أخبار محلية

السيد الرئيس : “الجمهورية الجديدة تتسع للجميع.. وأحترم قداسة البابا لأن الرجال يوزنون بالمواقف ولازم تاخدوا بالكم منه”.. الرئيس السيسي يهنئ بالعيد

وليد محمد

شارك، السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، أثناء صلوات قداس عيد الميلاد المجيد، وذلك لتهنئة قداسة البابا تواضروس الثاني والمسيحيين المصريين بالعيد.

وقال السيد الرئيس في تهنئته: “كل سنة وأنتم طيبين وإن شاء لله العام الجديد يكون عام محبة ورحمة وسلام على الجميع، وتابع قائلًا إنه يوجه كلامه لكل المصريين أننا بدأنا طريقًا عاهدنا فيه الله وعاهدناكم، وبدأناه معًا وسنكمله معًا جميعًا وهو طريق الجمهورية الجديدة.

وأضاف سيادته أن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع دون أي تفرقة أو تمييز، نعيش فيها في سلام وأمان معًا، وأقول لكل المصريين علينا أن نحرص ألا يدخل أحد بيننا أو يزرع الفتنة وسطنا.

وتابع سيادته قائلًا: “الله يعينني أن أكون خادمًا أمينًا وشريفًا لهذا البلد ولكم جميعًا، وهذا الوطن هو وطن الجميع ويسع للجميع”، وأن الله هو الذي يحمي ويستر، ونحن متواجدون في بيت من بيوت الله، وأن من يحمي هذا البلد هو الله سبحانه وتعالي، وهو من يسبب الأسباب.

وأكد سيادته أن الجمهورية الجديدة هي جمهورية الحلم والأمل والعلم والعمل وهي جمهورية قوية غير غاشمة، ومسالمة غير مستسلمة، ولكن لا بد أن نكون جميعًا على قلب رجل واحد، وكل عام وأنتم بخير ومصر بخير والعالم كله بخير.

واختتم سيادته كلمته بأنه كان يريد أن يصافح الجميع لولا ظروف الجائحة، مؤكدًا حجم التقدير والمحبة الذي يكنه لقداسة البابا تواضروس الثاني لأن الرجال يوزنون بالظروف والمواقف الصعبة، وأن قداسة البابا تواضروس الثاني له قيمة كبيرة لدى الجميع، مطالبًا أبناء الكنيسة بقول سيادته: “أنتم كمان لازم تاخدوا بالكم منه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى