أخبار عاجلة
أخر الأخبار

بحضور 5 محافظين و4 رؤساء لجان بمجلسي النواب والشيوخ ومدير مركز المعلومات*: *وزير التنمية المحلية يشهد احتفالية تكريم المحافظات الفائزة في مسابقة أفضل تجربة تنموية ناجحة و دراسة دعم قرار و قاعدة بيانات* *اللواء محمود شعراوى : نهتم بالاستثمار فى الكوادر المحلية وتوفير التدريب والتأهيل للقيادات لتنفيذ تكليفات القيادة السياسية فى المشروعات القومية*

*بحضور 5 محافظين و4 رؤساء لجان بمجلسي النواب والشيوخ ومدير مركز المعلومات*:

*وزير التنمية المحلية يشهد احتفالية تكريم المحافظات الفائزة في مسابقة أفضل تجربة تنموية ناجحة و دراسة دعم قرار و قاعدة بيانات*

*اللواء محمود شعراوى : نهتم بالاستثمار فى الكوادر المحلية وتوفير التدريب والتأهيل للقيادات لتنفيذ تكليفات القيادة السياسية فى المشروعات القومية*

كتب/هاني عوف

أكد اللواء/ محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، إن اهتمام الوزارة بالاستثمار في العنصر البشري والحرص على التدريب والتأهيل المستمر للكوادر والقيادات المحلية ، تنفيذاً لتكليفات القيادة السياسية واهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي بعملية التدريب ودورها في تحسين أداء الجهاز الإداري للدولة ، وتكليفاته المستمرة بالعمل على تطوير معارف ومهارات العاملين بالجهاز الإداري للدولة .

وقال وزير التنمية المحلية إن السنوات الأخيرة شهدت تطورا ملحوظا في أداء الإدارة المحلية ، وهو ما دفع بالقيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء نحو تشريف الوزارة والمحافظات بالقيام بأدوار إشرافية وتنسيقية وتنفيذية بالغة الأهمية في إطار المشروعات والبرامج القومية الكبرى التي تتبناها الدولة ويرعاها السيد الرئيس.

وأشار اللواء /محمود شعراوى إلى إنه ربما يكون دور وزارة التنمية المحلية في برنامج تطوير الريف المصري ضمن المرحلة الجديدة لمبادرة “حياة كريمة” دليلا على مستوى ثقة القيادة السياسية في آليات الإدارة المحلية ، كما أن النجاح الذي حققته الإدارة المحلية في تنفيذ برنامج قومي كبير كبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر دليلا أخر على أن الرهان على قدرات وطاقات الإدارة المحلية رهان في محله ورهان على المستقبل .

جاء ذلك فى كلمة وزير التنمية المحلية خلال الاحتفالية الكبرى التى نظمتها الوزارة اليوم السبت بمقر مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة لتكريم المحافظات الفائزة في المسابقة التى تم تنظيمها بالتنسيق مع مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والتى تعتمد على ثلاث محاور رئيسية هي أفضل تجربة تنموية ناجحة بالمحافظات ، وأفضل دراسة دعم قرار ، وأفضل نظام معلومات أو قاعدة بيانات بالإضافة إلى مسابقة أخرى عن أفضل مؤسسة بالمحافظات تطبق نظام إدارة المؤسسة الإلكترونى .. وشارك فى الاحتفالية كل من اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء واللواء / محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد واللواء/ أحمد راشد محافظ الجيزة واللواء ابراهيم أبوليمون محافظ المنوفية والدكتور ممدوح غراب الشرقية وهي المحافظات الفائزة بالمراكز الأولي فى المسابقة وكذا حضور عدد من نواب المحافظين وأسامة الجوهرى رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء ، والمهندس أحمد السجينى رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب ، واللواء خالد سعيد رئيس لجنة الإسكان والإدارة المحلية والنقل بمجلس الشيوخ ومحمد كمال مرعي رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس النواب وعاطف ناصر رئيس لجنة الاقتراحات والشكاوي بمجلس النواب وعدد من أعضاء وممثلي اللجان وعدد من قيادات الوزارة.

ورحب اللواء / محمود شعراوى بجميع الحضور فى مركز التدريب بسقارة والذى تعتبره الوزارة الذراع التدريبى والعلمى للإدارة المحلية ونتطلع إلى بيت خبرة كبير قادر على دعم كافة وحدات الإدارة المحلية مستقبلا .

وأضاف ” شعراوى ” إن احتفالنا اليوم دليل على أن الإدارة المحلية وكوادرها قادرين دوماً علي النجاح فيما يوكل إليهم من مهام ومسئوليات ، وقادرين على التميز وتقديم نماذج ملهمة ، والدليل على ذلك ما يتلقاه كوادر الإدارة المحلية من تقديرات وما يحققوه من فوز في المسابقات التي تجريها مؤسسات الدولة المختلفة بعرض تحفيز وحدات الجهاز الإداري المختلفة

وقدم وزير التنمية المحلية التهنئة لمحافظات الوادي الجديد ، البحيرة ، البحر الاحمر، شمال سيناء ، الشرقية لفوزهم بجوائز أفضل تجارب تنموية ناجحة ضمن مسابقة مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء ، كما أهنىء محافظات الجيزة ، دمياط ، السويس ، الوادي الجديد وبني سويف لفوزهم في مسابقة أفضل دراسة دعم قرار ، وكذلك محافظات المنوفية والمنيا وشمال سيناء والبحر الأحمر وبورسعيد لفوزهم في مسابقة أفضل نظام لقواعد البيانات ، كما هنأ الوزير الزملاء الذين فازوا في مسابقة التميز الحكومي الأخيرة ، والزملاء الذين تخرجوا من دورات قادة المستقبل التي ينظمها مركز بسقارة .

وأكد اللواء محمود شعراوى على الجهود التي تبذلها وزارة التنمية المحلية في تطوير نظم وسياسات ومجالات عمل الإدارة المحلية ، وتبني ممارسات أكثر كفاءة في كافة قطاعات العمل المحلي ، لافتاً إلى إن منظومة الممارسات المطورة التي نحرص على تطبيقها وتعميمها في السنوات الأخيرة سبق تطبيقها بشكل تجريبي في عدد من البرامج والمشروعات التي ترعاها أو تشرف عليها الوزارة ومن أهمها برنامج تنمية الصعيد ، وتتضمن ممارسات التخطيط المحلي التشاركي المتكامل ، ممارسات تطوير نظم الصيانة والتشغيل وإدارة الأصول ، منظومة تطبيق الاعتبارات البيئية والاجتماعية ، منظومة متابعة التعاقدات والمشتريات العمومية ، فضلا عن ممارسات التحول الرقمي وممارسات الاستجابة لمعايير حقوق الإنسان والنوع الاجتماعي ، كما تشمل عملية التطوير تبني برامج إدارة محلية مطورة ، تسمح للمحافظات بتوجيه استثماراتها في مجالات تلبي احتياجات المواطنين ، وتمكنها من التدخل بشكل مباشر لمعالجة المشكلات المحلية .

وتابع الوزير : ويتوازي كل ذلك مع توجه الوزارة لتبني هياكل مطورة لوحدات الإدارة المحلية على مستوى المحافظات والقري والمراكز والأحياء ، وجاري الآن الاتفاق على هذه الهياكل مع الجهاز المركزي للتنظيم والادارة ، وقد روعي فيها أن تعكس الادوار الجديدة والتوجهات الحديثة في عمل الإدارة المحلية .

وأشار وزير التنمية المحلية إلى إنه كجزء أصيل من عملية إعادة الهيكلة والتطوير ، فإننا نعمل على الإرتقاء بمنظومة التدريب على مستوى محافظات الجمهورية من خلال مركز تدريب سقارة بالإضافة إلى دعم مراكز التدريب الإقليمية وبالمحافظات وتذليل كافة العقبات أمامها وتدعيمهم بالمواد العلمية والمدربين وتقديم الاستشارات التدريبية ورفع مستوى القائمين على منظومة التدريب وبناء القدرات وإدارة الموارد البشرية بالمحافظات.

وأكد اللواء محمود شعراوى على تعاون لوزارة مع الأكاديمية الوطنية للتدريب من خلال بروتوكول التعاون الموقع بين الجانبين أو بروتوكولات التعاون الثلاثية التي يتم توقيعها بين الوزارة والمحافظات والأكاديمية لتلبية احتياجات المحافظات من التدريب ، ويتضمن التعاون مع الأكاديمية تطوير وإعادة هيكله مركز سقارة من النواحي المؤسسية والمعرفية والتدريبية والتكنولوجية والمعلوماتية بالإضافه إلي تنمية علاقات المركز الدولية والاعلامية وصولا إلي تحويلة لأكاديمية للتنمية المحلية .

وأوضح ” شعراوى ” أنه يتابع عبر تقارير منتظمة من فريق الوزارة أداء ومخرجات عمل مركز تدريب التنمية المحلية بسقارة ونتائج التعاون مع الأكاديمية الوطنية للتدريب ، وتشير هذه التقارير إلي أن المركز ينظم نحو 130 دورة في العام الواحد يستفيد منها 7 آلاف من أبناء الإدارة المحلية ، كما يتم تخريج نحو 60 متدرب سنوياً من دورة قادة المستقبل ، فضلا عن العمل المتواصل مع الأكاديمية الوطنية للتدريب والذي نعمل من خلاله على تدريب نحو 500 قيادة محلية من سكرتيري العموم وسكرتيري العموم المساعدين ورؤساء المراكز والأحياء وغيرهم من كوادر الإدارة المحلية

واختتم وزير التنمية المحلية كلمته بتقديم الشكر لكل المحافظات وأبناء الإدارة المحلية الذين قدموا نماذج متميزة وفازوا في المسابقات التي التحقوا بها ، ودعا كل العاملين في كافة وحدات الإدارة المحلية لمواصلة العمل والجهد والاستفادة من فرص التدريب والتأهيل لنكون دوما على قدر ثقة القيادة السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى