محافظات

محافظ القليوبيه يتفقد عددا من المشروعات بمدينة طوخ

كتب محمد صوابى
أجرى عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية جولة تفقدية بمدينة طوخ لمتابعة أعمال تطوير مستشفى طوخ المركزي، وذلك للوقوف على نسبة التنفيذ ودفع الأعمال بها بالإضافة إلى تفقد محطتي صرف صحي ترسا وشبرا هارس، ورافق المحافظ أحمد الوزيري رئيس مركزو مدينة طوخ.
وبدأ المحافظ الجولة بتفقد مستشفى طوخ المركزي وتجدر الإشارة إلى أن المستشفى تشتمل على ١٦ عيادة خارجية و٩٠ سرير داخلي و ٢١ سرير رعاية مركزة و١٦ حضانة أطفال و٢٠ ماكينة غسيل كلوي و٦ غرف عمليات جراحية، بالإضافة إلى عمليات النساء والتوليد كما تشتمل المستشفى على “مناطق انتظار – مكاتب إدارية – العيادة الخارجية – قسم للطواريء – قسم للغسيل الكلوي – قسم للعلاج الطبيعي – قسم الأشعة – التعقيم المركزي – غرف عمليات – استراحات الأطباء ومدرسة التمريض – قسم للمعامل – حضانات – قسم للحروق – قسم جراحة المناظير”، وتبلغ تكلفة المستشفى 308 مليون جنيه تنفذها شركة وادي النيل .
واستمع المحافظ، من القائمين على تنفيذ المشروع عن آخر تطورات الأعمال بالمستشفى، حيث تم الانتهاء من الأعمال الخرسانية للمبنى وجاري أعمال التشطيبات والتكييف المركزي، وتركيب المصاعد. وشدد المحافظ على سرعة الانتهاء من أعمال الإنشاءات والتسليم في الموعد المحدد لها.
وتابع المحافظ الجولة بتفقد محطة رفع صرف صحي ترسا والتي تعمل بطاقة 4 آلاف متر مكعب يومي وتخدم قرية ترسا، حيث تفقد المحافظ المحطة ووجه بسرعة الانتهاء من توصيل الوصلات المنزلية كما وجه الهجان بتواجد النوبتجيات بشكل دائم علي مدار 24 ساعة، كما طالب المحافظ أيضا بعمل الصيانة الدورية للمحطة.
واختتم المحافظ الجولة بتفقد محطة صرف صحي شبرا هارس بطوخ والتي تعمل بطاقة 5300 متر مكعب يوميا ومتصلة بمحطة رفع الناصرية ومحطة معالجة قها، حيث تفقد المحافظ المحطة ووجه بسرعة الانتهاء من أعمال الشبكات والعمل بالتوازي في تركيب الوصلات المنزلية للمواطنين مشددا علي ضرورة تسليم المشروع بالكامل نهاية العام الجاري .
وخلال الجولة استمع المحافظ إلى شكاوى المواطنين حيث استجاب المحافظ لطلب أحد المواطنين بتوفير ماكينة صرف آلي بمكتب بريد شبرا هارس، كما استجاب فورا لشكوى المواطنين بتركيب عدد من غطاءات بالوعات الصرف الصحي والتي كانت تشكل خطرا على حياه المواطنين بالقرية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى