مقالات

الغلبان سفيه العقل

الغلبان سفيه العقل

الشاعر :عاطف محمد

الله عليك يا خال
كلامك الفضة
لابس عمامة وشال
م النور بيتوضى
لما الكلام ياخال
حروفه ضى النور
يبقى طوفان يا خال
يهزم جيوش الزور
ويوقف البهتان
جوه أراضى الجور
يخنقها من ظلمها
ماتعدى برّاها
ولاتبقى موج لبحور
و يسم فى حشاها
يدفنها جوه قبور

لما الكلام ….. يلضم
كل الشموس فى ايديه
ويواجه الغلبان
ابو عقل ضلل….. فيه
يوقف الغلبان
فى وسط
وسط الساحة
ويقوله غلبك منك
علشان سفيه العقل
راح تفضل كده غلبان
وتموت قليل الشأن

ياحسرة الغلبان
أبو مخ ساكنه الغل
بيلقح ف الكلام
على كل ناسنا الفل
ويقول كلام نساوين
قاعدين فى عوجايه
مليانه حقد وطين
كام طوبه وعصايا
ويعمل النفسنه
غموس فى طبق الكره
ويرش دم الأنا
ويأكل الكارهين

غلبان فى عقله ياخلق
إللى مابطلشى
ينقل كلام الخلق
كأنه حدايه
صوتها مابينامشى
لابسه سواد البوم
غاويه تعيش توقيع
بين كل ناس سالكه
تهدم طريق الخير
تقفل كذا سكه
تهدم عشاش الطير
بغباء مايندمشى

يا عم ياغلبان
سيبك من الغيره
ربك حليم منان
وعطاه بلا حيله
حسدك بقى سجان
والنفس دى أسيره
هاتعيش سنين وسنين
وتموت بلا سيرة

بلاش ف سيرة الناس
تخوض وتتلسن
تعمل كما الغلبان
وتمشى تتمسكن
وتنشر الأخبار
بشكل مش ممكن
السيرة لو تتمس
مافيش دوا يسكّن

ليه المشاكل عندك
ماسك لها مكناش
عمال تنخرب فيها
بغباوة البكاش
حبة سكات وكفاية
تصرفات أوباش

غلبان ياللى اذاك
ماسك خناجر سم
مداريها جوه جراب
متعاص بلون الدم
يكسر خواطر ناس
وتشيل كتافها الهم
يزرع ظلام الأرض
حنضل بطعم الذم

فاكر ياباش غلبان
السلطة ليك هتدوم
جوه الفلوس هتنام
متغطى بيها هدوم
فتعيش وتستقوى
وتقول أنا الأقوى
وتدهوس المخاليق
ربك خد الفرعون
وجبابرة الدنيا
فبلاش تكون مجنون
وتعيش حياة تانيه
وقالها راجل حر
مصر إللى هايمسها
مش هايبقى ف الدنيا

يا عمنا الغلبان
صلة الرحم أخلاق
وصى بها الخلاق
مع كل نبى ورسول
أوصل هتتواصل
بكل رضا وقبول

غلبان يا كل فقيق
واكل حقوق الدين
وبتدى لولادك
ياكلوا الحرام
ف عجين
مخبوز كما زادك
أكل الحقوق
ده نار
هاتتحرق بيها
ف كل ليل ونهار
ويخلدوك فيها

يا كل خاين وطن
باع ناسه مع دينه
دم إللى راحوا أكيد
فى الأخره هايدينه
ويكون حطب لجهنم
مع شلة المخابيل
بالخسة شارينه
حق إللى راحوا هايرجع
لحظاته وسنينه

غلبان يا كل جبان
يا كل مؤذي عويل
اسمع كلام ربنا
فى محكم التنزيل
فى( أيه ) فيها الحكم
لكل ناس تايهين

قال تعالى:
(وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ )

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى