محافظات

برلماني سابق يتسأل : هل من وسيلة لتعويض خسارة أبناء السويس التي دمرت النيران أحلامهم

السويس ـ حسين بيومي

أقف حزيناً و حائراً ومصدوماً من الحريق الذي دمر ٣ كافتيرات على كورنيش السويس الجديد .

هكذا قال طلعت خليل نائب البرلمان السابق عن محافظة السويس ـ الأمين العام لحزب المحافظين عبر حسابه الشخصي علي مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك .. وأكد خليل أن مبعث حزني أن هذه المشروعات و التي بها إستثمارات بالملايين لشباب تم تدمير حلمهم ..لافتاً أن هؤلاء الشباب عليهم مديونيات ضخمه وللأسف فى ظل غياب ثقافة التأمين لا يوجد ما يعوض خسارتهم .
وطرح نائب السويس سؤال للمناقشة هل هناك من وسيله للتضامن مع هؤلاء الشباب لنخفف ولو جزء بسيط من خسائرهم ؟.

وكان لأبناء السويس وقفة تضامنية جادة مع هؤلاء الشباب التي دمرت النيران أحلامهم .. فقد بادر العشرات من أبناء المدينة الصامدة تجاوباً مع ما مكتبه النائب البرلماني السابق بالمشاركة لتعويض خسائر هؤلاء الشباب بالتبرعات لإعادة أعمار تلك الكافتيريات .. وإعادة البسمة من جديد على شفاه هؤلاء الشباب .

وكان محيط إستاد السويس قد شهد إندلاع حريق هائل مساء الخميس الماضي في عدد من الكافتيريات الواقعة على الكورنيش الجديد .. حيث أتت النيران علي الأخضر واليابس ودمرت تلك الكافتيريات عن بكرة أبيها .

وكانت قوات الإطفاء بالسويس بمشاركة رجال إطفاء شركتي النصر للبترول والسويس لتصنيع البترول لهم دور بارز في إخماد الحريق والسيطرة علية قبل أمتدادة للكافتيريات المجاورة .. بيمنا انتقلت قيادات السويس التنفيذية والأمنية إلي موقع الحدث الذي لم يسفر عن أي خسائر في الأرواح .

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى