منوعات

رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي يعرب عن رفضه لتصريحات رئيس وزراء إثيوبيا حول بناء سدود جديدة

كتب محمود خالد محمود
أعرب المفكر العربي الدكتور خالد محمود عبد القوي عبد اللطيف
مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي
رئيس الإتحاد العالمي للعلماء والباحثين
الرئيس التنفيذي لجامعة فريدريك تايلور بالولايات المتحدة الأمريكية
الرئيس التنفيذي لجامعة بيرشام الدولية بأسبانيا
الرئيس التنفيذي لجامعة سيتي بكمبوديا
الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية للدراسات المتقدمة بأمريكا
ورئيس جامعة الوطن العربي الدولي ( تحت التأسيس )
عن إستياءه مما أدلى به رئيس الوزراء الإثيوبي ( أبي أحمد ) حول نية إثيوبيا
بناء عدد من السدود في مناطق مختلفة من البلاد .
مؤكدا أن هذا التصريح يكشف مجددا عن سوء نية دولة إثيوبيا وتعاملها مع نهر النيل وغيره من الأنهار الدولية التي تشاركها مع دول الجوار وكأنها أنهار داخلية تخضع لسيادتها ومسخرة لخدمة مصالحها .
بالرغم أنه من حق جميع دول حوض النيل في إقامة مشروعات مائية واستغلال موارد نهر النيل من أجل تحقيق التنمية لشعويها
إلا أن هذه المشروعات والمنشاّت المائية يجب أن تقام
بعد التنسيق والتشاور والإتفاق مع الدول التي قد تتأثر
بها وفي مقدمتها دول المصب .
وأكد مؤسس ورئيس اتحاد الوطن العربي الدولي أن تصريحات
رئيس الوزراء الإثيوبي ماهى إلا إستمرار للمنهج الإثيوبي المؤسف
الذي يضرب عرض الحائط بقواعد القانون الدولي واجبة التطبيق
والتي تنظم الإنتفاع من الأنهار الدولية والتي تفرض على إثيوبيا إحترام حقوق الدول الأخرى المشاطئة لهذه الأنهار وعدم الأضرار بمصالحها .
ودعا رئيس اتحاد الوطن العربي الدولي أن يحفظ مصر قلب العروبة
ويحفظ الأمة العربية والإسلامية وكل شعوب العالم المحبة للسلام
من كل مكروه .

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى