محافظات

  “الشمول المالى ” يناقش بلقاء حوارى على مائدة موضوعات منحة ناصر للقيادة الدولية

كتبت: سناء سعفان

ناقش اليوم شباب 50 دولة من المشاركين فى منحة ناصر للقيادة الدولية موضوع ” الشمول المالى ” واستراتيجياته بلقاء حوارى بحضور الاستاذ خالد بسيونى مدير عام الشمول المالى بالبنك المركزى المصرى ضمن فعاليات اليوم السابع لمنحة ناصر للقيادة الدولية تحت شعار والتى تنظمها وزارة الشباب والرياضة خلال الفترة من ( 16-1) من يونيو الجارى 2021 تحت رعاية فخامة رئيس الجمهورية.

تحدث الاستاذ خالد بسيونى  عن الظروف الحياتية التى مرت بنا عندما انهار النظام ولم يتمكن الافراد من الانفاق على اسرهم ومن هذه النقطه ظهر مصطلح الشمول المالى وليس فقط  للنظام البنكى ولكن  شملت مكاتب البريد والرهون العقارية ، موضحا ان الجميع الان متحمس للشمول المالى ، وتحدث عن استراتيجية الشمول المالى او الخدمات المالية والتى تتجلى فى اربعة نقاط أساسية (  الادخار- الاقراض – المدفوعات – التأمين ) ، واستعرض تطور نسبة الشمول المالى فى مصر  ففى 2014 نسبة الشمول المالى فى مصر 14 % وفى 2017 وصلنا ل33% وفى 2020 وصلنا ل53.6% ، الشباب فى مصر يمثلوا 67 % من سن ( 18 – 35 ) والمشمول منهم ماليا 22% ، والمرأه نسبتها فى مصر 50 % كعدد و36 % منهم من هم داخل الشمول المالى .

وأوضح ” بسيونى ” أننا نعمل كبنك مركزى  على أربعة أوجه رئيسية وهى  الثقيف المالى  وحماية المستهلك ، تنوع الخدمات المالية لتلبى كافة الاحتياجات ، تطور التكنولوجيا كوسيلة للانطلاق ، المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر ، مع وضعنا فى الاعتبار  للشباب والمرأه وذوى الهمم ، وتحدث عن مبادرة رواد النيل والتى توجه للشباب ، وقفزات اخرى للقطاع المصرفى لاحتواء اكبر عدد داخل المنظومة مثل مشروع مجموعات الادخار والاقراض .

وفى نهاية الحوار أفسح المجال  لطرح تساؤلات عديده حول موضوع المحاضرة وموضوعات أخرى كالعمله الموحده للقارة الافريقية ، وكيفية فتح الحساب وفعاليات الشمول المالى ووجه فيها البنك المركزى بفتح حسابات دون اى قيود او مصروفات وهكذا ، العمله المشفرة وممنوع تداولها فى مصر ، وشركات التمويل متناهى الصغر وخضوعها للرقابة المالية ، التوعية والتثقيف المالى ، استهداف تمكين المرأه ودخولها فى الشمول المالى .

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى