آخر الأخبار
أخر الأخبار

*المؤتمر العلمي السابع لشباب الباحثين بجامعة سوهاج يختتم فعالياته بعدد من التوصيات* 

*المؤتمر العلمي السابع لشباب الباحثين بجامعة سوهاج يختتم فعالياته بعدد من التوصيات*

كتب-سعيد سعده.

شهد الدكتور مصطفي عبد الخالق رئيس جامعة سوهاج، فعاليات الجلسة الختامية للمؤتمر العلمي السابع “الدولي الثاني” لشباب الباحثين، الذي أقيمت فعالياته أمس بمشاركة ٢٣ جامعة مصرية وعربية، وذلك بحضور الدكتور حسان النعماني نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ورئيس المؤتمر، والدكتور عبد الناصر يس نائب رئيس الجامعة للتعليم والطلاب، والدكتور نبيل نور الدين رئيس الجامعة الأسبق، والدكتورة صباح صابر رئيس اللجنة التنظيمية، والدكتور أحمد حسانين رئيس اللجنة العلمية، والمستشار محمد فوري المستشار القانوني للجامعة، والدكتورة أماني أبو القاسم منسق عام المؤتمر، ونخبة من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، وذلك بالمركز الدولي للمؤتمرات بمقر الجامعة الجديد.

وأعرب الدكتور مصطفي عبدالخالق، عن سعادته بنجاح هذا الحدث العلمي المتميز على أرض جامعة سوهاج في دورته السابعة، مشيدًا بالتعاون المثمر بين فريق العمل لإخراج المؤتمر بتلك الصورة المشرفة، مشيراً إلى أن المؤتمر إختتم فعالياته بعدة توصيات قابلة للتطبيق على أرض الواقع، وأهمها إجراء البحوث العلمية بما يساهم بفعالية في تحقيق الخطة الاستراتيجية للتنمية المستدامة للدولة المصرية 2030، ووضع الآليات اللازمة لانخراط القطاعات البحثية بالجامعات المصرية والعربية لوضع رؤى مستقبلية لتطوير قطاع الخدمات والإنتاج في جوانب الحياة المختلفة، في ضوء متطلبات التنمية المستدامة وحق الأجيال القادمة، إلى جانب التوصية بانعقاد المؤتمر القادم في مارس ٢٠٢٣، مع التوسع في دعوة أكبر عدد من الباحثين سواء من الجامعات المصرية أو العربية والأجنبية.

وقال الدكتور حسان النعماني، أن التوصيات شملت أيضاً دعم أساليب تمويل البحث العلمي والمجلات العلمية بالقدر الذي يحقق جودة مخرجات العملية البحثية ويرفع من تصنيف الجامعة دولياً، وكذلك تبادل الرؤى والتفاعل الإيجابي البناء بين شباب الباحثين بالجامعة مع اقرانهم بالجامعات المصرية والأجنبية، إلى جانب دعم مشاركة شباب الباحثين بالجامعات والمعاهد البحثية لحضور الفعاليات العلمية من ورش عمل ومؤتمرات محلية أو دولية، ورفع مهاراتهم وقدراتهم من خلال تطبيق برامج تدريبية مناسبة وقياس مردودها من أجل التحسين والتطوير المستمر، مضيفاً أن المؤتمر أوصى بدعم حوافز ومكافآت وجوائز البحث العلمي والنشر الدولي المتميز، ومشاركة المؤسسات البحثية للتوعية بأهمية التحول الرقمي وتبني سياسات توطين سبل التحول الرقمي والتقنيات في جميع التخصصات.

وفي نهاية الجلسة الختامية كرم رئيس الجامعة ونائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، أعضاء اللجنة التنظيمية واللجنة العلمية للمؤتمر على ما بذلوه من مجهود مثمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى