أخبار عالمية

ماريا زاخاروفا توضح كيفية تفادي الوقوع في قائمة “الدول غير الصديقة”

لفتت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية إلى أن الرغبة في علاقات احترام متبادل مع روسيا على أساس القانون ستسمح للدول بتجنب إدراجها في القائمة غير الصديقة في المستقبل.

قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية: “الشيء الرئيس في أطروحتنا الرئيسة: نحن مع تطوير علاقات بحقوق متساوية”.

وأوضحت في رد بالخصوص أنه “ربما ينتظر منا شيء ما جديد وحديث.. ولكن يبدو لي أن هناك تقاليد يجب الحفاظ عليها: علاقات متساوية ومحترمة بشكل متبادل تستند إلى القانون. لاحقا يمكن أن يجري التعديل بشكل فردي: يمكن أن يكون علاقة شراكة، تحالف.. قد تكون هناك فترات تهدئة، وتحدث حالات مختلفة، بل هناك مشاكل، لكن الأساس يجب أن يكون هو الذي ذكرته. وحين ذاك لن يتم إدراجها في أي قوائم للدول غير الصديقة”.

وكان مجلس وزراء الاتحاد الروسي قد أقر في وقت سابق قائمة للدول غير الصديقة، وتشمل دولتين، الولايات المتحدة وجمهورية التشيك.

وذكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو لن تدرج بشكل عشوائي أي دولة على قائمة الدول غير الصديقة، وسيسبق القرار تحليل عميق، وقد تتم مراجعة القائمة بمرور الوقت.

وبحسب الوزير، لن تكون هذه ورقة “ميتة”، والقائمة “ستراجع بالطبع” مع تطور العلاقات مع الدولة المعنية.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى