أخبار المشاهير

ماذا كان يفعل الفنان الراحل سمير غانم حينما يحزن ؟

ماذا كان يفعل الفنان الراحل سمير غانم حينما يحزن ؟

 

كتب /أيمن بحر

في لقاء نادر وبالتحديد في فترة الثمانينات تحدث (سمورة) اسطورة الكوميديا متي يشعر بالحـ،ـزن الشديد وذلك ردا على سؤال المذيعة
تعالوا نشوف سمير غانم قال ايه ساعتها : بعد انتهائي من تصوير فيلم يارب ولد ساـ،ـفرت إلى امريكا برفقة اخي الأصغر مـ،ـني سيد و كان ذراعي اليمين و كنت مرتبط به جدا من أجل إجـ،ـراء عملية ز راعة كليـ،ـه له لأنه كان مـ،ـصـ،ـاب بالفـ،ـشل الكلـ،ـوي

العمليه فشـ،ـلت و تو فى اخـ،ـي الحبيب بعد العمليه ب 24 ساعه و رجعت إلى مصر برفقته و لكن لم يكن يجلس بجواري في الطائره و لكن في صندوق خـ،ـشـ،ـبي مع أمتعة المسافرين

كنت جالس في كرسي لوحدي و ما فيش حد جنبي و كانت الطياره كلها مصريين و قعدو يجيولي و يهزرو معايا و عاوزني ارد عليهم بنفس طريقتي

المعتاده في الهزار و الضحك لكن ماكونتش قادر اتكلم ولا اضحك ولا اهزر و كانو مستغـ،ـربين جدا مني و حاولت بكل الطرق اني اخبـ،ـي د مـ،ـوعي و ما عرفتش
طقم الضيافه بلغو كابتن الطائره بإن سمير غانم من ضمن الركاب و في حاله غير طبيعيه و الحـ،ـز ن باين عليه

فوجئت بكابتن الطياره أنه ترك غرفة القياده لمساعده و جاء يجلس بجانبي و يستفسر عن حالتي غير المعتاده و رديت عليه انا كنت مسافر و اخويا قاعد جنبي و حاليا راجع و هو في صندوق خـ،ـشـ،ـب في بطن الطياره و مش عاوزني ابقى حـ،ـز ين و ابـ،ـكـ،ـي

رد عليا الطيار و قالي البقاء لله و شد حيلك و احمد ربنا انك راجع بيه مصر و هتعرف تد فنه في بلده و انا كنت طيار حـ،ـربي و كذلك اخويا الصغير و كنا مشاركين في حـ،ـرب اكتوبر المجيده و شوفت اخويا و هو بيتحـ،ـر ق قدامي في طيارته اللي أصـ،ـابها صـ،ـاروخ و انا مش عارف اعمل له اي حاجه و كمان كملت كل ايام الحـ،ـر ب و انا شايل جوايا حـ،ـز ن و ألم لا يقدر عليه أي بشر

وتابع سمورة حديثه قائلا :”قولت في سري اللي يشوف بلاوي الناس تهون عليه بلوته و الحمد لله و ربنا بعتلي الراجل ده في الوقت المناسب عشان يعرف يهون عليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى