أخبار التعليم

رئيس جامعة أسيوط يترأس جلسة طارئة لمجلس عمداء الكليات

كتب- خالد الشربينى

شدد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط على ضرورة متابعة السادة العمداء لعملهم عقب انتهاء أجازة عيد الفطر المبارك وحتى انتهاء الفترة المتبقية من العام الجامعي الجارى 2020/2021 والمقرر اختتامه مع نهاية يوليو القادم، مشدداً على ضرورة التزام كافة الكليات بتقديم “دراسة كافية” لأهم المعلومات الأساسية المتضمنة فى المقررات الدراسية والتى تشكل جزاءاً محورياً لا يمكن إغفاله فى تعليم الطالب قبل تخرجه أو انتقاله للعام الجامعي التالي ، مع الحرص على إجراء “تقييم عادل” للطلاب كمعيار أساسي فى وضع امتحانات نهاية العام الجامعي الجاري فى ظل الظروف الاستثنائية التى تواجه العالم فى ظل جائحة كورونا .

جاء ذلك خلال ترأس الدكتور طارق الجمال لجلسة طارئة لمجلس عمداء كليات جامعة أسيوط وذلك بحضور السادة نواب رئيس الجامعة لمختلف القطاعات وعمداء الكليات العملية والنظرية بالجامعة، حيث كشف خلال الجلسة أن امتحانات نهاية سوف تخضع لعملية دقيقة لقياس التزام واضعيها بالضوابط المعلنة وتقييم جودتها وموضوعيتها ، كما سوف تقوم إدارة الجامعة بفحص دقيق وجاد لأى شكاوى مقدمة من الطلاب فى أى مادة امتحانيه .

وأعلن رئيس جامعة أسيوط عن موافق مجلس عمداء كليات الجامعة المقترح المقدم من مجلس شئون التعليم والطلاب والذى يتضمن استمرار الدراسة بعد أجازة عيد الفطر المبارك بنظام التعليم عن بعد ولمدة أسبوع حتى 23 مايو الجارى، على أن تبدأ امتحانات الفصل الدراسى الثانى فى الأول من يونيه وتمتد حتى الأول من يوليو ، على أن يتم إعلان الجداول المقررة لكافة المقررات الدراسية بكليات الجامعة قبل 20 مايو على أن يتم استثناء طلاب كلية الطب من تلك المواعيد.

كما كشف الدكتور طارق الجمال أن امتحانات نهاية العام سوف تجرى بنظام البابل شيت وتقتصر على الموضوعات التى تم دراستها بالفعل سواء من خلال المحاضرات الفعلية التى تم تقديمها وجهاً لوجهاً أو الكترونياً عن طريق النظام التعليم عن بعد، وإلزام أساتذة المواد الدراسية بإعلان دليل للأسئلة الاسترشادية وإجاباتها للطلاب قبل يوم 25 مايو الجارى.

ومن جانبه أوضح الدكتور شحاتة غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب أنه وفقاً لتوصيات مجلس شئون التعليم والطلاب فقد وافق مجلس العمداء الطارئ على عقد امتحانات نهاية العام الجامعي على فترتين تمتد الأولى من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الحادية عشر صباحاً ، والفترة الثانية تمتد من الرابعة وحتى السابعة مساءاً ، وأن يقتصر انعقاد الامتحانات فى الفترة من الساعة 12 وحتى الساعة الثالثة عصراً فى القاعات المكيفة فقط وذلك للتيسير على الطلاب الممتحنين قى ظل ارتفاع درجة الحرارة.

وكشف الدكتور شحاتة غريب ان قرارات مجلس العمداء الطارئ تضمنت الموافقة على اجراء امتحانات الكترونية فى المقررات التى تعتبر متطلبات تخرج ولا تضاف الى المجموع ويتم اتاحة الامتحان لمدة يومين على المنصة الالكترونية ويتم تقييم الطالب بالنجاح او الرسوب، وفيما يتعلق بمشروعات التخرج فيكون آخر موعد لتسليم تلك المشروعات يوم 15 يوليو القادم 2021 بكافة كليات ومعاهد الجامعة.

كما أضاف نائب رئيس الجامعة أن المجلس وافق على احتساب درجات أعمال السنة (المنتصف) التى قام الطلاب بامتحانها قبل تاريخ 9 مايو ، اما الطلاب الذين لم يؤدوها فيتم عقدها لهم مع امتحانات نهاية العام، وترك للكليات الخيار فى إجراء امتحانات منتصف الفصل الدراسي ( الميد تيرم) بين عقدها فى ورقة منفصلة مع الامتحان النظري مع مد الفترة الزمنية المقررة للامتحان ، او امتحانه فى نفس ورقة الامتحان النهائى مع مراعاة وقت الامتحان ، وفيما يخص الامتحانات الشفوية فيتم أدائها بنظام الشيت مع الامتحان النهائى وفى ذات وقت الامتحان ، كما ترك المجلس أيضا الخيار لكل كلية فى عقد الامتحانات العملي بين أمرين الأول عقده خلال الأسبوع الأخير من مايو الجاري وقبل انعقاد الامتحانات التحريرية أول شهر يونيه القادم ، أو بين ضم الامتحان العملى مع الامتحان النظرى وفى ذات وقت الامتحان .

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى