آخر الأخبار
أخر الأخبار

الدالى: مصر من اهم الدول في السياحة العلاجية لعلاج شرايين الساق

الدالى: مصر من اهم الدول في السياحة العلاجية لعلاج شرايين الساق

 

كتبت هدي العيسوي

أكد الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، أن الكثير مصابون بانسداد الشرايين ونسعى أن نجد علاجا لهذه المشكلة بطريقة أو بأخرى، لكن قد تتعرض بعض الأماكن إلى بعض العراقيل مثل عدم وجود إمكانيات طبية كافية، وعدم وجود طبيب متخصص ماهر، وارتفاع تكلفة العلاج لذا يخطر في أذهان الكثير من المرضى السفر للعلاج، ومصر من أهم الدول المرتبطة بالسياحة العلاجية في تخصص علاج شرايين الساق.

وقال الدكتور وليد الدالى، تعد مصر من أشهر البلاد العربية التي تتميز بسياحة علاجية فريدة في الوطن العربي، وذلك نظرا لجمال طبيعتها الخلابة وحضارتها العريقة، هذا إلى جانب تقدمها المذهل في المجالات الطبية المختلفة وبالأخص في جراحات الأوعية الدموية.

وأضاف الدكتور وليد الدالى، تشتمل السياحة الطبية للمرضى الذين يعانون من انسداد شرايين الساق على تطبيق إحدى الخطوتين التاليين تسليك انسداد شرايين الساق وينطوي علاج انسداد شرايين الساق على تسليك الشريان الضيق بالاعتماد على إجراء فتحة صغيرة في الفخذ للوصول إلى موضع الانسداد بمساعدة الأسلاك المُرشدة، ثم توسيع الضيق بالبالون لتوفير مساحة أكبر لعبور الدم.

وتابع الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية، قد يشتمل الإجراء أيضًا على تركيب الدعامة الملائمة إذا لزم الأمر، تلك التي تهدف إلى إبقاء الوعاء الدموي مفتوحًا، حيث تستقر في المنطقة المغلقة لتفتح الوعاء الدموي وبعد فترة تتشكل أنسجة جديدة عليها وتغطيها.

 

وأكد الدكتور وليد الدالى يتم إدخال الدعامة عن طريق القسطرة الطرفية وهي في وضع الانضغاط ثم تنبسط في الموضع المحدد لها. وتتجلى مهارة الدكتور وليد الدالي في تحديد كل ما يخص الدعامات، و من أهم قرارات العلاج السليم تحديد النقاط التالية:

وأشار الدكتور وليد الدالى، أن المريض يحتاج إلى تركيب الدعامة طبقًا لدرجة الانسداد التي يعاني منها، والتأكد من أن الحالة الصحية العامة للمريض تتناسب مع الإجراء، حيث قد يعاني المريض من أمراض مزمنة تمنعه من الخضوع إلى ذلك الإجراء، وذلك هو ما يحرص الدكتور وليد الدالي على تحديده لضمان السلامة الكاملة للمريض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى