منوعات

برعاية ٥ وزارات .. انطلاق ملتقي “مجتمعي.تك” بدار الأوبرا المصرية غداً

تشهد دار الأوبرا المصرية، غداً الإثنين، انطلاق الدروة الأولي من ملتقي “مجتمعي.تك” برعاية وزرات الاتصالات والمالية والثقافة والبيئة والتضامن، وبشراكة استراتيجية مع منظمات الأمم المتحدة للهجرة والأمم المتحدة للتطوع وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وكذلك الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا).

وأشارت الدكتور راندا رزق، أمين عام المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، أن الملتقي يتم في ضوء رؤية ورسالة المجلس العربي لتحقيق المزيد من التمكين الاقتصادي والمجتمعي للعديد من فئات المجتمع وخاصة المرأة والشباب وذوي الإعاقة والفئات المهمشة، وخلق فرص عمل لائقة لهم، من خلال توطين التكنولوجيا، وهذا كله يتماشى مع توجهات القيادة السياسية والجهود المبذولة لتوفير حياة أفضل للمواطن وأكثر رفاهية وجودة وتحقيق رؤية مصر 2030.

ومن جانبه أفاد الدكتور محمد عزام، الأمين العام المساعد للمجلس العربي للمسؤولية المجتمعية ومقرر المؤتمر، أن الملتقي سيناقش عده محاور هامة لإلقاء الضوء على المجهودات التي تقوم بها الدولة المصرية في العديد من الملفات ومنها، التكنولوجيا المالية لخدمة المجتمع نحو مزيد من الشمول المالي، وآليات دمج الشركات الصغيرة ضمن المنظومة الاقتصادية الأكبر، ومستقبل المنظومة الصحية في ظل التسارع التكنولوجي وجائحة كورونا، والتكنولوجيا من أجل المرونة للتصدي لجائحة كورونا وما بعدها، والتكنولوجيا الملائمة لخدمة المجتمع، وتعليم الجيل الرابع، والاستثمار الإنمائي، وزيادة فاعلية القوة الناعمة الوطنية من خلال التكنولوجيا، وتخليق الوظائف في عصر الآلات.

وأن الملتقي سيصدر عنه “إعلان القاهرة” تحت عنوان “التكنولوجيا لخدمة المجتمع” والذي سيضم توصيات الجلسات الحوارية ونقاشات الخبراء، والبالغ عددهم أكثر من 80 متحدث من قيادات الدولة والمنظمات الأممية والشركات العالمية والخبراء الدوليين، ليتم تحويلها إلى مبادرات ومشروعات قابلة للتنفيذ وتساهم في زيادة تفعيل وتوطين التكنولوجيا المطورة بأيدي شبابنا نحو مجتمع أكثر إنتاجية وفعالية ورفاهية لكل فئاته وتحقيق النمو الاقتصادي والعدالة الاجتماعية بالصورة المثلي طبقاً لرؤية مصر 2030.

كما أعلن المهندس طارق القاضي، مؤسس قمة تكني، أن تلك الشراكة بين المجلس وتكني في مجتمعي.تك ستساهم في رسم صورة ذهنية جديدة عن المنتج التكنولوجي المصري في المحافل الدولية، وهذا سيساعد على جذب مزيد من الاستثمارات لهذا القطاع الحيوي من الاقتصاد المصري ويدفع منظومة ريادة الأعمال لخطوات كبيرة للأمام ويزيد من نضوج التجربة المصرية في هذا الأمر.

وعلى جانب آخر، صرحت الدكتورة راندا رزق أنه خلال الملتقي سيتم الإعلان عن الفائزين بجائزة “امتياز” – الجائزة العربية للتكنولوجيا لخدمة المجتمع، على مستوي العالم العربي، وهي جائزة سنوية لتحديد أفضل الممارسات التكنولوجية لخدمة المجتمع كمؤسسات أو مشروعات أو مديري المسئولية المجتمعية، وتسليط الضوء على تلك النماذج الناجحة.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى