آخر الأخبار
أخر الأخبار

مناقشه لرساله علميه للماجستير حول التصميم والزخرفه بجامعه المنصوره.

مناقشه لرساله علميه للماجستير حول التصميم والزخرفه بجامعه المنصوره.

كتب -سعيدسعده.

فى حفل علمي بهيج من الزمن الجميل يتسم بالحب والخير والجمال واعلاء العادات والتقاليد والأعراف والقيم الجامعية الأصيلة، وذلك بكلية التربية النوعية جامعة المنصورة، هذه المؤسسة العريقة التي تحتل أفضل مراتب التصنيفات العالمية بفضل جهود أبناءها بقيادة معالي أ.د/ أشرف عبد الباسط رئيس جامعة المنصورة _ أ.د/ محي الدين اسماعيل موسي عميد كلية التربية النوعية جامعة المنصورة وبقاعة أ.د/ الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم السابق.

تمت مناقشه رسالة الماجستير بقسم التربية الفنية تخصص التصميم والزخرفه والمقدمة من الباحثة / فاطمة الزهراء مصطفي مصطفي على عمر … بعنوان ” الاستفادة من الحروفية في البناء التشكيلي لجسم الانسان كمدخل لإثراء التصميم المعاصر”.

وتكونت لجنة المناقشه والحكم من الأستاذ الدكتور/ حنان محمد الشربيني أستاذ التصميم بكلية التربية النوعية_ جامعة المنصورة (مشرفا ورئيسا) ، والأستاذ الدكتور/ السيد الشربينى محمد أستاذ التصميم بكلية التربية النوعية_ جامعة دمياط (مناقشا)، والأستاذ الدكتور/ دعاء سالم يوسف أستاذ التصميم بكلية التربية النوعية _ جامعة المنصورة (مناقشا)، والأستاذ الدكتور/ طارق احمد البهي تخصص التصميم بكلية التربية النوعية _ جامعة المنصورة (مشرفا) .

وهدفت الرسالة إلى الإستفادة من الإمكانات التشكيلية والجمالية التي تمتع بها الحروف العربية لإثراء التصميم المعاصر، والإستفادة من الجسم الإنسان كمدخل تشكيلى فى بناء اللوحة التصميمية المعاصرة ، وإستحداث صياغات تشكيلية ناتجة عن الجمع بين الحروف العربية والبناء التشكيلى لجسم الإنسان لإثراء اللوحة التصميمية بإستخدام تقنيات الكمبيوتر (ثنائية الأبعاد)، والوصول إلى صياغات مستحدثة للحروف العربية تضفي بجمالياتها على البناء التشكيلي لجسم الإنسان .

ومن نتائج البحث يعتبر جسم الإنسان مدخلا مثيرا للإبداع في مجال التصميم، وأثبتت الدراسة أن استخدامات الكمبيوتر أضافت أبعاداً جديدة لكيفية تناول الحروف العربية مع الإمكانات العديدة التي أضافها الكمبيوتر للتصميم ، ومن أبرز نتائج إستخدام برامج الكمبيوتر السرعة والدقة في إنجاز الأعمال الفنية وتأكيد الصلة بين الفن والتكنولوجيا ، وأمكن دمج تقنيات برامج الكمبيوتر مع أساليب التصميم التقليدية في لوحة واحده دون أي فصل بين الكمبيوتر والتصميم التقليدي مما أدي إلي إستحداث صياغات تشكيلية جديدة تثري اللوحة التصميمية .

وأوصت الباحثة بالإهتمام بالجسم الإنسان وإلقاء الضوء على جمالياتها في برامج تدريس التصميم لطلاب التربية الفنية، وضرورة توفير أجهزة الكمبيوتر وتدريس برامج الكمبيوتر وربطها بالتصميم كمقررات دراسية.

وانتهت لجنة المناقشة والحكم إلى أن الباحثة قد اتبعت الأسلوب العلمى فى جمع البيانات وتحليلها والرسالة تعد إضافة جديدة فى مجال تخصص التصميم والزخرفة.

وبعد مناقشة الرسالة علنيا قررت لجنة المناقشة والحكم منح الباحثة درجة الماجستير(بتقدير ممتاز) بعد أن أشادت اللجنة بالباحثة والعمل البحثي المتميز بالابتكار والابداع والذي يمكن إلاستفادة منه محليا وعالمياً ..وشهدت المناقشة حضور بعض السادة الأساتذة وأبنائها الذين مثلوا الكلية والجامعة في المحافل الدولية بالحصول علي الارسمه والجوائز ومنهم الفنان المبدع أ.د/ محمد الشوربجي ورئيس قسم التربية الفنية سابقا، والفنانة المتألقه أ.د/ نشوي الشافعي رئيس قسم الملابس الجاهزة بكلية الفنون التطبيقية_ جامعة حلوان ، و أ.د/ محمود حامد ، وأ.د/ مروة عبد الرحمن ، وأ.د/ أيمن الدسوقي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى