منوعات

شبكة إعلام المرأة العربية تطلق الدورة التدريبية للمرأة فى مجالات الصحة النفسية

 

كتب محمد صوابى
.قامت شبكة إعلام المرأة العربية بالتعاون مع وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولى بتنظيم ندوة ودورة تدريبية فى أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة حضرها 80من النساء من 7دول عربية بالإضافة إلى 30من الشخصيات البارزة من الرجال شاركوا فى الندوة والدورة التدريبية سواء كمحاضرين أو متابعين شاركوا في المناقشات ..تضمنت الندوة و الدورة التدريببة محاضرات مكثفة حول التنمية البشرية والصحة النفسية والتغذية العلاجية والأدوية المقوية للمناعة قام بالقاء تلك المحاضرات دكتورة هالة سكر خبيرة التنمية البشرية والأستاذة منال على خبيرة التغذية العلاجية والدكتورة أميرة القللى خبيرة الصحة النفسية والباحث الاستاذ نبيل محروس رئيس مؤسسة إزرع شجرة بإشراف اللجنة العلمية فى الشبكة برئاسة الأستاذة الدكتورة صفاء سيد … وتغطيات اعلامية ..اعلامية منال عبد السلام ، روان صبرى .

في بداية الندوة تحدث المستشار الإعلامي الدكتور معتز صلاح الدين مؤسس و رئيس شبكة إعلام المرأة العربية الذي اكد.أهمية هذه الندوة والدورة التدريبية التي أقيمت بالتعاون مع وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي التي تشغل منصب أمينها العام الأستاذة آيه السيف وهي أيضا نائب رئيس المكتب التنفيذي لشبكة إعلام المرأة العربية ، واكد أهمية هذه الدورة لتدريب عدد كبير من السيدات في هذه المجالات التي تتواكب مع مقتضيات وظروف العصر وأبلغ جميع الحاضرين إعتذار الأستاذة آيه السيف عن عدم الحضور من بلدها تونس حيث أنها اصيبت بوعكة صحية مفاجئة حالت دون حضورها هذه الندوة والدورة التدريبية داعيا لها بالشفاء العاجل وأشار فى كلمته إلى انه بعد قليل سوف تذاع كلمة متلفزة منها إلى الحاضرين على شاشات قاعة الندوة والدورة التدريبية
واكد ان شبكة إعلام المرأة العربية ترحب بهذا العدد الكبير من السيدات اللاتي حضرن الدورة وقد تجاوز عددهن 80 سيدة ، كما رحب بالقامات الموجودة التي حضرت للإستفادة أيضا من الرجال وجميعهم قامات تستحق الإحترام وأشار إلى ان التدريب أمر هام جدا للمرأة وأنه يقدم لهن مجانا من اجل مستقبل أفضل للمرأة العربية ، وأشار ان الحاضرات يمثلن عدة دول عربية هي : جمهورية مصرالعربية وجمهورية السودان وجمهورية اليمن وجمهورية سوريا وولة ليبيا …المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية.
عقب ذلك تحدث اللواء أركان حرب محسن حلمي أحمد القيادي البارز في الشبكة فاكد أن أزمة كورونا كان لها تأثير على الحالة النفسية للجميع ، بل و أثرت ايضا على فرص العمل وغير ذلك، وهذا التأثير النفسي لجائحة كورونا كان كبيرا وأشار إلى أنه لذلك سوف تتضمن هذه الندوة محاضرات علمية حول :
الصحة النفسية وأيضا حول الأغذية المقوية للمناعة وغير ذلك ، واكد.انه خلال هذه الأربع محاضرات التي سوف نستمع إليها سوف تدور حول كافة المواضيع التي تتعلق بالتنمية البشرية ، والصحة النفسية ، والتغذية العلاجية ، والأغذية المقوية للمناعة وبالتالى سوف نصل إلى مقترحات هامة سيتم طرحها على الحاضرين وسيتم نشر التفاصيل في كافة وسائل الإعلام من أجل تعميم الاستفادة وقال إن أزمة كورونا أثرت على الإقتصاد وعلى الأسر ولكن هناك دول قللت من خسائر جائحة كورونا ، وأكد إهتمام الشبكة بتقديم مثل هذه الدورات التدريبية للسيدات من كافة أنحاء الوطن العربي.
عقب ذلك تم بث كلمة متلفزة مسجلة للأستاذة آية السيف الأمين العام لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي ونائب رئيس المكتب التنفيذي في شبكة إعلام المرأة العربية وفيما يلي نص كلمتها :بسم الله الرحمن الرحيم :
معالي المستشار الإعلامي ومؤسس شبكة إعلام المرأة العربية الاخ الفاضل والمتميز دكتور معتز صلاح الدين ، معالي اللواء اركان حرب محسن حلمي احمد القيادي البارز في الشبكة ، الإعلامية أمنية بدرالدين المندوبة عن دولة اليمن لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي ،السفيرة ٱمنة محسن الامين العام المساعد للشبكة ، السادة المحاضرين السيدات والسادة ضيوفنا الكرام ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، يشرفني بإسمي وبإسمكم جميعا ان اتوجه بالشكر والتقدير إلى فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية على دعمه المتواصل لتحقيق اهداف التنمية المستدامة وحرصه على العمل التنموي العربي المشترك وتفعيل دور المرأة في دعم التنمية الشاملة في الوطن العربي .
اليوم …يسرني ويشرفني كأمين عام لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي ومستشارة قيادية في شبكة إعلام المراة العربية ان اعرب عن اعتزازي وتقديري لكل مجهودات الشبكة ولراعي الشبكة المحترم دكتور معتز صلاح الدين الذي اثبت وعن جدارة ان الرجل شريك إستراتيجي وهام للمرأة وداعم لمسيرتها ، ولهذا فإن المجلس الإستشاري لهذا المؤتمر لا يقتصر فقط على العنصر النسائي فحسب بل للرجل حضور لايستهان به في كل جلسات المؤتمر وذلك لإيجاد حل لكل التحديات التي نواجهها ، ولنعمل معا تحت إطار المسؤولية المشتركة لدعم أجندة التنميةالمستدامة والإرتقاء بالحلول إلى مستوى التطبيق وتفعيل جملة القرارات من أجل بيئة سليمة ومناخ مهيئ لاجيالنا القادمة .
السيدات والسادة الحضور الكرام نحن اليوم امام تحديات كبرى لا يستهان بها ، لذا فقد.اردنا من خلال هذا المؤتمر ان نفعل برامج للعمل المشترك من اجل الإرتقاء بدور المراة ودعمها من خلال جملة البرامج التي سنطرحها اليوم خلال الدورة التكوينية لأننا نرى ان اهمية تبادل الخبرات وتعزيز التعاون المشترك الذى من شأنه ان يضع امامنا جملة من الحلول المناسبة للتحديات البيئية التي نواجهها ويواجهها العالم بأسره ، والتي تتعلق بحماية البيئة والتنوع البيولوجي والمحافظة على الموارد الطبيعية وإستدامتها والحد من مصادر التلوث وتدهور الأراضي ودعم كل ما يتعلق بالنسيج الإقتصادي الأخضر الذي من شأنه ان يحد من آتار التغيير المناخي من خلال الحث على تبني التقنيات الحديثة والصديقة للبيئة .
إذا فدورنا اليوم من خلال هذه الدورات المتكاملة سيكوت تحت إطار تبادل المعارف والخبرات وبناء القدرات ووضع الضوابط والمعايير التي تعزز الإستدامة البيئية وختاما فإننا نتمنى لهذا المؤتمر النجاح وان تتوج جملة الإقتراحات التي سيتفضل بالادلاء بها محاضرينا الأفاضل بتوصيات تساعد في تعزيز المحافظة على البيئة واستدامتها لاجيالنا القادمة.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وقد قوبلت كلمة الأستاذة ٱيه السيف بالتصفيق أكثر من مرة من الحاضرين. ثم تحدثت الإعلامية الدكتورة دولت عماد رئيس لجنة التواصل المجتمعي في شبكة إعلام المرأة العربية وخلال كلمتها أكدت ان اليوم هو يوم مميز للشبكة ووجهت التحية لرئيس الشبكة الأب والقدوة الدكتور معتز صلاح الدين ، وقالت أنه كان تأثير كبير جدا في حياتها وفي حياة كل إمرأة عربية في الإهتمام بالأسرة تربويا ونفسيا ، وأضافت أنها قامت بإطلاق قبل أكثر من عامين مبادرة ( لا للطلاق ) وهي مبادرة أثرت بشكل كبير وتحدثت صحف عربية وأجنبية عن تلك المبادرة وتم تنفيذها بشكل متميز ومازال ويتم ذلك من خلال قيادات فاعلة للشبكة في ثمانية عشر دولة عربية ، كما عقدت المبادرة التى انطلقت من خلال الشبكة سته وعشرين ندوة لها في مصر والمغرب وهولندا والعديد من الدول العربية ، وأضافت د. دولت عماد أنه إستكمالا لهذا الدور ولتأثيرنا في الوطن العربي كشبكة إعلامية واعتزازنا بكل القيادات الفاعلة في مصر والعالم العربي فأنني أعلن عن مبادرة جديدة هي مبادرة ( إبنك مشروعك ) وسوف تكون الفئة المستهدفة هي الشباب والشابات في العالم العربي وهي مبادرة تكميلية لمبادرة ( لا للطلاق ) لأن الشباب يحتاجون منا إلى وقفة ، وسنتواصل أيضاً مع كافة الشخصيات التي لها علاقة بالشباب مثل المعلمين وغير ذلك حتى يتحقق النجاح بإذن الله لهذه المبادرة التي ستنطلق تحت مظلة شبكة إعلام المرأة العربية .
ثم تحدثت الإعلامية أمنية بدرالدين هندا مديرة فرع وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي في اليمن وهي أيضاً مساعد رئيس شبكة إعلام المرأة العربية لشؤون الإعلام حيث جاء في كلمتها ما يلى :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته…..السيدات والسادة
الحضور اتقدم بخالص الشكر والتقدير إلى معالي المستشار الدكتور معتز صلاح الدين رئيس شبكة إعلام المرأة العربية وإلى معالي اللواء أركان حرب محسن حلمي أحمد القيادي البارز في الشبكة وإلى جميع السيدات والسادة الحضور ….أتشرف اليوم بوجودي بينكم بإعتباري رئيسة فرع وكالة المدن المتحدة في اليمن هذا بإلاضافة طبعا بتشرفي بأنني مساعد رئبس شبكة إعلام المرأة العربية .
وقد استمعنا جميعا إلى كلمة الأستاذة آيه السيف الأمين العام لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي واتمنى بإذن الله أن تكون هذه الندوة والدورة التدريبية ناجحة ونثق في نجاحها ونؤكد دائما أهمية البرامج التدريبية للمراة وهى تمثل نوعا من التنمية المستدامة …أكرر شكري وتقديري ولا أريد أن أطيل عليكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ….وبعد ذلك بدأت فعاليات الدورة التدريبية فتحدثت الدكتور هالة سكر خبيرة التنمية البشرية عن الفرق بين التنمية البشرية والموارد البشرية … وعن مفهوم التنمية البشرية وأشارت إلى انه تنمية المهارات الذهنية والنفسية للانسان من اجل تحديد اهدافك والوصول إليها.. ومن اجل ان يصبح انسان ذو صحة نفسية عن طريق التكيف والتوافق مع النفس
ومع الٱخرين .
وتحدثت عن نشأة التنمية البشرية فأشارت أنها ظهرت بوضوح بعد الحرب العالمية الثانية من اجل جذب النساء لسوق العمل ..
وضربت لنا مثلا حيا ان التنمية البشرية تتضمن الكثير من العلوم التي نستخدمها في حياتنا اليومية حتي في اختيار شريك الحياة..
وأوضحت انه لكي تحصل علي شريك حياة متميز يجب ان تكون انت متميز .. وتحدثت بالتفصيل عن التوازن في ثمان مناح حياتية وهي الناحية الروحانية ،الجسدية ،الشخصية الأسرية، الاجتماعية الوظيفية،المالية،الترفيهية..وهم ما يحققوا التوازن النفسي ويجعلك شخص متميز
وايضا يجب علينا عندما نختار شريك الحياة ان نحدد اكثر صفة تهمنا ثم نتواجد في الأماكن التي يمكن ان نجد فيها هذا النوع من البشر ثم نجمع المعلومات عنه ونتعارف ثم نسوق لأنفسنا، ونتشارك الاشياء السعيدة وغير السعيدة ونعيد التقييم وفي هذا المثل يتضح كيف اننا نستعمل علوم الإدارة والتخطيط والتسويق حتي في اختيار شريك الحياة..
واضافت انه علينا ان نتعلم كيف نعيش وكيف نستمتع بحياتنا ونرضي ونسامح ونطور أنفسنا..
وفي النهاية اهدت الدكتور هالة سكر نسخ من كتابها مملكة الحب للحضور.وعقب انتهاء الدكتورة هالة سكر من محاضرتها قامت العديد من السيدات الحاضرات للدورة التدريبية بطرح العديد من الأسئلة والمداخلات وقامت بالترجمة إلى اللغة الإنجليزية طوال فترة الندوة والدورة التدريبية الإعلامية حنان احمد الغرباوي القيادية بشبكة إعلام المرأة العربية …..وعقب ذلك قامت خبيرة التغذية العلاجية الأستاذة منال علي بإلقاء محاضرة على الحاضرين وقالت فى بدايتها :أن التغدية العلاجية تعني بشكل مباشر النظام الوقائي في التغذية واضافت انه لا يأتيها إلا المرضى وهم يائسين تماما ويكونوا قد جربوا العلاج الدوائي وانهكهم وهذا ما حدث مع تجربتها الشخصية حيت جربت العلاج الدوائي وتدهورت حالتها ثم استخدمت التغدية العلاجيه فالحمد لله أمد الله في عمرها وعاشت بصحة جيدة مند ٢١ عاما وحتى الآن وقالت أنه في الأصل فإن الله سبحانه وتعالى خلق الكون قائما على الإنسجام وكل شيء مخلوق بقدر ويتناسق مع نفسه وغيره وجسمنا جزء من هذه الطبيعة وقالت إننا يجب أن يكون لدينا وعي غذائي وان نبتعد عن كل الأطعمة المصنعه والمعلبة وان نعتمد على ما تنتجه الأرض، وقالت اننا عندنا مساحة قليلة من الاختيار الصحي في ظل فساد خمسين في المائة من الأغذية التي توجد في الأسواق وطالبت الأمهات بمنع أبنائهم من تناول السكريات والسكر ومشتقاته والمعلبات وان نستخدم زيوت صالحة للاستهلاك الآدمي، و طالبت أن نحمي أجسادنا من دخول السموم ، و أشارت ان نظام الأكل الأمريكي هو الذي أفسد كل شيء خاصة الأغذية السريعة، وانه من المؤسف أن هذه الأنظمة الغذائية السيئة بشكل عام ادت إلى ان نفتح مستشفيات سرطان للأطفال يعني إن هولاء الأطفال أخذوا الجينات من أمهاتهم وحتى جسدك وجسد غيرك تضره لو تعاملت بشكل غير صحيح، واشارت الأستاذة منال على خبيرة التغذية العلاجية أن التغذية الوقائية هي حالة الوصول للإستقرار وان تسمح لجسمك إن يتنفس، واضافت ان طريقة إعداد الطعام مهمه جدا بحيث نعد طعاما جيدا وننظفه بشكل جيد ونطهوه بشكل جيد، وقالت اننا نحتاج إلى عدم إستخدام الأمور الشائعة مثل المشروبات الغازية والبطاطس المقلية فى درجة الحرارة العالية التى تباع فى الأسواق وتعرف فى بعض الدول باسم الشيبسى وايضا اللحوم المصنعة وما بها من فساد ومتاعب صحية ، وأشارت الأستاذة منال على إلى أنها عندما تقوم بعمل أنظمة لمرضى يلتزمون بتغذية صحية فإنهم لا يعودون ابدا إلى الغذاء الضار ، وطالبت بعدم حفظ الغذاء من الصيف إلى الشتاء لأن هذا يفسد القيمة الغذائية ويفسد الهضم في المعدة . وقالت أن هناك عادات مثل تناول الفاكهة بعد الطعام والمفترض أن يكون قبل تناول الطعام بساعتين .
وأشارت إلى أنه في القدم كان هناك ( الطب الشعبي ) و هو علم من قديم الأزل ، وكانت الأمهات والجدات يعالجن حالات الحرارة المرتفعة والإسهال والإمساك وغير ذلك بأمور طبيعية ، كما أكدت أهمية أن نعيد النظر في انواع الأغذية التي نأكلها ويجب أن نستخدم خبز بدقيق صحي وليس الدقيق الموجود في الأسواق وعلينا أن نجرب أنواعا أخرى غير الأرز الأبيض وان الأرز البني فيه ثمانين في المائة من احتياج الجسم يوميا ،
وقد قامت الدكتورة صفاء سيد رئيسة اللجنة العلمية بشبكة إعلام المرأة العربية بالتعليق اولا على محاضرة الدكتورة هالة سكر فأكدت على أهمية تنمية الموارد البشرية وأكدت أيضا أهمية هذه الدورة التي تتضمن أربع محاور هامة هي :
التنمية البشرية
والصحة النفسية
والتغذية العلاجية
والأغذية المقوية للمناعة
وأشارت أن مشروعا مثل مشروع الزواج لايوجد لدى الجيل الحالي اية معايير لذلك يجب أن نعالج هذه المعايير المختلة لدى أبنائنا حتى لا يدفعوا الثمن .
وتعقيبا من الدكتوراه صفاء سيد رئيس اللجنة العلمية في شبكة إعلام المرأة العربية على محاضرة الأستاذة منال علي قالت إنها معجبة شخصيا بقصة نجاح الأستاذة منال علي التي تغلبت على نقص المناعة والمتاعب الصحية التي اصابتها من خلال التغذية العلاجية ، واكدت دكتورة صفاء سيد أنه بالفعل يجب أن نعيش حياة سليمة وان يكون هناك نظاما غدائيا سليما ، وقالت إن الأجيال السابقة لم تكن تذهب إلى الأطباء بهذا الشكل الذي يحدث حاليا وان الغذاء السليم يؤدي إلى حالة صحية جيدة ويؤدي إلى أن يصبح الفرد منا يعيش حياة سليمة .
وتعقيبا على بعض الأسئلة قالت الأستاذة منال علي أن تغيير النمط الغذائي يغير النمط النفسي والحالة الاجتماعية وان الغذاء غير الصحي يمثل ضغطاً على الجسد والروح .
وطرح اللواء اركان حرب محسن حلمي احمد عدة أسئلة حول تأثير المياه على الجسد وماهي كمية المياة المطلوبة له ، وماهي الأطعمة التي من الممكن أن تسبب متاعب وسموم للجسد .
وردا على الأسئلة قالت الأستاذة منال علي أن التغذية العلاجية هامة جدا وقائمة على العلم وان تناول كميات من المياه يوميا تقدر بستة اكواب أمر هام جدا ويخلص الجسم من السموم .
كما تحدثت عن الأغذية الشعبية وأن بعضها مفيد ولكن مع ذلك لا ينبغي الإكثار منها فمثلاً الكشري من الأطعمة الجيدة لكن لا ينبغي تناوله أكثر من ثلاثة مرات في الإسبوع ، وأنه لا يجب خلط الكربوهيدرات مع البروتين كأن نأكل الأرز مع اللحمة وانما نأكل اللحمة مع طبق من السلطة والخضار لأهميتها الكبيرة خاصة للأطفال وهذه مسؤولية الام . كما حذرت من مسألة تناول الفاكهة أو الحلويات بعد الطعام لأن ذلك يحدث فساداً لمنظومة الهضم ، وأنه يجب تناولها قبل الأكل بساعتين ، وان السمن البلدي افضل من كل انواع الزيوت المهدرجة فهي سيئة جداً وضارة بالجسم وانه يمكن إستخدام زيت الزيتون النظيف وهو مفيد جدا وان هناك إنزيمات خاصة تفرز لعملية الهضم والإمتصاص في عملية معقدة جدا وقالت إن تناول المكسرات وجوز الهند مفيد لكن الأفضل أن نقوم بنقع هذه المكسرات قبل تناولها .
لذلك يجب أن نحترم الجسد، واشارت الى ان أغلب الأمراض المناعية متعلقة بالأمعاء .وعقب ذلك دعا رئيس شبكة إعلام المرأة العربية الحاضرين إلى بريك لتناول الشاى والقهوة وبعض الحلويات الخفيفة….. وعقب ذلك وفى بداية الجلسة الثانية حضرت السيدة روسانا رودا مديرة فرع ايطاليا لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولى حيث ألقت خطابا باللغة الإيطالية أمام الحاضرين قامت بترجمته للغة العربية والفرنسية الدكتورة رشا الشربينى وجاء فى كلمتها مايلى :مساء الخير على حضراتكم جميعا .. يشرفني أن أكون هنا اليوم معكم ، أشكر رئيس الشبكة السيد معتز صلاح الدين ، أشكر رئيس وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولى والأمين العام للوكالة الأستاذة ايه السيف … يشرفني أن أكون هنا اليوم ، وأود أن أتحدث عن سعادتى بحضور هذه المناسبة واقدم لكم نبذة عن النقاط الرئيسية النقاط الرئيسية للجمعية التي امثلها …. منذ 2013 تتعامل الجمعية مع الفئات الأضعف ، بدأنا في إيطاليا ثم عززنا تضامننا في شمال إفريقيا من خلال افتتاح مركز التدريب المهني الإيطالي في تونس عام 2018. إن هناك الكثير من الحديث عن إعطاء الفرص للفئات المحرومة ، فجميع الحكومات معنية بتخصيص الأموال لبناء مدارس للتعليم والتعلم ، ولكن بالنظر إلى الهجرة وارتفاع معدل الأمية ،. كثر الحديث عن توفير الفرص للفئات الأشد فقرا ، فكل الحكومات معنية بتخصيص أموال تركز على بناء مدارس للتعلم والتعليم والتدريب بشكل عام ولكن في ضوء الهجرة وضريبة الأمية المرتفعة هناك تأثيرات سلبية . أدت التغيرات الجيوسياسية والاجتماعية المختلفة التي كان على البلدان المختلفة مواجهتها بسبب عوامل غير متوقعة إلى نمو قوي في التفاوتات الاجتماعية والاقتصادية. وقد أبرزت هذه الحقيقة بشكل أكبر الحاجة إلى تعليم الفئات الأكثر حرمانًا من أجل منحهم فرصة حقيقية.، نعلم جميعًا أنه كان على كل بلد مواجهة هذه التغييرات ، مما أدى إلى زيادة كبيرة في عدم المساواة الاجتماعية والاقتصادية بسبب عوامل غير متوقعة. هذه الحقيقة تسلط الضوء بشكل أكبر على الحاجة إلى التثقيف ، وتدريب شرائح السكان من أجل منحهم فرصًا حقيقية لذلك اتشرف فعلا بحضور هذه الدورة التدريبية . نحن لا نختار المكان الذي نولد فيه ، ولا نختار ما إذا كنا سنولد في أسرة مضطربة أم لا ، ولكن إذا كانت لدينا الأدوات يمكننا اختيار من نكون وكيف نعيش. التدريب والتعليم هي الطريقة الوحيدة للسماح للفرد القدرة على الاختيار ، والقدرة على تقرير من يكون ، وكيف يعيش ، والسماح للفرد بأن يكون له كرامته … “حريته”. نحن لا نختار المكان الذي نولد فيه ، ولا نختار عائلتنا …. عائلة غنية أم لا .. ولكن إذا كانت لدينا الأدوات ، فيمكننا اختيار من نريد أن نكون وكيف نعيش. التعليم والتدريب هما السبيل الوحيد للسماح للبشر بأن يكونوا قادرين على الاختيار … ليكونوا قادرين على تقرير من يكونون ، وكيف يعيشون …… دعونا نلزم أنفسنا بجدية وبشكل ملموس لتقديم المساعدة .. ولكن قبل كل شيء التدريب … نحن نساعد أولئك الذين لم يتمكنوا من الحصول على فرصا ليكونوا أفرادًا يختاروا أن يعيشوا الحياة التي يريدونها ….ونحن سوف نقوم بتنفيذ برنامج تدريبي مع الهياكل المحلية التي تشمل وكالات التعاون والمؤسسات المحلية وذلك إذا قمنا بعمل منسق وأنشطة منسقة في المنطقة المرجعية … بالتأكيد لن ننقذ العالم …. ولكن … بالتأكيد سنعطي الفرص للكثيرين للتدريب اخيرا اختتم كلمتى … نقلا عن والدي الذي قال دائما “الثروة الحقيقية هي المعرفة والثقافة …” شكرا شكرا جزيلا لكم ….روسانا رودا مدير فرع وكالة المدن المتحدة بإيطاليا ورئيسة المركز الايطالى للتكوين المهني وجمعية التبادل الاقتصادى الٱورو اسيوى والمتوسطى….وقد قام المستشار الاعلامى د. معتز صلاح الدين رئيس الشبكة بتكريم السيدة روسانا رودا حيث منحها اوسكار الشبكة تقديرا لحضورها وعقب ذلك بدأت المحاضرة الثالثة حيث تحدثت الدكتورة أميرة القللي خبيرة الصحة النفسية وكانت محاضرتها بعنوان (رحلة التغيير):
حيث أشارت ان هدف هذه الرحلة هو أن يكون الانسان متحكم بحياته وناجح وليس رد فعل لمواقف وشخصيات وثقافة ولتحقيق ذلك يجب توفر ثلاثة شروط هي :
تقبل الذات
تقدير الذات
ادارة الذات
وقد حددت د. أميرة القللى شعارين لرحلتها عدة شعارات…الشعار الاول استرشدت فيه بآية قرانية من سورة الرعد وهي (إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا مابأنفسهم) .
والشعار الثاني كان (ذاتي ملكي انا ويمكن أن أصنعها )
والشعار الثالت: نحن نصبح ما نفكر فيه في معظم الوقت ، وهذا هو أغرب سر في هذه الحياة ٠٠٠
…وتحدتث عن أن التغيير يحتاج إلى عنصرين مهمين وهما:
الإرادة
والإبتعاد عن الأفكار السلبية:
وهي رؤية كل شي’ من حولك من منظور سلبي ورؤية السلبيات فقط في كل ما يحدث من حولك، وان من اهم مسبباته اللوم ، المقارنة ، النقد .
عكس التفكير الإيجابي الذي يعتبر طريقة وأسلوب لتعزيز التفاؤل لدى الفرد وهو بالطبع لايعني ان الفرد يعيش بعالم مثالي كقوس قزح ، بل يعني الإستجابة للحالات والمواقف السلبية التي قد يتعرض لها الفرد بإيجابية وتفاؤل .
اما عن الأفكار والمعتقدات فقد ربطتها بعنصر الإيمان : وهو التصديق والإطمئنان ، فبمجرد أن يؤمن الإنسان بأن شيئ ما صحيح (سواء كان صحيح أو خاطئ) يسعى لجميع الحقائق التي تؤيد معتقداته لأنه لا يرغب في إدراك اي شيئ يختلف عن اعتقاده.
كما تطرقت إلى مفهوم الثقة بالنفس وهو ان يثق الانسان في قدراته وفي صفاته وفي تقييمه للأمور وانها تنشئ نتيجة تقبل وتقدير الذات وان الوقت المثالي لبناء الثقة هي (مرحلة الطفولة ) وان معظم الناس يبنون ثقتهم بأنفسهم بعد انقضاء مرحلة المراهقة او بعد انتهائهم من الدراسة الجامعية وانه يمكنك بناء ثقتك بنفسك وتقديرك لذاتك في مرحلة من مراحل حياتك وانها لن تكون رحلة سهلة عليك ولكنها ستكون مجزية وان الثقة بالنفس تجعل عملية التحفيز ذاتية لدى الإنسان دون انتظار المعززات الخارجية بحيث تجعل الشخص منا قادرا على تحقيق اهدافه وتحمل قرارته وهو راض عن نفسه بشكل كبير فلا يكون لديه الشعور الزائد.بالخوف والقلق ويكتسب الشعور بالراحة والإسترخاء واشارت د أميرة القللى إلى انه لتعزيز الثقة بالنفس لابد من :
الثقة في الله اولا واداء العبادات .
التعلم من الاخطاء السابقة .
التعرف على نقاط القوة التي لديك.
مكافاة نفسك ومدحها على جهودك .
تعلم ان لا تقول ( لا).
عبر عن مشاعرك واحتياجاتك باحترام
ولتعزيز الثقة بالتفس ايضا طريقتين
الطريقة الأولى :
عامل نفسك.بلطف عندما تتعثر
ابتعد عن الأشخاص السلبيين
واجه تحدياتك وتغلب عليها وتحمل مسؤولية قراراتك
وتوقف عن مقارنة نفسك بالاخرين
اهتم بنفسك عن طريق الأكل الصحي وممارسة الرياضة
شارك في الانشطة الإجتماعية
كرر التحربة .
الطريقة الثانية : التعزيز الخارحي :
الإهتمام بالمظهر العام
درجة الصوت
لغة الجسد..وقد قامت بعض المشاركات فى الندوة والدورة التدريبية بالتعقيب على المحاضرة كما أكدت د. صفاء سيد رئيس اللجنة العلمية أهمية الصحة النفسية خاصة فى ظل كورونا وما سببته من متاعب نفسية …عقب ذلك تحدث الباحث نبيل محروس رئيس مؤسسة إزرع شجرة حيث تحدث عن الأغذية المقوية للمناعة وأشار أن الأغذية تنقسم حسب الوانها على النحو التالي :١- الأطعمة الحمراء : تعمل على الحفاظ على صحة القلب و الوقاية من بعض انواع السرطان ومن هذه الاطعمة: الفراولة، الكرز، التوت الأحمر، البطيخ، الفلفل الأحمر، الرمان، الطماطم….٢-الأطعمة البنفسجية : تقاوم علامات التقدم فى العمر و أعراض الشيخوخة وتحارب السرطان وتقوى الذاكرة وتزيد من التركيز ومن هذه الاطعمة الملفوف البنفسجى، التوت البنفسجى، الباذنجان، القراصيا، العنب البنفسجى…٣- الأطعمة الخضراء وهى كثيرة ومن فوائدها : تنقية الجسم من السموم و الوقاية من الأمراض السرطانية٤- الأطعمة البيضاء : تساعد على خفض مستوى الكوليسترول فى الدم و توازن مستوى السكر في الدم و خفض ضغط الدم و مقاومة أمراض القلب و الحفاظ على صحة العظام و من هذه الاطعمة البصل، الثوم، القرنبيط، المشروم، الكمثرى، التفاح ٥- الأطعمة البرتقالي : تعمل على تقوية جهاز المناعة و الوقاية من العدوى و الأمراض و الحفاظ على صحة العين و من هذه الاطعمة: الجزر، البرتقال، القرع، البطاطا الحلوة، المشمش، المانجو، البابايا٦- الأطعمة الصفراء : تعمل على تقوية مناعة الجسم ضد الأمراض و مقاومة نزلات البرد و الانفلونزا و تساعد الجسم على التخلص من السموم ومن هذه الاطعمة : الأناناس، الليمون، الفلفل الأصفر، الجوافة..وعقب ذلك قامت د. صفاء سيد رئيس اللجنة العلمية بالتعقيب على المحاضرة مؤكدة أهمية تناول الأغذية المقوية للمناعة خاصة فى ظل جائحة كورونا واكدت أن الغذاء الصحيح له مفعول ايجابى كما تمت عدة مداخلات من النساء الحاضرات …وعقب ذلك تم تكريم كل المحاضرين في هذه الندوه والدورة التدريبية وهم الدكتورة هالة سكر خبيرة التنمية البشرية والأستاذة منال علي خبيرة الصحة العلاجية والدكتورة أميرة القللي خبيرة الصحة النفسية والباحت الأستاذ نبيل محروس رئيس مؤسسة إزرع شجرة كما تم توزيع شهادات إجتياز الدورة التدريبية على الحاضرين حيث تسلمت كل من حضرت الدورة التدريبية شهادتين الاولى من شبكة إعلام المرأة العربية والثانية من الجهة التي تعاونت معها في تنظيم الندوة والدورة التدريبية وهي وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي وقام اللواء أركان حرب محسن حلمي احمد القيادي البارز في الشبكة بتسليم جميع الحاضرات شهادات اجتياز الدورة التدريبية الصادرة عن الشبكة ، كما قامت السيدة روسانا رودا بتسليمهم أيضا شهادات اجتياز صادرة عن وكالة المدن المتحدة والخاصة بإجتيازهم هذه الدورة التدريبية و في نهاية الندوه والدورة التدريبية تم التقاط الصور التذكارية…ومن بين من شاركوا في الندوة عدد كبير من الشخصيات القيادية داخل شبكة إعلام المرأة العربية وأيضا من خارجها ، ومن بين الشخصيات التي شاركت في فعاليات الندوة والدورة التدريبية بخلاف الاسماء سالفة الذكر :الإعلامية الدكتورة الشيماء عماد الدين منسق عام الشبكة والدكتور محمد أبو ذكري رئيس لجنة الصحة بالشبكة والدكتور محمود محمد بدران الأستاذ بجامعة المنصورة ، والكاتب الصحفى الأستاذ محمود دسوقي القيادي في الشبكة ، كما حضر أيضا من قيادات الشبكة الدكتورة عبير الحسني والدكتورة منال زقزوق والأستاذة ريا نعمان والدكتورة منال فؤاد عباس العطاري ، والكاتبة الصحفية الدكتورة سمية عبدالرحيم كيوان رئيسة تحرير جريدة الشبكة والكاتبة جيهان طلعت الزهيري القيادية في الشبكة ، والكاتبة الصحفية الأستاذة منال خليل القيادية في الشبكة وحضر أيضا المستشار الدكتور محمد بهاء الدين غلوش المستشار القانوني بوزارة الإنتاج الحربي المصرية و الإعلامية الشابه ٱيه معتز كما حضر الندوة والدورة التدريبية الشاعرة الدكتورة سلمي بن ناجم من ليبيا وخبيرة التجميل مبروكة جاب الله من ليبيا و الإعلامية الشابة رواسي عمر أكديوش من ليبيا والمستشار مبروك عبد الله من ليبيا ، وحضر الدورة التدريبية من اليمن السفيرة آمنه محسن العبد الأمين العام المساعد الشبكة والإعلامية أمنية بدرالدين هندا مساعد رئيس شبكة إعلام المرأة العربية ومديرة فرع اليمن لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي والإعلامية اليمنية عبير عوض والباحثة اليمنية ريا نعمان وحضر من سوريا الدورة التدريبية التي أقيمت خصيصا للمرأة الشاعرة والكاتبة الأستاذة رشا ياسر شيبان ، وحضر من المملكة الأردنية الهاشمية الكاتبة الصحفية والإعلامية الأستاذة سراب عوض ، وحضر من جمهورية السودان الأستاذة انصاف سيد احمد حسين مديرة إحدى الشركات فى السودان والتى حضرت بدعوة من الأستاذة ٱيه السيف الأمين العام لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولى كما حضرت أيضا ممثلة لجمهورية السودان الدكتورة مريم البتول الكندري الرئيس التنفيذي للمجلس الإستشاري بشبكة إعلام المرأة العربية وحضرت ممثلة للمملكة العربية السعودية أميرة محمد يوسف وحضر أيضا من قيادات الشبكة الأستاذة منال الجمال المهتمة بقضايا وشؤون المرأة والخبيرة في هذا المجال والأستاذة أمان محمد عبدالغني نائب رئيس تحرير الجمهورية وهما قياديتان في الشبكة ، إضافة إلى لفيف من السيدات العاملات القياديات في التربية والتعليم والجامعات وخبيرات في العديد من العلوم وكافة التخصصات والمهن المختلفة وحضرت أيضاً الدكتورة مروة سعد محمد البرلسي اخصائي تغذية علاجية وحاصلة على ماجستير في التغذية الصحية من جامعة القاهرة وعدد من قيادات مؤسسة إزرع شجرة منهم الأستاذة نيفين مسعد والأستاذة نادية حنا وشاركت الدكتورة زينب السنينى نقيبة الأطباء البيطريين فى محافظة مرسى مطروح المصرية وشارك أيضا فى الندوة والدورة التدريبية الأستاذين احمد عبد العزيز ومحسن سعيد من المملكة العربية السعودية والاستاذ محمد بشار زهير من سوريا كما شاركت الأستاذة فادية ناصف حماد المهتمة بقضايا المرأة وحضر من مجال السياحة عدد من المتخصصات فى المجال ومنهم د. غادة كمال فرج السبكى والاستاذة كوثر حسن حسين كما حضرت مهندسة الديكور نوران دسوقى ولفيف من الشابات و السيدات بلغ عددهن 80 شخصية نسائية من سبع دول هى :مصر واليمن وليبيا والسعودية والسودان وسوريا والأردن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى