صحة
أخر الأخبار

النصر للأدوية تنتظر دعم صندوق تحيا مصر و الصندوق السيادي من أجل توفير الدواء لمحدوي الدخل.

النصر للأدوية تنتظر دعم صندوق تحيا مصر و الصندوق السيادي من أجل توفير الدواء لمحدوي الدخل.

كتب محمد صوابى

أنشأت شركة النصر للكيماويات الدوائية عام 1960 إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للأدوية التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام والذى يقوم بإدراتها الدكتور أشرف سميح صادق العضو المنتدب التنفيذى بشركة النصر للكيماويات الدوائية ابي زعبل الخانكة القليوبية و تحت رئاسة الشركة القابضة للأدوية الدكتور أشرف احمد الخولى وكان الهدف من إنشائها سد إحتياجات البلاد من الكيماويات الدوائية والمضادات الحيوية، والتى يتطلب الأمر أيضاً توافرها فى جميع الأوقات ، لأنها تعتبر من المواد الإستراتيجية الهامة التى تعنى الدول بإنتاجها.

وفى مايو 1964 قام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر والرئيس السوفيتى خرشوف بزيارة شركة النصر بإعتبارها نواة لمدينة الدواء ، وبذلك تحقق لأول مرة فى مصر والمنطقة كلها قيام صناعة دوائية لإنتاج الخامات والكيماويات الأساسية لصناعة الدواء.

ويميز شركة النصر للكيماويات الدوائية بأنها الشركة الوحيدة فى مصر والشرق الأوسط وأفريقيا بأنها تنفرد بإنتاج الخامات الدوائية العضوية وغير العضوية وإنتاج خامات الأدوية البيطرية ومستحضراتها الصيدلية .بالإضافة إلى إنتاج المحاليل الطبية ومحاليل الغسيل الكلوى ومرشحات الغسيل الكلوى وإنتاج المستلزمات الطبية اللازمة لإستعمال المحاليل.

وتحرص الشركة على تطوير وتحديث خطوطها الإنتاجية طبقاً لمتطلبات الـ GMP وشروط وزارة الصحة كما تهتم الشركة بنشاط التصدير لكثير من مستحضراتها للعديد من الأسواق العربية والأفريقية و لكن تعانى الشركة لظروف اقتصادية صعبة بسبب انتشار فيروس كورونا في مصر و العالم ادى الي توقف معظم مصانعها الإنتاجية والتي تبلغ ما يقرب من 27 مصنعا علي مساحة مايقرب من 150 فدان و تحتاج الان إلى استثمارات جديدة واحلال وتجديد شامل لمصانعها الإنتاجية و توفير الخامات الدوائية و التي يتم استيرادها من الخارج بالملايين من الجنيهات كما تطالب بتوفير المرتبات للسادة العالمين والذي يبلغ عددهم ما يقرب من 2500 موظف كلهم اصحاب أسر مطالبين بتوفير حياة كريمة لهم واسرهم لذا نطالب و نناشد اللواء تامر مندور رئيس صندوق تحيا مصر و السيد محمد عشماوى مدير الصندرق و السيد أيمن سليمان رئيس الصندوق السيادى و الاستاذه نهي خليل بزيارة الشركة علي الطبيعة و معرفة مدي احتياجات الشركة و دعمها اقتصاديا و ماليا من أجل توفير الدواء لمحدودي الدخل و المواطن الفقير و مستشفيات وزارة الصحة و التأمين الصحى و المراكز الطبية و الوحدات الصحية و المستشفيات الجامعية وذلك في اطار مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتوفير حياة كريمة لكل قري محافظات مصر و المواطنين في جميع انحاء الجمهورية لذا نأمل من جميع السادة المسؤلين بالدولة و الدكتور مصطفي مدبولى رئيس مجلس الوزراء و الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام و الدكتور خالد عبد الغفار القائم باعمال وزير الصحة وجميع المسؤلين بوزارة الصحة بتوفير كافة الدعم و تقديم كافة الإمكانيات لشركة النصر للأدوية من أجل استمرارها و تنفيذ المشروعات الاستثمارية الجديدة و التي تقدر بالملايين الجنيهات من أجل النهوض بصناعة الدواء في مصر و تطوير المصانع الإنتاجية و المنتجات بجوده عالية طبقا لشروط وزارة الصحة و الصحة العالمية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى