منوعات

حكاية أقدم مدرسة في مصر خرجت “6” رؤساء وزارة وأمين عام لجامعة الدول العربية

وليدمحمد

عرضت الإعلامية إنجي أنور، تقريرا تلفزونياً، عن حكاية أقدم مدرسة في مصر ،وهي مدرسة دى لاسال (الفرير) الظاهر والتى تأسست عام 1858، بعد إهداء الخديوى سعيد باشا أرض المدرسة للرهبان الفرنسيين، ليأسسوا أول مدرسة لهم في حي الظاهر .
خرجت “6” رؤساء وزاراء سابقين، أبرزهم إسماعيل باشا صدقي وممدوح سالم، المهندس إبراهيم محلب، بالإضافة إلى عصمت عبدالمجيد أمين عام جامعة الدول العربية الأسبق، والدكتور طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية.
ومن جانبه قال جورج عيسى، مدير مدرسة دي لاسال خلال حواره لبرنامج “مصر جديدة”، من تقديم الإعلامية إنجي أنور، والذي يعرض على قناة “ETC”، اليوم الاربعاء، أن الرهبان الفرنسيين بسبب إيمانهم بالعلم والتعليم، قاموا بتدشين المدرسة، موضحا انه في حال وجود أي تعديل أو ترميم، نقوم بالحفاظ على طرازالمدرسة دون أى تعديل في شكل المبنى.
وشدد عيسى على أنه لايوجد أي تمييز بين المسلمين والمسيحين داخل المدرسة.
وأضاف الدكتور ماجد أسكندر، أحد خريجي مدرسة دي لاسال ، أن هناك مسؤولين كبار تخرجوا من المدرسة على راسهم ، الدكتور أشرف حاتم وزير الصحة الأسبق، والدكتور عصمت عبدالمجيد وزير الخارجية الأسبق، ومصطفى باشا فهمي، بسبب ارتفاع مستوى التعليم داخل المدرسة الأعرق بمصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى