أخبار عاجلة
أخر الأخبار

في ضوء مبادرة “مراكب النجاة”.. وزيرة الهجرة تشهد توقيع بروتوكول تعاون في إطار عمل “المركز المصري الألماني” بين الوكالة الألمانية للتعاون الدولي و”مصر الخير” لتدريب الشباب بالمحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية السفيرة نبيلة مكرم: نتعاون جميعًا بهدف توفير التدريب وفرص العمل للشباب وهي أهم محاور تنفيذ مبادرة “مراكب النجاة” السفير محمد خيرت: نستهدف تأهيل وتدريب الكوادر البشرية لإعداد عمالة ماهرة تواكب احتياجات السوق داخل وخارج مصر مؤسسة مصر الخير: تجهيز ١٤ غرفة في ١٤ محافظة لتدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل د. علي جمعة: توقيع البروتوكول يمثل تعاملا حقيقي مع الواقع

في ضوء مبادرة “مراكب النجاة”..

وزيرة الهجرة تشهد توقيع بروتوكول تعاون في إطار عمل “المركز المصري الألماني” بين الوكالة الألمانية للتعاون الدولي و”مصر الخير” لتدريب الشباب بالمحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية

السفيرة نبيلة مكرم: نتعاون جميعًا بهدف توفير التدريب وفرص العمل للشباب وهي أهم محاور تنفيذ مبادرة “مراكب النجاة”

السفير محمد خيرت: نستهدف تأهيل وتدريب الكوادر البشرية لإعداد عمالة ماهرة تواكب احتياجات السوق داخل وخارج مصر

مؤسسة مصر الخير: تجهيز ١٤ غرفة في ١٤ محافظة لتدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل

د. علي جمعة: توقيع البروتوكول يمثل تعاملا حقيقي مع الواقع

كتبت/نيفين صبرى

شهدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور علي جمعة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، توقيع بروتوكول تعاون بين الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZالشريك الرئيسي في المركز المصري الألماني للهجرة والتوظيف وإعادة الإدماج، ومؤسسة مصر الخير، يتم بموجبه قيام giz تجهيز 14 غرفة تدريب على أحدث مستوى بهدف استخدامها لتدريب الشباب، وذلك في إطار جهود وزارة الهجرة في مكافحة الهجرة غير الشرعية تنفيذًا للمبادرة الرئاسية “مراكب النجاة”.

ووقع البروتوكول كل من السفير محمد خيرت، مساعد وزيرة الهجرة للتعاون الدولي، والأستاذ محمد عبد الرحمن نائب العضو المنتدب بمؤسسة مؤسسة مصر الخير، والأستاذ أندرياس أدريان ممثلا عن الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ الشريك الرئيسي في المركز المصري الألماني للهجرة والتوظيف وإعادة الإدماج، كما حضر مراسم التوقيع عدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ ورؤساء اللجان بالبرلمان المصري، وأكاديميين وخبراء دوليين.

وقالت السفيرة نبيلة مكرم: “إننا نخطو بخطى حثيثة نحو تنفيذ المبادرة الرئاسية مراكب النجاة للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية والحد منها في المحافظات الأكثر تصديرًا لها”، وأضافت أن الأمر لا يتوقف عند ذلك بل إن من أهم محاور تنفيذ المبادرة أيضا المساعدة على توفير فرص عمل وإقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة لتشجيع الشباب على العزوف عن الهجرة غير النظامية، مؤكدة أن وزارة الهجرة لا تدخر جهدًا في هذا الملف وتتعاون فيه مع كافة مؤسسات الدولة والجهات المعنية.

كما أوضحت وزيرة الهجرة أن إنشاء المركز المصري الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الإدماج، يسهم في معرفة فرص العمل المتاحة في السوق المصرية والألمانية، ومن ثم مساعدة المتقدمين لهذه الوظائف عبر تقديم الاستشارات اللازمة لهم وتدريبهم لمواءمة متطلبات سوق العمل، كما يقدم جلسات المشورة الفردية والنصائح والمعلومات.

ولفتت الوزيرة إلى أن التعاون مع مؤسسة مصر الخير في هذا الصدد سيؤتي ثماره بكل تأكيد، موجهة خالص الشكر لكل القائمين عليها لما يبذلونه من جهود كبيرة في عدة مجالات.

من جانبه، قال السفير محمد خيرت، مساعد وزيرة الهجرة للتعاون الدولي، إن كل غرفة تدريب يتم تجهيزها تحتوي على 15 جهاز حاسب آلي وشاشات عرض وإنترنت ووسائل تعليمية في الـ 14 محافظة الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية، على أن تقوم مؤسسة مصر الخير بالتعاون مع المركز المصري الألماني بتنظيم عملية الالتحاق بالدورات والتوعية بين الشباب للانضمام لها، وإدارة تلك الغرف في غير أوقات التدريبات لتقديم خدمات مجتمعية لأبناء تلك المحافظات.

وأضاف خيرت أن الدورات التي سيتم تقديمها تهدف إلى تأهيل وتدريب الكوادر البشرية في مجالات مختلفة لإعداد عمالة ماهرة فنية أو إدارية مدربة لتوفير احتياجات السوق داخل وخارج مصر، كما سيتم تقديم كافة مجالات الدورات التدريبية سواء تنمية بشرية وقدرات أو مهنية مجانا بالكامل.

ويشار إلى أن وزارة الهجرة قد سبق وتعاونت مع مؤسسة مصر الخير في ملف رعاية المصريين بالخارج مثل شحن الجثامين لغير القادرين، وكذلك توفير وجبات وموائد إفطار في شهر رمضان الكريم للفئات الأكثر احتياجا، وذلك انطلاقا من حرص وزارة الهجرة على تضافر الجهود الحكومية مع القطاع الخاص والمنظمات الدولية ومنطمات المجتمع المدني، في ضوء استراتيجية الحكومة 2030 والأهداف الأممية للتنمية المستدامة، وما تتضمنه من دور المشاركة المجتمعية في تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع المحلي.

قال الدكتور علي جمعة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، إن توقيع برتوكول اليوم مع المركز المصري الألماني للهجرة والتوظيف وإعادة الادماج، ووزارة الهجرة، إنما يمثل ترجمة لنقل الخبرة إلى بؤر الخلل في المحافظات، فالمركز يعمل في مصر منذ زمن، لكن اليوم هو تعامل حقيقي مع الواقع، بنزوله إلى المراكز والقرى في المحافظات.

وأضاف جمعة، خلال توقيع البرتوكول بين وزارة الهجرة ومؤسسة مصر الخير، والمركز المصري الألماني، أن هذا البرتوكول يحقق الاتصال الجماهيري المباشر مع الشباب في المحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية، لتحقيق أمر من اثنين إما لتحويل هجرتهم إلى هجرة شرعية، أو لتوفير المعونة والتدريب والتأهيل الذي يرفع من كفاءتهم ويزيد من إتقانهم للعمل، ومن ثم يستطيعون الحصول على فرص عمل مناسبة تتماشي مع مؤهلاتهم الفنية.

وتابع أن التعاون بين المجتمع المدني، والحكومة، والقطاع الخاص، إنما يأتي من أجل تنمية الإنسان، التي هي المهمة الأساسية لمصر الخير.

من جانبه، قال السيد/ محمد عبد الرحمن نائب العضو المنتدب بمؤسسة مؤسسة مصر الخير، إن التعاون مع giz يتضمن تجهيز عدد ١٤ غرفة تدريب في ١٤ محافظة وذلك في الجمعيات التي تتعاون مع مؤسسة مصر الخير من أجل استخدام هذه القاعات في تدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل، حيث ستقوم giz بتجهيز كل الغرف و دهانها مع توفير الأجهزة والمعدات اللازمة للغرفة من أجهزة كمبيوتر ومكاتب وكافة المستلزمات الأخرى.

وأضاف محمد عبد الرحمن أن مؤسسة مصر الخير، ستقوم بترشيح الجمعيات في كل محافظة من المحافظات المحددة والتي يبلغ عددها ١٤ محافظة متوفر لديهم في الجمعية غرفة لتجهيزها، مع متابعة تشطيب الغرف وتجهيز كل غرفة بكمبيوتر وكراسي وترابيزات، وكافة التجهيزات اللازمة للقاعة وتسليم المستلزمات إلى الجمعيات.

ونوه عبد الرحمن إلى أن مؤسسة مصر الخير ستقوم بمتابعة استخدام الجمعيات للغرف المختارة في الغرض المخصص لذلك وهو تدريب الشباب من أجل التشغيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى