أخبار محلية
أخر الأخبار

الكهرباء دعم وتعزيز العلاقات بين مصر والسودان والدول الأفريقية 

الكهرباء دعم وتعزيز العلاقات بين مصر والسودان والدول الأفريقية

كتب محمد صوابى

وفى إطار الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لمشروعات الربط الكهربائى وخاصة الربط مع جمهورية السودان الشقيق بسرعة تنفيذ مشروع الربط الكهربائى بين البلدين وسرعة نهو المرحلة الثانية من هذا المشروع،

 

استقبل الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ، بمبنى الوزارة فى العاصمة الإدارية الجديدة ، الدكتور جبريل ابراهيم وزير المالية والاقتصاد الوطنى بالسودان والسيد محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة ، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين ومتابعة خطوات رفع القدرة المنقولة ويجرى حالياً العمل على زيادة القدرة المنقولة بين مصر والسودان وذلك لتلبية كافة الاحتياجات السودانية من الكهرباء،

 

وأشاد الدكتور شاكر بالعلاقات السياسية المتميزة بين مصر والسودان مؤكداً على الإهتمام بتقوية ودعم وترسيخ هذه العلاقات.

وإستعرض الدكتور شاكر الإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة فى تحقيقها مؤكداً على الإهتمام الذى يوليه القطاع لنشر إستخدامات الطاقات المتجددة وأشار إلى التحدياتِ الكبيرةِ التي واجهتها مصر في توفير الطاقةِ للسوق المحلى خلال مرحلةٍ سابقة ، والجهود التى يبذلها قطاع الكهرباء المصري لتأمين واستدامة الامداد بالطاقة الكهربائية للوفاء بمتطلبات التنمية

وأكد الدكتور شاكر على أن قطاع الكهرباء يلقى دعماً غير مسبوق من القيادة السياسية للدولة التى وضعت قضية الطاقة الكهربائية على رأس أولوياتها باعتبارها الركيزة الأساسية للتنمية في شتى مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية واعتبار تأمين الإمداد بالكهرباء مسألة أمن قومى ،

كما اشار إلى الجهود التى يقوم بها قطاع الكهرباء ليعمل على تحسين وتطوير كافة الخدمات بقطاع الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع .

واشار خلال الاجتماع إلى الأهمية التى يوليها القطاع لمشروعات الربط الكهربائى حيث أن مصر تشارك مصر بفاعلية في جميع مشروعات الربط الكهربائي الإقليمية مشيراً إلى الربط القائم مع السودان الشقيق حيث يجرى حالياً العمل على زيادة القدرة المنقولة بين مصر والسودان من القدرة الحالية 80 ميجاوت إلى 300 ميجاوات، وأكد شاكر على ضرورة سرعة نهو الأعمال بكفاءة وجودة عالية ،

وترجع أهمية مشروع الربط الكهربائى مع السودان الشقيق إلى تلبية كافة الاحتياجات السودانية من الكهرباء فضلاً عنها تكون بمثابة ممر لنقل الكهرباء وتصديرها من افريقيا إلى أوروبا من خلال مصر وخاصة بعد استكمال مشروع الربط الكهربائى مع اوروبا من خلال قبرص واليونان حيث يعود بالنفع على جميع الأطراف .

وأكد الدكتور شاكر على الاهتمام الذى يوليه القطاع لرفع كفاءة الكوادر البشرية السودانية والتدريب على احدث التكنولوجيات العالمية والخبرات الحديثة فى مجالات الكهرباء والطاقه مشيراً إلى ان قطاع الكهرباء قدم منحة تدريبية للكوادر السودانية فى اكثر من 15 برنامج تدريبى متنوع ،

هذا وقد تم منذ 2003 حتى الان تدريب ما يقرب من 5300 متدرب سودانى فى العديد من البرامج التدريبية المتعلقة بالكهرباء .مؤكداً على استعداد القطاع التام لتقديم كل الدعم ونقل الخبرات للأشقاء بالسودان .

واشاد الدكتور جبريل ابراهيم وزير المالية والاقتصاد الوطنى بالسودان بعمق العلاقات المصرية السودانية ، وأشاد بالإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى فى تحقيقها خلال فترة وجيزة فى مختلف مجالات الكهرباء وخاصة فى مجال الطاقة المتجددة ،

واعرب عن رغبة بلاده فى استكمال مسيرة التعاون المثمرة والبناءة بين البلدين والاستفادة من الخبرات المصرية والاستعانة بالشركات المصرية فى الأعمال التنفيذية داخل السودان ،

كما اعرب عن تطلع بلاده للتعاون المثمرمع قطاع الكهرباء المصرى ونقل الخبرات المصرية مؤكداً على الاهتمام الكبير الذى يوليه للتعاون مع مصر .

وتوجه السيد محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة بالشكر للحكومة المصرية ممثلة فى قطاع الكهرباء على الجهود المبذولة لدعم السودان الشقيق حكومة وشعباً وتحقيق إلتنمية الشاملة بالسودان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى