آخر الأخبار
أخر الأخبار

على خطى طه حسين.. “ميلودي” أول معيدة من ذوي الهمم في جامعة المنيا

على خطى طه حسين.. “ميلودي” أول معيدة من ذوي الهمم في جامعة المنيا

 

كتبت ايه محمد

تعد ميلودي ميلاد 23 سنة نموذجا في التحدي والإصرار والعزيمة فقد استطاعت التفوق والنجاح رغم الصعوبات والتحديات حيث فقدت بصرها وهي في الخامسة عشر من عمرها ونجحت في أن تكون أول معيدة على مستوى جامعة المنيا من ذوي الهمم وتم تعيينها بقسم اللغة الايطالية بكلية الألسن على غرار قصة كفاح الدكتور طه حسين عميد الأدب العربي وابن محافظة المنيا.

تقول ميلودي ميلاد المعيدة بكلية الألسن جامعة المنيا ” فقدت نظري عند سن الخامسة عشر وفي البداية كان الأمر صعبا للغاية وكانت الحياة صعبة ،ولكن قررت الاهتمام بالدراسة وقررت تعلم أشياء جديدة تساعدني على الاستمرار في الحياة، وبالفعل عن طريق جمعية النور الحقيقي بمحافظة المنيا تعلمتُ طريقة برايل بشكل سريع وبعد تعلُمي لطريقة برايل أصبحت أنا أُعلم مكفيفون طريقة برايل وتعلمتُ ايضا كيفية التعامل على الكمبيوتر بواسطة البرنامج الناطق.

والتحقت بمدارس النور للمكفوفين وكنت من المتفوقات في المدرسة وفي الصف الثالث الثانوي كنت الأولى على مدرسة النور على مستوى المحافظة المنيا وتم تكريمي من قبل محافظ المنيا آنذاك.

وتضيف :بعدها التحقت بكلية الألسن وكنت أول كفيفة على مستوى الجامعه تلتحق بكلية الألسن بجامعة المنيا لإن كلية الألسن بالجامعة كانت غير مؤهلة للمكفوفين من مواد أو من طريقة امتحان،لكن اصررت على الالتحاق بالكلية وعانيت كثيرا في الكلية من عدم توافر المواد ولكن كل مشكله كنت أجد لها حلولا.

وتتابع: بالفعل تفوقت في الكلية وكنت من الأوائل في قسمي وتخرجتُ من الكلية بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف والأولى على قسم اللغة الإيطالية وتم تعييني كمعيدة وأصبحتُ أول معيدة كفيفة على مستوى كلية الألسن بالجامعة وأول معيدة من ذوي الهمم على مستوى الجامعة وتم تكريمي من رئيس جامعة المنيا.

وتمنت ميلوي ميلاد أن تدرس الماجستير والدكتورة بايطاليا وأن تضيف بعد الإمكانيات بالكليه لمساعدة الطلاب من ذوي الهمم لتكون الدراسه سهله بالنسبه لهم.

وقدمت ميلودي الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لاهتمامه بذوي الهمم والوقوف بجانبهم وتذليل كافة العقبات التي تواجههم والدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن رئيس الجامعة والدكتورة مروة الشريعي عميدة الكلية وكافة أعضاء هيئة التدريس بالكليه والقسم وكذلك الشكر لوالدها ووالدتها واشقائها.

يشار إلى ان الدكتور مصطفي عبد النبي عبد الرحمن رئيس الجامعة سلم الخريجة ميلودي ميلاد قرار الجامعة بتعيينها معيدة بقسم الإيطالي بكلية الألسن لتصبح أول معيدة من أصحاب الهمم بالجامعة وأحد النماذج المشرفة لذوي القدرات الخاصة وأبرز نماذج التحدي والإصرار لذوي الإعاقة البصرية، التي أزاح عنهم الرئيس عبد الفتاح السيسي الستار بالمجتمع بعد تقديم سيادته لهم الاهتمام والدعم والدمج في كافة مراحل التعليم والوظائف الحيوية بالدولة.

جاء ذلك خلال انعقاد مجلس الجامعة بحضور الدكتور عصام الدين صادق فرحات نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب وعمداء الكليات ومدير مركز ضمان الجودة والاعتماد والمدير التنفيذي للمعلومات والمستشار القانوني وأمين عام الجامعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى