منوعات

“حماس تؤجج المصلين ضد مفتي الديار الفلسطينية”

كتبت : يارا المصري

ندد أعضاء في فتح بالهجوم على المفتي محمد حسين خلال صلاة الجمعة في المسجد الأقصى يوم 21 مايو.
قالوا إن نشطاء حماس هم من بادروا إلى الهجوم. صدرت لهم تعليمات من حركة حماس في غزة لتحريض سكان الضفة الغربية ضد مؤسسات السلطة الفلسطينية ، وتقويض استقرار نظام السلطة الفلسطينية.

حماس لم تكن خائفة من مهاجمة مرجعية دينية إسلامية كبيرة مثل المفتي من أجل تحقيق أهدافها.

فيما استنكرت اللجنة المركزية لحركة فتح الاعتداء الآثم على الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية ، الذي جرى اليوم داخل المسجد الأقصى المبارك في أثناء صلاة الجمعة، مؤكدة أن الاعتداء على قامة وطنية ودينية بحجم الشيخ محمد حسين هو أمر مرفوض جملة وتفصيلا.

ونوهت ”فتح” بمواقف المفتي العام للقدس في الدفاع عن الأقصى والمقدسات في جميع المراحل، وتحديدا دوره في التصدي لمؤامرة البوابات الإلكترونية، مؤكدة أن الشيخ حسين يستحق من الجميع الاحترام والتقدير والإشادة بدوره الوطني والديني.

وأكدت “فتح” أن المعركة مع الاحتلال لم تنته بعد، وأن اللحظة تقتضي تعزيز الوحدة التي تشكلت في الدفاع عن الشيخ جراح والمسجد الأقصى المبارك، وعلى امتداد الوطن التاريخي للشعب الفلسطيني الأبي.

وحذرت فتح من المخطط الذي يستهدف إشعال الفتنة داخل البيت الفلسطيني، مضيفة أن هناك أطراف تحاول اليوم الالتفاف على الوحدة الوطنية الفلسطينية بأي طريقة، ولم تذكر حركة حماس أو الاحتلال بشكل علني.

ودعت اللجنة المركزية لحركة فتح إلى نبذ الفرقة وإلى الوقوف صفا واحدا في وجه من يُحيكون المؤامرات ويتربصون بالشعب الفلسطيني والقضية الوطنية الفلسطينية.

كان قد أقدم مصلون في المسجد الأقصى، يوم الجمعة الماضي، على طرد مفتي القدس و الديار الفلسطينية ، الشيخ محمد حسين، من على المنبر أثناء تأديته الخطبة، وذلك احتجاجاً منهم على عدم تطرّق المفتي إلى الانتصار الذي حققته المقاومة الفلسطينية في غزة وصمود أهلها .

و انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يُظهر اعتراض المصلين على خطبة الإمام، محمد حسين، قبل أن يطالبوه بالنزول من على منبر المسجد الأقصى وهم يهتفون ” رجال السلطة بره”

كما أظهر مقطع آخر البعض وهم يهتفون ” روح عند أبو مازن ، إحنا رجال محمد ضيف ”

و أدى عشرات ألاف الفلسطينيين صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى، كما أدوا صلاة الغائب على أرواح شهداء العدوان الاسرائيلي في عموم الأراضي الفلسطينية المحتلة.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى