صحة
أخر الأخبار

رئيس جامعة الزقازيق يلتقى برجال أعمال ومستثمرى مدينة العاشر من رمضان للتنسيق والتعاون استعداداً لافتتاح مستشفى العاشر الجامعى

رئيس جامعة الزقازيق يلتقى برجال أعمال ومستثمرى مدينة العاشر من رمضان للتنسيق والتعاون استعداداً لافتتاح مستشفى العاشر الجامعى

كتب-سعيد سعده.

 

عقد الأستاذ الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق، اليوم الأربعاء ، لقاءاً برجال الأعمال والمستثمرين بمدينة العاشر من رمضان ، وذلك بالمبنى التعليمى لمستشفى العاشر من رمضان الجامعى ، حيث رافق سيادته خلال الزيارة الأستاذ الدكتور رمضان نافع مستشار رئيس الجامعة لشئون الوقاية ومكافحة العدوى الأستاذ الدكتور عبد السلام عبد عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ، والأستاذ الدكتور وليد ندا المدير التنفيذى للمستشفيات ، الأستاذ الدكتور يحى زكريا أستاذ الجراحة وعميد كلية الطب الأسبق ، الأستاذ الدكتور طارق نجيب رئيس قسم القلب ، والدكتور محمد حلمي رئيس مجلس أمناء مدينة العاشر من رمضان ، الدكتور سمير عارف رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمرى العاشر من رمضان ، الدكتور محيى الدين حافظ عضو مجلس الشيوخ ومن مستثمرى العاشر من رمضان ، والمهندس أحمد عمران رئيس جهاز تنمية مدينة العاشر من رمضان ، الأستاذ الدكتور وائل نصير المشرف العام على الشئون العلاجية بمستشفيات جامعة الزقازيق ، دكتوره صهباء فهر نائب مدير المستشفى ، دكتوره حنان الجبالى مدير إدارة الصيادلة والشراء الموحد بالمستشفى ، الأستاذ محمد فكرى مدير عام الشئون المالية والإدارية بالمستشفيات الجامعية ، وعدد كبير من أعضاء جمعية مستثمرى العاشر من رمضان ، ومجلس أمناء العاشر ، وجهاز تنمية العاشر من رمضان ، ورجال الأعمال والمستثمرين بمدينة العاشر من رمضان .

 

وقد بدأ اللقاء بعرض للأستاذ الدكتور وليد ندا وضح خلاله ما تم الانتهاء منه وآخر الخطوات من أعمال فرش المستشفى العاشر من رمضان الجامعى استعداداً لدخولها مجال الخدمة الطبية قريباً ، معلناً أن العمل يسير على قدمٍ وساق، وتعد المستشفي أحد المشروعات القومية والصروح الطبية الضخمة في شرق الدلتا، والتى من المقرر أن تقدم خدماتها لمواطني محافظة الشرقية والمحافطات المجاورة

 

وخلال كلمته وجه الأستاذ الدكتور عثمان شعلان خالص الشكر لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية للدعم المستمر والمتابعة المستمرة لقطاع المستشفيات بجامعة الزقازيق ، معرباً عن بالغ سعادته بمشاهدته لذلك الحلم الذي تأخر كثيراً ، والذى بدأت انجازاته من خلال مستشفي العاشر من رمضان ، ومستشفي للطوارئ ، حيث تم التعاقد مع شركه الأمن والنظافه وسيتم التعاقد مع شركة الصيانة في مستشفي العاشر من رمضان ، للمتابعة المستمرة لكفاءة الأجهزة .

 

وأكد رئيس الجامعة على أن هناك متابعة مستمرة من فخامة السيد رئيس الجمهوريه ومن قبل معالى وزير التعليم العالي ، حيث يتم إرسال تقارير دورية حول نسب الإنجاز التى تم تحقيقها ، كما وضح دور الدولة غير المسبوق من خلال سرعة الانتهاء من مستشفي الطواري ، حيث سيتم تسليمها خلال شهرين من الآن ، خاصة أنه تم مخاطبة وزاره التخطيط وتم توفير 300 مليون جنيه بدون انتظار الموازنه الجديدة .

 

وأشار الأستاذ الدكتور عثمان شعلان إلى أهمية فكرة الجامعات الأهلية لما لها من مردود ايجابى على المجمتع والجامعات الحكومية والعملية التعليمية ، حيث جاءت الجامعه الاهلية بتكلفة 2 مليار و 800 مليون جنيه بخلاف قيمة الأراضي المخصصة لها ، مؤكداً سيادته على تقدم جدول الأعمال للإنشاءات بالجامعة الأهلية بمدينة العاشر من رمضان .

 

وأشاد الدكتور محمد حلمى خلال كلمته بالانجاز الذى تحقق من خلال تضافر جهود جامعة الزقازيق وكافة الأجهزة المعنية بالدولة ، معبراً عن فخرة بالصرح الطبى العظيم مستشفى العاشر من رمضان الجامعى، والذى تأمين لجميع عمال مصانع وشركات العاشر، ولسكان المدينة.

 

وقال الدكتور عبدالسلام أن اليوم هو يوم عيد لأننا قد وضعنا أنفسنا علي سلم النجاح بإقامه هذا الصرح الطبى العظيم المنتظر والذي انتهي العمل عليه في فتره قياسية ، ليس هذا فقط بل هناك مستشفي الطوارئ علي أطراف مدينة الزقازيق الذي حاليًا يتم الانتهاء من فرشة حتي يكون اضافة إلي منطقه شرق الدلتا والعاشر من رمضان لسد الحاجات الطبيه وتقديم الرعاية الصحية المتكاملة .

 

 

وصرح الأستاذ الدكتور وليد ندا بأن حلم مواطني العاشر من رمضان أصبح واقعاً ملموساً ، وآن الآوان لتعويض قاطني سكان العاشر من رمضان لتقديم الرعاية الصحية والخدمات الطبية المتكاملة ، مضيفاً أنه تم توريد أكثرمن 45 % من الفرش الطبى ، وتوريد كل الفرش الغير طبى ، كما تم تعيين 160 طبيب مقيم هذا العام بزيادة 80 طبيب عن العام الماضى ، وتكليف عدد من هيئة التمريض ، ويشمل مستشفي العاشر 30 حضانه للاطفال و 286 سرير بالاضافه الي 3 سيارات اسعاف تخدم المستشفى .

 

وأضاف المدير التنفيذى للمستشفيات أنه قد تم التعاقد مع هيئة الشراء الموحد بتكلفه 276 مليون في أقل من 6 أشهر للفرش من أجهزة العناية وأجهزة الغسيل الكلوي وأجهزة التخدير وقسطرة القلب والأجهزة الداخليه ، اضافة إلى تعاقد بـ 39 مليون جنيه مع الشركة الوطنية للمقاولات وجهاز مشروعات الخدمات الوطنية والهيئة العربية للتصنيع وهيئه الإنتاج الحربي وشركه تويوتا مصر .

 

وصرح الدكتور سمير عارف رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمرى العاشر من رمضان بأنه كان هناك حاجة ملحة الي مستشفى العاشر من رمضان ، لأنها تخدم قطاع كبير وعريض من أهالى مدينة العاشر من رمضان ، كما قدم الشكر والتقدير لمعالى رئيس الجامعة على هذا الصرح الطبى الكبير.

 

وقد صرح المهندس أحمد عمران، رئيس جهاز تنمية مدينة العاشر من رمضان أن حلم حياته قد أصبح حقيقه أمام عينه من خلال جهد كبير وصرح عظيم ، مؤكداً أن جميع سكان مدينة العاشر من رمضان كانوا يتمنوا أن تتحقق هذه الخطوة والتى تعد نقلة نوعية كبيرة ، مقدماً خلالها الشكر لجامعة الزقازيق بقيادة الأستاذ الدكتور عثمان شعلان .

 

انتهى اللقاء بجولة تفقدية بالمستشفى ، حيث تم زيارة بعض التجهيزات التى تمت الانتهاء منها من قسطرة القلب ، والعيادات الخارجية ، وأجهزة الغسيل الكلوى ، وكذلك غرف الإقامة للتمريض ، والعنايات المركزة والافاقة بالمستشفى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى