إقتصادمنوعات

محافظ الفيوم يلتقي مسئولي شركة “نكسانس” الألمانية لبحث إقامة مصنع لإنتاج كابلات بكوم أوشيم

فاطمه رمضان
التقى الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، اليوم، بديوان عام المحافظة، ميكل كروب، المدير الإقليمي لمجموعة شركات “نكسانس” الألمانية بشرق أوروبا، والدكتور عادل بن خالد، مدير انتاج الشركة، لبحث إقامة مصنع لإنتاج الكابلات، والضفائر الكهربائية للسيارات التي تعمل بالكهرباء، بالمنطقة الصناعية بكوم أوشيم.

جاء ذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والدكتور احمد بدر المستشار التجاري بالتمثيل التجاري المصري بوزارة التجارة والصناعة، والمحاسب محمد أبوغنيمة سكرتير عام محافظة الفيوم، والمهندس أيمن عزت سكرتير عام المحافظة المساعد، والمهندسة سوسن على مدير المنطقة الصناعية، ومدير إدارة الإنتاج بالديوان العام، وعدد من مسئولي المنطقة الصناعية بكوم أوشيم.

قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن اللقاء تناول سبل التعاون المشترك وفتح مجالات جديدة للاستثمار على أرض محافظة الفيوم، حيث استعرض المحافظ فرص الاستثمار بمختلف القطاعات، من خلال الخريطة الاستثمارية، كما تم مناقشة النسبة البنائية للمصنع المزمع اقامته والدراسة الإقتصادية للمشروع، وأليات تراخيص البناء والتشغيل.

وأضاف المتحدث الرسمي، أنه خلال اللقاء استعرض مسئولي المنطقة الصناعية، تقسيمات المنطقة، ومميزات ربطها وقربها من الموانئ، والمطارات، والسكك الحديدية، فضلاً عن نسبة اشغال المنطقة الصناعية، والمساحات المخصصة لإقامة المصانع، والمباني الإدارية والتوسعات المستقبلية للمنطقة، بالاضافة الى مميزات قربها من محافظتي القاهرة والجيزة ومدينة السادس من اكتوبر كمناطق تسويق، وكذلك قربها من العمران والتجمعات التي بها أيدي عاملة.

كما تم استعراض المصانع التي تقوم بتصدير منتجاتها الى بعض الدول الخارجية، بالإضافة الى توافر البنية الأساسية من كهرباء، ومياه، وصرف صحي، وكافة الخدمات العامة بالمنطقة، فضلاً عن إجمالي عدد المشروعات، والتصنيف النوعي لهم بالمنطقة الصناعية، والموقف التنفيذي لتلك المصانع.

ومن جهته، وجه محافظ الفيوم، سكرتير عام المحافظة المساعد بإصطحاب الوفد الألماني لزيارة المدرسة الإيطالية للتعليم والتدريب الفني بدمو، والإلتقاء ببعض المستثمرين أصحاب المصانع القائمين على الإستيراد والتصدير بالمنطقة، للتعرف على سوق العمل، والعمالة الفنية بالمحافظة، وأليات الإستيراد والتصدير، موجهاً بسرعة توفير قطعة أرض بالمنطقة الصناعية لإقامة تلك المشروع الذي يسهم في توفير فرص عمل للشباب، وجلب استثمارات للمحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى