آخر الأخبار
أخر الأخبار

بالمستندات .. رئيس نادى النجوم بالمنوفية يرد على ادعاءات المسؤولين ويتوجه بالشكر لوزير الشباب والرياضة

بالمستندات .. رئيس نادى النجوم بالمنوفية يرد على ادعاءات المسؤولين ويتوجه بالشكر لوزير الشباب والرياضة

 

كتبت هدي العيسوي

نفى تامر باظة رئيس مجلس إدارة نادى النجوم بالسادات بمحافظة المنوفية جملة وتفصيلا كل ما جاء فى تصريحات المسؤولين بمديرية الشباب والرياضة بالمحافظة ، واعتبرها إتهامات باطلة لاخفاء الأخطاء الكارثية التى وقعوا فيها .

قال باظة أنه النادى الوحيد فى جمهورية مصر العربية التى يلغى فيها جمعيته العمومية أربع مرات بسبب وبدون سبب ، مشيرا إلى أنه حصل على حكم من مركز التسوية والتحكيم الرياضى بعقد الجمعية العمومية يوم 9 ديسمبر الماضى ولكن المديرية لم تنفذ الحكم ، مضيفا أن مجلس الإدارة دعى لعقد الجمعية العمومية الأخيرة يوم 19ديسمبر بإجراءات سليمة مائة فى المائة ولم تعقب المديرية ولا وزارة الشباب والرياضة ولا اللجنة الأوليمبية على أى إجراء قام به النادى منذ تاريخ الدعوة وفتح باب الترشيح وحتى ارسال القوائم النهائية للأعضاء الذين لهم حق الحضور والمسددين للاشتراك السنوى حتى 30يونيو المقبل ، وأشرف على الانتخابات لجنة قضائية واللجنة الأوليمبية وأعلنت فوز قائمة تامر باظة بالكامل ، متحديا أن يشكك أحد فى الجمعية ويدعى أنها باطلة ، ومن يريد ذلك فليطعن على قرار السادة القضاة فى المحاكم المختصة إذا أراد ، وبعد ثلاثة أيام فقط من انتخاب المجلس ارسلت المدير خطاب إلى البنك لوقف الحساب لتعجيز المجلس عن الاستمرار فى أداء مهامه ، مشيرا إلى أن الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة لم يصدر أى قرارات ضد النادى أو مجلس إدارته ، وأنما قام الدكتور عادل رضوان رئيس الإدارة المركزية للأداء الرياضى بالوزارة بإرسال خطاب إلى المديرية يوم 28 فبراير الماضى لتشكيل لجنة لفحص شكوى تقدم بها أحد الأشخاص ، وطالب برفع تقرير مفصل مدعم بالمستندات بنتيجة الفحص ، ولكن فوجئنا بمدير ادارة السادات للشباب والرياضة محمد عباس يخطر البنك فى نفس اليوم بأنه رئيس اللجنة التى سوف تدير النادى لاستخراج فيشات توقيع فى البنك له ، وفى الأول من مارس وقع نفس الشخص على خطاب وضع فيه كل الصلاحيات بتشكيل لجنة لإدارة النادى برئاسة على الرغم من أن النادى به مجلس إدارة منتخب فى الجمعية العمومية التى عقدت يوم 4 فبراير الماضى بمحضر رسمى موقع عليه من أعضاء هيئات قضائية ، ولم يصدر قرار بحل المجلس ، حتى يتم تشكيل لجنة مؤقتة ، لافتا إلى أنه فى حالة عدم وجود مجلس إدارة يتم تعيين لجنة طبقا لنص المادة 23 من لائحة النظام الأساسى للنادى تألف من المدير التنفيذى والمدير المالى ومدير النشاط ، مما يؤكد أن المديرية خالفت كل القوانين واللوائح المعمول بها .

أضاف باظة أن مجلس الإدارة لم يثبت عليه فى اى تقارير من الجهات الرقابية والمديرية ذاتها يثبت وجود اختلاسات أو إهدار مال عام أو إهمال جسيم وكل هذه ادعاءات من المديرية لا أساس لها من الصحة ، معلنا أن القضية رقم 7057لسنة 2020 المحولة إلى النيابة العامة تم حفظها فى الأول من فبراير الماضى بمعرفة النيابة ، موضحا أن ميزانية النادى منذ انتخابه عام 2017 كانت 200 الف جنيه وصلت مع نهاية الدورة الانتخابية إلى مليون ونصف المليون جنيه ، مشددا على أنه خلال الاربع سنوات عمر المجلس لم يقبل سوى 15عضوية جديدة فقط ، مع استبعاد من لم يقم بتسديد الاشتراك السنوى لمدة ثلاث سنوات طبقا لنص اللائحة ، مؤكدا أن مصر دولة مؤسسات ولا يعمل أحد من تلقاء نفسه ، ولكن طبقا للوائح وقوانين التى أقرتها الدولة .

وأعترف باظة أن النادى عليه مديونيات للضرائب وشركتى المياة والكهرباء مثل بقية الأندية والهيئات الرياضة الأخرى ، ويتم تسديدها تباعا ، مضيفا أن المديرية تقوم بمتابعة أعمال النادى بشكل دورى ، وتفحص كل الأوراق المالية والإدارية حتى دفاتر العضوية حتى العام الماضى ، ولن يثبت وجود ملاحظة أثناء عمليات الفحص ، ولم يستخرج أى تقرير وجود ملاحظات على أعمال النادى ، فضلا عن أن النادى لم يتلق اى تقارير تفيد وجود ملاحظات على النادى منذ فترة طويلة .

أكد باظة أنه قام بأعمال تطوير داخل النادى لخدمة أعضاء الجمعية العمومية لم يشهدها النادى من قبل ، مما أدى إلى رفع لواء الحرب ضده من بعض الأشخاص أصحاب النفوس الضعيفة ، منها إنشاء ثلاثة حمامات سباحة ، وصالة للجيم ، ونادى صحة ، وملعب كرة قدم مغطى بالترتان ، وملاهى للاطفال ، وإنشاء أكشاك تجارية داخل النادى لخدمة الشباب وزيادة الموارد المالية للنادى ، كما تم تجديد المبنى الإدارى وصالة الافراح ،وصالة الألعاب الرياضية متعددة الأغراض ، وتجديد الكافتيريات ، مؤكدا أن النادى يشارك فى ستة اتحادات رياضية ، ولديه قطاع ناشئين وبراعم فى كرة القدم ، فضلا عن الفريق الأول الذى صعد لدورة الترقى من القسم الرابع إلى القسم الثالث ولكن الأحداث التى جرت بمعرفة المديرية أطاحت بأحلام اللاعبين ومجلس الادارة فى الصعود ، كما يوجد بالنادى فريق لكرة القدم من الصم والبكم ، وفريق رفع الأثقال من أصحاب الهمم ، مضيفا أن النادى كان يستعد لإقامة بطولة تحيا مصر خلال الشهر الجارى فى العاب القوى والدراجات تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة ولكن المسؤولين بالمديرية اجهدوا احلامنا ومشارعينا الرياضة بقرارات سلبية لا أساس لها فى القوانين ولا اللوائح الرياضية .

واختتم باظة تصريحاته بأنه قام بتقديم شكاوى ضد المديرية لرئيس مجلس الوزراء ولمحافظ المنوفية ولوزير الشباب والرياضة وللنيابة الإدارية وللرقابة الإدارية ، وإرسال استغاثة للسيد رئيس الجمهورية للتحقيق فى الوقائع والإجراءات الباطلة التى قامت المديرية ، وتوجيه رئيس نادى النجوم بالشكر إلى الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة الذى استقبله فى مكتبه مطلع هذا الأسبوع واستمع منه باستفاضة ما حدث معه من المديرية وإدارة السادات للشباب والرياضة ، وأمر بتشكيل لجنة رفيعة المستوى للجلوس معه لايجاد حل حذرى للمشكلة التى افتعلتها المديرية بدون اى أسباب ، وإعلاء قرارات ورغبة الجمعية العمومية صاحبة الحق الأصيل فى النادى والتى قالت كلمتها يوم الجمعة 4فبراير الماضى ، خاصة وأن المحكمة الإدارية العليا وقانون الرياضة رقم 71لسنة 2017 وكل المواثيق الأوليمبية والدولية تعظم دور أعضاء الجمعيات العمومية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى