منوعات

تعرف على مشاكل قانون الإيجار القديم.. خبير يكشف

وليد محمد

أوضح المستشار جوزيف نصيف الخبير القانوني، مشاكل قانون الإيجار القديم، مشيرا إلى أن تعديل هذا القانون يعد أمرا في غاية الأهمية خلال الفترة الحالية.
وأضاف جوزيف نصيف، في حوار مذاع عبر شاشة التلفزيون المصري، أن هناك مشاكل من هذا القانون واضحة للجميع، لافتا إلى أن من ضمن هذه المشاكل عدم امكانية الحصول على الشقة التي لا يوجد بها أحد رغم وجود حكم الإخلاء.
وتابع المستشار جوزيف نصيف الخبير القانوني، أن إزالة عقبات التنفيذ أمرا في غاية الأهمية ويجب العمل عليه، لافتا إلى أن يجب أن يكون عقد الإيجار القديم أن يكون مؤقتا وليس مؤبدا.
وفي السياق نفسه أشار المستشار جوزيف نصيف الخبير القانوني، إلى أن لصدور هذا القانون سابقا، سببا قويا في مراحل دقيقة، كانت تمر بها البلاد، متابعا أن هذا القانون كان ضروريا في مراحل زمنية معينة على المجتمع المصري.
وأضاف المستشار جوزيف نصيف الخبير القانوني، أن كل هذه الأسباب لم تعد موجودة حاليا، لذلك أصبح تعديل القانون أمرا منطقيا، ولابد من مشروع القانون أن يتناول كل الأمور ويراعي الكثير، ويراعي الأسر المستترة والأطفال، وهناك حالات مثل حالات الطلاق وغيرها.
وأكمل المستشار جوزيف نصيف الخبير القانوني، أن القانون لم يحدد جيلا معينا في الإيجار القديم.
وأردف الخبير القانوني، أن: “الدول تقف مع الناس وتبني وقضت على العشوائيات، وهتعمل إيه أكتر من كده، ولازم أراعي الناس اللي مش قادرة في قانون الإيجار القديم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى