إقتصاد

مسئولو المرافق بوزارة الإسكان والجهات المختصة يتابعون إجراءات إعادة الاستخدام الآمن للمياه المُعالجة طبقاً لأعلي المعايير العالمية

عقد الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، اجتماعا مع مسئولى قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى بالوزارة، وممثلى وزارة الموارد المائية والري، وممثلى إدارة المياه بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لمتابعة إجراءات إعادة الاستخدام الآمن للمياه المُعالجة طبقاً لأعلي المعايير العالمية المُطبقة في هذا المجال، وفى الأغراض المُخصصة لذلك.

وأوضح الدكتور سيد إسماعيل، أن هذا الاجتماع الذي تم عقده أمس الخميس، يأتى تنفيذاً لتكليفات الدكتور عاصم الجزار، فى اجتماعه أمس الأول، والمتمثلة فى حصر محطات معالجة الصرف الصحى التى تحتاج إلى توسعة طاقاتها، أو تحتاج إلى رفع كفاءة، وتحديد نوعية المعالجة المطلوبة لكل محطة، سواءً المعالجة الثنائية أو الثلاثية، بما يتناسب مع متطلبات إعادة استخدام المياه المُعالجة، وذلك من أجل الحفاظ على هذا المورد الهام، واستغلال كل قطرة ماء بالشكل الأمثل لتحقيق أعظم فائدة منها.

ووجه نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، بإعداد دراسة فنية تتضمن الأعمال المطلوبة والقيمة المالية لمحطات المعالجة التي تحتاج لتوسعات، والمحطات المطلوب رفع كفاءتها، وتحديد نوعية المعالجة المطلوبة، وذلك طبقاً للمعايير والقوانين المُنظمة في هذا الخصوص.

وأشار الدكتور محمد حسن مصطفى، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، إلى أن الجهاز قام بجمع البيانات الخاصة بمحطات معالجة الصرف الصحي على مستوى الجمهورية، والتي تقوم بالصرف على الغابات الشجرية والأخوار الجبلية، والطاقات التصميمية والفعلية للمحطات.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى