منوعات

النائبة أمل سلامة: محطات معالجة المياه تساهم فى زيادة الرقعة الزراعية بسيناء والدلتا الجديدة

كتب حامد خليفة

 

قالت النائبة أمل سلامة عضو لجنة الإعلام بمجلس النواب أن افتتاح محطة معالجة مياه صرف بحر البقر، المشروع الأضخم من نوعه فى العالم، و6 محطات لتحلية مياه البحر بسيناء، إنجازات جديدة تضاف إلى حجم الإنجازات التى حققتها الدولة المصرية فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، والتى تهدف إلى تحقيق التنمية الشاملة، وتوفير حياة كريمة للمواطن المصرى.
وأضافت فى بيان لها اليوم، أن الطاقة الإنتاجية لمحطة معالجة مياه بحر البقر، التى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم، تصل إلى 5.6 مليون متر مكعب فى اليوم من المياه المعالجة ثلاثيا تساهم فى إستصلاح 500 ألف فدان بشمال ووسط سيناء، وإستغلال جميع الفرص للحفاظ على كل نقطة مياه، بدلا من إهدار المياه فى البحر المتوسط، فضلا عن عدم تداخل مياه البحر مع المياه الجوفية، مما يؤثر على جودة التربة الصالحة للزراعة.
وأوضحت أن محطات معالجة المياه الثلاثية فى بحر البقر والحمام، تضمن زيادة الرقعة الزراعية فى شمال سيناء، والدلتا الجديدة لتصل إلى أكثر من 3 ملايين فدان، بما يساهم فى توفير السلع الغذائية، وتحقيق الأمن الغذائى لجميع المصريين.
وأشارت النائبة أمل سلامة إلى أن محطات معالجة المياه الثلاثية، تجربة متميزة، تستهدف الاستغلال الأمثل للموارد المائية، فى ظل التغيرات المناخية، والتحديات الراهنة، وتساهم بشكل كبير فى زيادة المساحات الزراعية، مؤكدة أن تنمية سيناء تمثل أولوية أولى لمصر، فقد نجحت الدولة المصرية على مدار 7 سنوات فى تحويل التحديات إلى فرص استثمارية ناجحة، حيث يتم تنفيذ المشروعات القومية الكبرى لزيادة المساحة العمرانية لمصر لتصل إلى 14%، فضلا عن ربط شمال ووسط سيناء بالدلتا، وتوطين ملايين المصريين فى سيناء، وإقامة تجمعات سكنية للمواطنين تليق بالمواطن المصرى.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى