Uncategorized

لحن الخريف

 

بقلم الشاعرة العراقية / سميره على
متابعة المستشار الإعلامى دكتور / سامح الخطيب

لحن الخريف

لمن الديار عفواً
التي سفكت دمعي
سفع الخدود وجفونها
تدر لحن في كل الأمور
غربتي حتى اذا ابحرت
بشيء من السعادة
شاركت المحسنون
بكل الارض افراحهم
هنا، وهناك
رقة نغمات لحن
غنت مثلهم بالسعادة
فهنالك الف سؤال
ساكب العتب على الجرح
غربتي مختوم عتبتها بالغبار
تنهدت لفرط بهجة
احلامٱ طريات
ورش العتب خد
اعبث بقلبي
فشتكى الم الصمت
وامنت ان الحياة الوان
حائرة أضلالها
كان غيمها سجايا لحن
اصيغت من فجر الفقير
ينبوع لحن من الانشاد
صاف صدى
ارسل الشجو اسجاعٱ
منفصلة يخبر عن ذلك
القدر المجهول
عن روح خواء
افيائها وسادة السكون
ينام تحت ظلها
الصبا، الفقر
والضمير المنحني لله

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى