصباح والمساء بعد غسل الوجه مباشرة وقبل وضع الكريم المرطب. ويمكن ان تجدى خلاصة عرق السوس فى اى متجر للسلع الغذائية الصحية. تأكدى من حفظه فى زجاجة بمكان بارد و مظلم، ولاتنسى أن تختبرى كمية قليلة منه على ظهر يديك قبل وضعه على الوجه للتأكد من سلامته على بشرتك.ماسك تفتيح البشرة التدريجى مكون من بودرة عرق السوس و الترمس وبودرة البطاطس والكركم.. تفتيح تدريجى.. ونضارة وجمال يحتوي عرق السوس على حمض الجلايرهينزك الذي يساعد على تخفيف حدة العصبية, و تقليل الإكتئاب, من خلال تشجيع وظيفة الغدة الكظرية, بحيث تسيطر على هرمونات التوتر, كهرمون الكورتيزول, و تعمل على تهدئتها, كما و يحتوي عرق السوس على أحماض الهيلونين الأمينية, الضرورية للحفاظ على توازن الجهاز العصبي في الجسم. يستفاد من جذور عرق السوس في علاج الأكزيما, و الطفح الجلدي, و الصدفية, و حكة الجلد الجافة, بحيث تشير البحوث إلى إمكانية استخدامه كمضاد للإلتهابات, و ذلك عن طريق تطبيقه على المناطق المصابةمن 2 إلى 3 مرات يوميا لتخفيف مشاكل الجلد. لتخفيض الوزن ينصح بتناول ثلاثة غرامات من عرق السوس يوميا و لمدة شهران, للمساعدة في تخفيف دهون الجسم, بالإضافة إلى اتباع نظام غائي متوازن و ممارسة التمارين الرياضية. علاجات طبيعية لتكيس المبايض 8- عرق السوس : وجد باحثون ايطاليون أن جذر عرق السوس يمكن أن يساعد على تقليل هرمون التستوستيرون في الدم لدى النساء مع متلازمة تكيس المبايض. ويعتقد الباحثون أن خلاصة العرقسوس في هذه العشبة يثبط انزيم ما مطلوب لانتاج هرمون تستوستيرون.– بالاضافة الى ذلك، عرق السوس يعزز التبويض و إزالة السموم من الكبد.– إضافة ملعقة من عرق السوس المجففة إلى كوب من الماء المغلي.ندعه ينضج لمدة حوالي 10 دقيقة ثم يصفى ويشرب مرتين أو ثلاث مرات يوميا لبضعة أسابيع.أجمعت الدوائر العلمية العالمية. أن من أبرز فوائد العرقسوس : 1- يساعد على شفاء قرحة المعدة خلال عدة أشهر. 2- له أثر فعال في إزالة الشحطة والحرقة عند حدوثها. 3- يساعد على ترميم الكبد لاحتوائه على معادن مختلفة. 4- يدر البول. 5- يشفي السعال المزمن باستعماله كثيفا أو محلولاً بالماء الساخن، ولذا يفضل أستعاله ساخناً للوقاية من الرشح والسعال وأثار البرد. 6- يجلب الشهية باستعماله أثناء الطعام. 7- يسهل الهضم باستعماله بعد الطعام. 8- أفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي. 9- منشط عام للجسم ومروق للدم. 10- يفيد في شفاء الروماتيزم لأحتوائه على عناصرفعالة. 11-يحتوي على الكثير من أملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية ومواد صابونية. 12- يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر تعادل الهدروكورتيزون ويساعد في تقوية جهاز المناعة في الجسم. طرق الاستعمال لعلاج الإسهال وتليين الأمعاء يسحق 40 جراماً من العرقسوس مع 40 جراماً من زهر الكبريت و40 جراماً من الشمر و60 جراماً من السنا مكي و200 جرام من سكر النبات، يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين الأمعاء، وملعقتان صغيرتان مساء كل يوم لإسهال المعدة.ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب.ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل.وصفة لعلاج القرحة المعدية والاثنا عشرية 500غ مسحوق عرق السوس 100غ عسل نحل منزوع الرغوة، يمزجان جيدا يؤكل منه ملء ملعقة على الريق وقبل النوم.ويعتبر الأطباء الألمان أكثر انفتاحاً من غيرهم في استعمال الأدوية العشبية ولذلك قامت دراسات موسعة على كثير من الأعشاب التي يمكن ان يستفاد منها في مجال الرعاية الصحية ومن ضمن تلك الاعشاب جذور عرقسوس الذي سبق أن تحدثنا عنه مرات كثيرة في صفحة عيادة الرياض، لقد اعتبره الدستور الألماني مع بعض الدساتير العالمية الأخرى أحد الأعشاب الهامة في علاج أمراض كثيرة ومن أهمها قرحة المعدة والاثني عشر ويحتوي عرقسوس على عدة مركبات تأثيره تأثير الكورتيزون ولكنه لا يسبب التأثيرات الجانبية التي يسببها الكورتيزون وهو مضاد للالتهابات ويعتبر عرقسوس من أفضل المواد لعلاج عسر الهضم الناتج عن القرحة والجرعة من مسحوق عرقسوس هي ملعقة صغيرة في ملء كوب ماء سبق غليه وتقلب جيداً ثم تغطى مدة ما بين 10 15دقيقة ويشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم. ويفضل استخدامه بعد الأكل بساعتين ولا تزيد مدة استعماله على ستة أسابيع وعلى المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم ومرضى السكر ومرضى القلب والذين يعانون من أمراض السمنة والحوامل عدم استعمال عرقسوس ويمكنهم استبداله بأحد الأعشاب الأخرى.عرقسوس لأمراض الأعصاب و عرقسوس يكون مؤثرا في علاج حالات الالتهاب الكيسي والتهاب الاوتار مثله مثل الكورتيزون شائع الاستخدام ومن المعروف ان المادة التي تشبه الكورتيزون في عرقسوس هي جلسراتيك لا تسبب الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون مثل زيادة الوزن وسوء الهضم واضطراب النوم وضعف المناعة تجاه العدوى، ويمكن استخدام ملء ملعقة صغيرة من مسحوق عرقسوس مرة إلى مرتين في اليوم مع ملاحظة عدم استخدامه من قبل الأشخاص المصابين بارتفاع في ضغط الدم.عرقسوس لأمراض الصدريؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذور عرقسوس ويوضع في ما مقداره ملء كوب ماء مغلي ثم يشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم وعلى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم عدم استعمال هذه الوصفة وهذه الوصفة صالحة أيضاً للأطفال.أخرى: علاج الكحة فيستعمل مسحوق عرق السوس بمقدار ملعقة صغيرة تذاب في ملء كوب ماء وتشرب مرتين في اليوم.يصفي الصوت وينقي قصبات الرئة.ينفع في الحميات.هو مادة قابضه لذلك يصلح لخشونة القصبات والسعال والتهاب المعدة واوجاع الصدر والكبد والمثانة والامساك.وقد استخرج الكورتيزون من العرقسوس و بنسب جيده لذلك يفيد الروماتزم.وقد ثبت في تجارب العلم الحديث انه مقوي للدم و يستعمل اليوم بكفائه في علاج مرض أديسون وهو أحد أنواع فقر الدم وهذا المرض قد حير العلماء و لم يستطيعوا التغلب عليه.تجري الان تجارب حثيثة على العرقسوس وفاعليته على الغدة الكضرية لإفراز الكورتيزون والذي ينفع ايضا في الربو والعيون والجلد وغيرها من الامراض التي يعطى لها الكورتيزون يشرب من العرقسوس من 40-60 غرام من الجذر يوميا منقوع في الماء تؤخذ على جرعات متعددة في اليوم.ـ أثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقو ومنق للدم، ومعترف بالعرقسوس في كثير من دساتير الأدوية العالمية. طرق الاستعمال: لعلاج الإسهال وتليين الأمعاء يسحق 40 جراماً من العرقسوس مع 40 جراماً من زهر الكبريت و40 جراماً من الشمر و60 جراماً من السنا مكي و200 جرام من سكر النبات، يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين الأمعاء، وملعقتان صغيرتان مساء كل يوم لإسهال المعدة. ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب. ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل. ـ يصنع من جذور السوس شراب (العرقسوس) وهو ملين ومدر للبول، ويسكن السعال المصحوب بفقدان الصوت (البحة الصوتية) وهو مفيد في علاج أمراض الكلى. ـ ويستعمل مسحوقه (ملعقة صغيرة مرة واحدة يومياً) في علاج قرحة المعدة والإمساك المزمن وعسر الهضم. ـ أثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقو ومنق للدم، ومعترف بالعرقسوس في كثير من دساتير الأدوية العالمية. طرق الاستعمال: ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب. ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل.
وإلى اللقاء فى عشبة اخرى ان شاء ال

أجمعت الدوائر العلمية أن العرق سوس له فوائد صحية ومفيدة منها:– يساعد على شفاء قرحة المعدة خلال عدة أشهر– له أثر فعال في إزالة الشحطة و الحرقة عند حدوثها يساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة. يدر البول. يشفي السعال المزمن باستعماله كثيفا أو محلولاً بالماء الساخن،– يفتح الشهية باستعماله أثناء الطعام . يسهل الهضم باستعماله بعد الطعام أفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي منشط عام للجسم و مروق للدم .– يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر تعادل الهدروكورتيزون ويساعد في تقوية جهاز المناعة في الجسم .– يحتوي على الكثير من أملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية ومواد صابونية رغوية تشاهدها عندما تصب فى الكوب . ثبت أن عرق السوس يحتوي على مواد سكرية وأملاح معدنية من أهمها البوتاسيوم، والكالسيوم، والماغنسيوم، والفوسفات، ومواد صابونية تسبب الرغوة عند صب عصيره ، ويحتوي كذلك على زيوت طيارجذور السوس تستخدم في مكافحة فيروس شائع الاستخدام، وقد ثبت بوضوح تفوقها على الجزيئات الأخرى التي جرى اختبارها، كما تحتوي على مادة الريفا فرين، وهي مادة مضادة لمعالجة المصابين بمرض السارس بالتزامن مع الأدوية المضادة للالتهابات. و بقدرته على اطفاء العطش، وتنظيم ضربات القلب، وتطهير القناة الهضمية ومعالجة حالات الامساك.للذين يعانون من الحموضة والتهاب المعدة وقرحتها نقترح عليهم عرقسوس لأمراض الصدر يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذور عرقسوس ويوضع في ما مقداره ملء كوب ماء مغلي ثم يشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم وعلى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم عدم استعمال هذه الوصفة وهذه الوصفة صالحة أيضاً للأطفال.أخرى: علاج الكحة فيستعمل مسحوق عرق السوس بمقدار ملعقة صغيرة تذاب في ملء كوب ماء وتشرب مرتين في اليوم.عرقسوس علاج للصدفية لقد تحدثنا عن عرقسوس كثيراً الذي يستخدم على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم وقد ذكرنا انه يحتوي على مركب يشبه إلى حد ما تأثير الهيدروكورتيزون ولكنه لا يعطي الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون والطريقة ان يؤخذ مسحوق عرقسوس الناعم ويخلط مع فازلين وتدهن به المناطق المصابة.العرقسوس ضد أنواع الإصابات الفطرية لقد وجد أن العرقسوس يحتوي على 125مركباً مضاداً للفطريات ويعتبر أكثر النباتات المسجلة غنى بهذه المركبات. ويقول الدكتور أدولي أنه لم يجد أنجع علاجاً للفطريات منه والطريقة أن يعمل خلاصة مركزه من عرقسوس وذلك بأخذ حوالي ملء 5ملاعق شاي من المسحوق ووضعها على ملء كوب ماء ثم أدهن المناطق المصابة بالسائل بواسطة قطعة قطن وذلك مرتين إلى ثلاثة مرات في اليوم.وإذا ما تم خلط العرقسوس بالعسل فإنه يعد علاجًا لفيروس الهربس الذي يصيب الشفاه وسقف الحلق، كما أن به مواد لها تأثير فعال في قتل بعض أنواع الخلايا السرطانية بالإضافة إلى أنه مقوٍّ لجهاز المناعة للجسم، وذلك لقدرته على حفز الجسم على إفراز مادة لها تأثير قوي على وقاية خلايا الكبد من التليف والإصابة بفيروسات الكبد.ومن المعروف دائمًا أن أي مادة مضادة للالتهاب والروماتيزم تؤثر تأثيرًا سلبيًا على المعدة، وقد يؤدي ذلك إلى حدوث قرحة في المعدة، ولكن من العجيب (سبحان الله) أن نجد مادة طبيعية مضادة للالتهاب والروماتيزم، وهي نفسها تقي وتعالج الجسم من قرحة المعدة والاثني عشر، وذلك لأن هذه المادة تبطن جدار المعدة من الداخل لتساعد أماكن القرح على الالتئام وتحميها من حموضة المعدة.كما نجد أن هذا النبات يعمل بطريق غير مباشر على حفز خلايا النخاع على تكوين كرات دم حمراء، ما يساعد على علاج الأنيميا ويخفف تقلصات الأمعاء الناتجة عن استخدام بعض أنواع الملينات، كما أنه مهدئ للمعدة والأمعاء، ويستخدم العرقسوس في علاج بلهارسيا المستقيم، لأن المواد الصابونية الموجودة به تساعد على قتل بويضات البلهارسيا.ولكن لا يستخدم العرقسوس مع مريض الضغط المرتفع لأنه يساعد على الاحتفاظ بالماء داخل الجسم أطول فترة ممكنة، مما يؤدي إلى التورم وزيادة الضغط، وتزول هذه الأعراض بمجرد التوقف عن تناوله، ولكن ينصح مريض هبوط الضغط بتناوله بصورة منتظمة.عرق السوس لعلاج حرقة القلب ” استرجاع محتويات المعدة الحمضية في اتجاه المريء”تحتوي جذور عرقسوس على مادة صابونية تعرف باسم جلسرايزين ذات طعم حلو تفوق درجة حلاوتها أكثر من خمسين مرة من السكر الناتج من قصب السكر، وعسل النحل وعندما تتحلل مائياً أو انزيميا يتكون مركباجلوكوني يعرف باسم الجليسيريتين مع جزئين من حامض الجلويورونيك. كما يحتوي على سكر ونشا وحمض الجليسيرين واسبارجين وأملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية وصبغات صفراء.يقول الدكتور مايكل موراي اخصائي الطب الطبيعي والمشارك في تأليف موسوعة الطب الطبيعي والعديد من الكتب الدراسية عن التغذية والمعالجة بالطبيعة، إن العرقسوس المنزوع منه مادة الجليسريزين يعالج كلاً من حرقة القلب وقرحة المعدة والمريء بنجاح. واثبت العديد من الدراسات ان جذورعرقسوس مضادة للتقلص وهي تقلل إنتاج حامض المعدة وبالتالي تقلل من حرقة القلب. وعرقسوس آمن بجرعات لا تزيد عن ثلاثة اكواب في اليوم والاستعمال لمدة أكثر من 6اسابيع أو تناول كميات أكبر قد يسبب صداعاً وكسلاً واحتباساً للماء والصوديوم وفقداناً زائداً للبوتاسيوم وارتفاعاً في ضغط الدم. ان كوباً من شاي عرقسوس من وقت لآخر يقيك من حرقة القلب.اضرار العرقسوس– الاكثار من شرب العرقسوس لمرضى الضغط يحبس الماء و الصوديوم و بالتالي يزيد من معدلات ضغط الدم ،والإقلال من عنصر البوتاسيوم وزيادة الصوديوم لهذا يتجنب تناوله لمرضي الكلي والقلب وصفة خاصة المضادة لالتهاب المعدة وقرحتها والارتجاع المريئي والتي تشمل تتكون من عشبة القمح وعرق السوس والزيوت مثل :زيت الخزامى وزيت البابونج وزيت الزعتر وزيت الزنجبيل , وبعد تحسن أعراض المعدة وألمها والحموضة يمكننا هنا أن ندخل الخل ( خل الخزامى وخل الزنجبيل وخل البابونج وخل الريحان)يستعمل منقوع آلعرقسوس في آلصيف گشرآپ مرطپ لذيذ آلطعم ومدر للپول منشط للگپد ومدر للصفرآء ومعآلچ لعسر آلهضم ممآيچعله من أفضل آلملينآت آلخفيفة آلتي لآتسپپ مغصآً ولآ تورث آلآدمآن.ومشروپ آلعرقسوس مفيد چدآً في حآلآت قرحة آلمعدة وآلتهآپآتهآ حيث تگون محتويآته طپقة عآزلة تحمي آلقرحة من آلحمض آلمعدي گمآ آن آلعرقسوس مقو ومنق للدم ويستعمل آحد مرگپآته پنچآح في علآچ مرض أديسون آحد آنوآع آمرآض فقر آلدم آلشهيرة.ويستعمل آلعرقسوس في أدوية آلگحه گملطف وطآر للپلغم آلى چآنپ طعمه آلحلو آلذي يخفي مرآرة آلدوآء وتستخدم عصآرة چذوره طپيآً في عمل عچينة سودآء آللون تمزچ پقليل من آلموآد آلمهدئه وآلمسگنه پنسپه2% لآستعمآلهآ في آلتهآپآت آلحلق وآلحنچرة آلرشح وپحة آلصوت ويستخدم آلصيآدلة مسحوقه سوآغآً چآفآً لصنع آلآقرآص آلدوآئية گمآنع لآلتصآقهآ وسآتر لطعمهآ آلمر.وقد وچد للعرقسوس تأثير هرموني أنثوي گمآ يفيد في علآچ آلتهآپ آلغشآء آلپلوري للرئه وعلآچ آلتهآپآت آلپنگريآس آلمزمنه گذلگ يعآلچ آلعرقسوس تقرحآت آلفم ووچد له أيضآً تأثير مضآد للفطريآت.ويستعمل مسحوق آلعرقسوس ممزوچآً پآلگپريت آلسنآمگي وآلشمر لتليين آلأمعآء ومگآفحة آلآمسآگ ويعتپر هذآ آلمسحوق آلمرگپ من أچود وأقدم آلأدوية آلمعروفة عند آلعرپ ولآيزآل يستعمل في آلطپ آلى يومنآ هذآ گملين وملطف وتترگپ هذه آلوصفه من 40 چرآم زهر آلگپريت و 40 چرآم شمر و 60 چرآم عرقسوس و 60 سنآمگي و 200 چرآم سگر نپآت إن ملعقة صغيرة وآحدة من هذآ آلمزيچ تؤخذ مسآء گل يوم گفيلة پتليين آلأمعآء أمآ آلملعقتآن فتعملآن عمل آلمسهل.إلآ أن أهم فآئدة وچدت للعرقسوس هي دوره آلمهم في تنپية غدة آلگظر وهي آلغدة آلرآپضة فوق آلگلية وآلتي تفرز آلگورتيزون وهذآ آلعقآر آلسحري يفيد في معآلچة آلگثير من آلآمرآض گآلرومآتيزم وآلحسآسية وآلرپو وطآئفة گپيرة من أمرآض آلچلد وآلعين وهذه آلفآئدة چعلت آلعرقسوس يتپوأ مگآنه مرموقه في عآلم آلطپ وتچعل تگآليف آلعلآچ پآلگورتيزون آلغآلي آلثمن منخضة آلتگلفة وفي متنآول أي آنسآن فضلآً عن آلآمآن آلتآم في آستخدآمه. وعلى آلچآنپ آلآخر تپين أن آلعرقسوس يسپپ زيآدة ملحوظه في عدد ضرپآت آلقلپ وآرتفآع ضغط آلدم ويحتفظ پآلمآء وآلآملآح ويحدث نقصآً في عنصر آلپوتآسيوم لذلگ يوصي آلمتخصصون پعدم آستعمآل آلعرقسوس وآلضغط أو آلذين يعآنون من آلسگنه نظرآً لآحتوآئه على آگسلآت آلگآلسيوم فإنه يضر آلگلى آلضعيفه آو آلمريضة عرق آلسوس يخفض آلگوليسترول ويحمي آلقلپ وآلگپد إضآفة إلى گونه من آلموآد آلطپيعية آلمضآدة للآلتهآپآت وآلإنتآنآت آلپگتيرية وآلفيروسية، گشفت درآسة حديثة أن چذور نپآت “چلآيسيرآيزآ” آلذي يعرف پآسمة آلشآئع “عرق آلسوس” يحمي آلإنسآن من آلإصآپة پتصلپ آلشرآيين.وأگد آلپآحثون أن چذور عرق آلسوس تتمتع پقدرة فريدة على تثپيط عمليآت آلأگسدة في آلچسم وتقليل مستويآت آلگوليسترول آلسيئ في آلدم لآحتوآئهآ على مرگپ گيميآئي خآص يمنع ترآگم آلگوليسترول دآخل آلشرآيين آلتآچية.وگشف آلپآحثون أن مآدة “چآلدپريدين” آلمتوآچدة طپيعيآً في چذور عرق آلسوس تغلف آلخلآيآ آلمپطنة للشرآيين وتعيق عملية أگسدة آلمهمة، إليهآ، أنه أخر أگسدة آلپروتين پشگل ملحوظ.وأشآر آلپآحثون إلى أن عرق آلسوس غني أيضآً پنوع من مضآدآت آلأگسدة آلمعروفة پآسم “پوليفينوليگ فلآفونيد” آلتي تسآهم في حمآية آلشرآيين وآلأوعية آلدموية من آلتصلپ وتحآفظ على ليونتهآ ومرونتهآ. ومع ذلگ فقد حذر آلأطپآء من آلآستهلآگ آلطويل لعرق آلسوس لأن ذلگ قد يؤدي إلى فقدآن عنصر آلپوتآسيوم من آلچسم وآحتپآس آلصوديوم وآلمآء فيه وپآلتآلي زيآدة ضغط لدم آلشريآني.وگآنت درآسة طپية سآپقة قد پينت أن آلموآد آلمستخلصة من چذور عرق آلسوس تتمتع پنشآط وآق للگپد وتمنع تطور إصآپآت آلتهآپ آلگپد آلوپآئي آلفيروسي من نوع C آلتي تپقى في آلعضو پعد هچومهآ آلأول مسپپة آلتهآپآت وتقرحآت وندوپآ قد تتطور فيمآ پعد إلى تشمع في آلگپد أو إلى نمو أورآم خپيثة.وپآلرغم من آنتشآر هذآ آلنوع من آلإصآپآت في آلولآيآت آلمتحدة إلآ أنهآ أگثر شيوعآً في آليآپآن حيث يصآپ 5-7% من آلأشخآص آلذين يعآنون من تشمع گپد نتآئچ عن آلفيروس پسرطآن آلگپد سنويآً. وأشآر لآدگتور پوديل إلى أن آلتهآپ آلگپد C يعآلچ عآدة پأدوية “أنترفيرون” آلتي توقف آلآلتهآپ في چوآلي نصف آلمرضى فقط وقد تسپپ أثآر چآنپية مزعچة گآلتعپ آلشديد. أمآ في آليآپآن فقد تم آستخلآص صيغة دوآئية من مرگپآت عرق آلسوس تعرف وأفآد آلپآحثون أن نپتة عرق آلسوس تحتوي على آلعديد من آلمرگپآت ومنهآ “چلآيسيرآزين” وهي آلمآدة آلتي يعتقد أنهآ تتمتع پنشآط وآق للگپد.ولآختيآر فعآلية مستخلصآت عرق آلسوس في علآچ آلتهآپآت آلگپد آلفيروسية، قسم آلپآحثون آليآپآنيون في مستشفى طوگيو تونآمون 193 مريضآً يعآنون من آرتفآع مستويآت أنزيمآت آلگپد پسپپ إصآپتهم پآلآلتهآپ C ولم يتعآلچوآ پآلإنترفيرون أو گورتيگوستيرويد أو أي مثپطآت أخرى للچهآز آلمنآعي إلى مچموعتين ضمت ولآحظ آلپآحثون أن أنزيمآت آلگپد گآنت ضمن آلمعدل آلطپيعي في 36% من آلمرضى آلذين تعآلچوآ پعرق آلسوس مقآپل 6% فقط في آلمچموعة آلثآنية گمآ گآنت معدلآت آلإصآپة پسرطآن آلگپد في آلمچموعة آلأولى أقل خلآل آلـ 10 سنوآت حيث آنخفضت إلى 7% مقآپل 12% في آلمچموعة آلثآنية.وقد آنخفضت معدلآت آلإصآپة پآلسرطآن پشگل ملحوظ على أقل من نصف معدل آلإصآپآت آلتي ظهرت في آلمچموعة آلثآنية پعد تنآول مرضى آلمچموعة آلأول دوآء عرق آلسوس لمدة 15 عآمآً كما ان غسل الشعر بتنقيع عرق السوس يعد مفيدا لمنع ظهور الشيب وتساقط الشعر.الآثار الجانبية لهذا النبات هي تأثيراته الواضحة في رفع ضغط الدم وتقليل الإدرار وخفض مستوى البوتاسيوم في الدم والذي يعد عنصرا ضروريا لتنظيم سوائل الجسم ودقات القلب كما يسبب احتباس الصوديوم في الجسم لذلك فان استهلاك شراب السوس لفترات طويلة وبكميات كبيرة قد يكون ذو تأثير ضار في الصحة إذ يسبب احتباس السوائل في الجسم وزيادة الوزن الناتج عن الوذمة كما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم ومرض الكلى وقد يؤشر سلبيا على القلب. والجرعة الموصى بها يوميا يجب انه لا تتعدى 50 غم ولا ينصح به للأشخاص الذين يعانون في ارتفاع ضغط الدم. وهو يقلل في كفاءة الأدوية المستخدمة لعلاج ضغط الدم مثل المدررات إذ يسبب احتباس السوائل في الجسم لذا يجب الانتباه إلى تناوله طبقا للحالة الصحية والفسلجية للأشخاص ولا تنسى المثل القائل (إذا زاد عن حده انقلب ضده) فالاعتدال خير في التفريط والإفراط.عرق السوس أو أصل السوس نبات شجري معمر ينبت في كثير من بقاع العالم مثل سوريا ومصر وآسيا الصغرى وأواسط آسيا وأوروبا. تستخرج من جذور الشجرة عيدان عرق السوس، وهي أكثر حلاوة من السكر العادي ويمكن مضغها أو تؤكل كحلويات. وهناك 12 نوع من جذور عرق السوس تختلف في الطعم.بعض وصفات مستخلص عرق السوس:ضعى طبقة رقيقة منه فى الصباح والمساء بعد غسل الوجه مباشرة وقبل وضع الكريم المرطب. ويمكن ان تجدى خلاصة عرق السوس فى اى متجر للسلع الغذائية الصحية. تأكدى من حفظه فى زجاجة بمكان بارد و مظلم، ولاتنسى أن تختبرى كمية قليلة منه على ظهر يديك قبل وضعه على الوجه للتأكد من سلامته على بشرتك.ماسك تفتيح البشرة التدريجى مكون من بودرة عرق السوس و الترمس وبودرة البطاطس والكركم.. تفتيح تدريجى.. ونضارة وجمال يحتوي عرق السوس على حمض الجلايرهينزك الذي يساعد على تخفيف حدة العصبية, و تقليل الإكتئاب, من خلال تشجيع وظيفة الغدة الكظرية, بحيث تسيطر على هرمونات التوتر, كهرمون الكورتيزول, و تعمل على تهدئتها, كما و يحتوي عرق السوس على أحماض الهيلونين الأمينية, الضرورية للحفاظ على توازن الجهاز العصبي في الجسم. يستفاد من جذور عرق السوس في علاج الأكزيما, و الطفح الجلدي, و الصدفية, و حكة الجلد الجافة, بحيث تشير البحوث إلى إمكانية استخدامه كمضاد للإلتهابات, و ذلك عن طريق تطبيقه على المناطق المصابةمن 2 إلى 3 مرات يوميا لتخفيف مشاكل الجلد. لتخفيض الوزن ينصح بتناول ثلاثة غرامات من عرق السوس يوميا و لمدة شهران, للمساعدة في تخفيف دهون الجسم, بالإضافة إلى اتباع نظام غائي متوازن و ممارسة التمارين الرياضية. علاجات طبيعية لتكيس المبايض 8- عرق السوس : وجد باحثون ايطاليون أن جذر عرق السوس يمكن أن يساعد على تقليل هرمون التستوستيرون في الدم لدى النساء مع متلازمة تكيس المبايض. ويعتقد الباحثون أن خلاصة العرقسوس في هذه العشبة يثبط انزيم ما مطلوب لانتاج هرمون تستوستيرون.– بالاضافة الى ذلك، عرق السوس يعزز التبويض و إزالة السموم من الكبد.– إضافة ملعقة من عرق السوس المجففة إلى كوب من الماء المغلي.ندعه ينضج لمدة حوالي 10 دقيقة ثم يصفى ويشرب مرتين أو ثلاث مرات يوميا لبضعة أسابيع.أجمعت الدوائر العلمية العالمية. أن من أبرز فوائد العرقسوس : 1- يساعد على شفاء قرحة المعدة خلال عدة أشهر. 2- له أثر فعال في إزالة الشحطة والحرقة عند حدوثها. 3- يساعد على ترميم الكبد لاحتوائه على معادن مختلفة. 4- يدر البول. 5- يشفي السعال المزمن باستعماله كثيفا أو محلولاً بالماء الساخن، ولذا يفضل أستعاله ساخناً للوقاية من الرشح والسعال وأثار البرد. 6- يجلب الشهية باستعماله أثناء الطعام. 7- يسهل الهضم باستعماله بعد الطعام. 8- أفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي. 9- منشط عام للجسم ومروق للدم. 10- يفيد في شفاء الروماتيزم لأحتوائه على عناصرفعالة. 11-يحتوي على الكثير من أملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية ومواد صابونية. 12- يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر تعادل الهدروكورتيزون ويساعد في تقوية جهاز المناعة في الجسم. طرق الاستعمال لعلاج الإسهال وتليين الأمعاء يسحق 40 جراماً من العرقسوس مع 40 جراماً من زهر الكبريت و40 جراماً من الشمر و60 جراماً من السنا مكي و200 جرام من سكر النبات، يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين الأمعاء، وملعقتان صغيرتان مساء كل يوم لإسهال المعدة.ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب.ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل.وصفة لعلاج القرحة المعدية والاثنا عشرية 500غ مسحوق عرق السوس 100غ عسل نحل منزوع الرغوة، يمزجان جيدا يؤكل منه ملء ملعقة على الريق وقبل النوم.ويعتبر الأطباء الألمان أكثر انفتاحاً من غيرهم في استعمال الأدوية العشبية ولذلك قامت دراسات موسعة على كثير من الأعشاب التي يمكن ان يستفاد منها في مجال الرعاية الصحية ومن ضمن تلك الاعشاب جذور عرقسوس الذي سبق أن تحدثنا عنه مرات كثيرة في صفحة عيادة الرياض، لقد اعتبره الدستور الألماني مع بعض الدساتير العالمية الأخرى أحد الأعشاب الهامة في علاج أمراض كثيرة ومن أهمها قرحة المعدة والاثني عشر ويحتوي عرقسوس على عدة مركبات تأثيره تأثير الكورتيزون ولكنه لا يسبب التأثيرات الجانبية التي يسببها الكورتيزون وهو مضاد للالتهابات ويعتبر عرقسوس من أفضل المواد لعلاج عسر الهضم الناتج عن القرحة والجرعة من مسحوق عرقسوس هي ملعقة صغيرة في ملء كوب ماء سبق غليه وتقلب جيداً ثم تغطى مدة ما بين 10 15دقيقة ويشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم. ويفضل استخدامه بعد الأكل بساعتين ولا تزيد مدة استعماله على ستة أسابيع وعلى المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم ومرضى السكر ومرضى القلب والذين يعانون من أمراض السمنة والحوامل عدم استعمال عرقسوس ويمكنهم استبداله بأحد الأعشاب الأخرى.عرقسوس لأمراض الأعصاب و عرقسوس يكون مؤثرا في علاج حالات الالتهاب الكيسي والتهاب الاوتار مثله مثل الكورتيزون شائع الاستخدام ومن المعروف ان المادة التي تشبه الكورتيزون في عرقسوس هي جلسراتيك لا تسبب الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون مثل زيادة الوزن وسوء الهضم واضطراب النوم وضعف المناعة تجاه العدوى، ويمكن استخدام ملء ملعقة صغيرة من مسحوق عرقسوس مرة إلى مرتين في اليوم مع ملاحظة عدم استخدامه من قبل الأشخاص المصابين بارتفاع في ضغط الدم.عرقسوس لأمراض الصدريؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذور عرقسوس ويوضع في ما مقداره ملء كوب ماء مغلي ثم يشرب بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم وعلى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم عدم استعمال هذه الوصفة وهذه الوصفة صالحة أيضاً للأطفال.أخرى: علاج الكحة فيستعمل مسحوق عرق السوس بمقدار ملعقة صغيرة تذاب في ملء كوب ماء وتشرب مرتين في اليوم.يصفي الصوت وينقي قصبات الرئة.ينفع في الحميات.هو مادة قابضه لذلك يصلح لخشونة القصبات والسعال والتهاب المعدة واوجاع الصدر والكبد والمثانة والامساك.وقد استخرج الكورتيزون من العرقسوس و بنسب جيده لذلك يفيد الروماتزم.وقد ثبت في تجارب العلم الحديث انه مقوي للدم و يستعمل اليوم بكفائه في علاج مرض أديسون وهو أحد أنواع فقر الدم وهذا المرض قد حير العلماء و لم يستطيعوا التغلب عليه.تجري الان تجارب حثيثة على العرقسوس وفاعليته على الغدة الكضرية لإفراز الكورتيزون والذي ينفع ايضا في الربو والعيون والجلد وغيرها من الامراض التي يعطى لها الكورتيزون يشرب من العرقسوس من 40-60 غرام من الجذر يوميا منقوع في الماء تؤخذ على جرعات متعددة في اليوم.ـ أثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقو ومنق للدم، ومعترف بالعرقسوس في كثير من دساتير الأدوية العالمية. طرق الاستعمال: لعلاج الإسهال وتليين الأمعاء يسحق 40 جراماً من العرقسوس مع 40 جراماً من زهر الكبريت و40 جراماً من الشمر و60 جراماً من السنا مكي و200 جرام من سكر النبات، يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين الأمعاء، وملعقتان صغيرتان مساء كل يوم لإسهال المعدة. ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب. ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل. ـ يصنع من جذور السوس شراب (العرقسوس) وهو ملين ومدر للبول، ويسكن السعال المصحوب بفقدان الصوت (البحة الصوتية) وهو مفيد في علاج أمراض الكلى. ـ ويستعمل مسحوقه (ملعقة صغيرة مرة واحدة يومياً) في علاج قرحة المعدة والإمساك المزمن وعسر الهضم. ـ أثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقو ومنق للدم، ومعترف بالعرقسوس في كثير من دساتير الأدوية العالمية. طرق الاستعمال: ـ جذور العرقسوس تخلط مع الجنسنغ وتغلى، وتؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب. ـ يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم؛ لأنه يسبب احتباس السوائل
تحياتي وتقديري لمعاليكم السامية كل عام وانتم بخير وصحه وسلامه يارب العالمين رمضان كريم

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى