آخر الأخبار
أخر الأخبار

التعليم العالي: المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية يستضيف المؤتمر السنوي لخريجي الجامعات اليابانية.

التعليم العالي:
المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية يستضيف المؤتمر السنوي لخريجي الجامعات اليابانية.
*كتب*سعيد سعده*

– ورقة عمل حول جهود مصر في مواجهة التغيرات المُناخية
– السفير الياباني يُشيد بالتعاون الوثيق بين المعهد والمؤسسات اليابانية في مجال رصد وتحديد المخاطر الزلزالية

تلقى د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من د. جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية،حول استضافة المعهد يوم 19 مارس الجاري، المؤتمر السنوي بعنوان: ” تغير المُناخ والتنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر” بالتعاون مع جميعة خريجي الجامعات اليابانية في مصر وأصدقاء هيئة تطوير العلوم والتكنولوجيا اليابانية JSPS.

وأوضح التقرير أن هذا المؤتمر يأتي في إطار الجهود المصرية؛ لتنظيم واستضافة قمة التغيرات المُناخية (Cop 27)، خلال هذا العام بمدينة شرم الشيخ، وتماشيًا مع التقارب المصري الياباني في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي بين الجانبين، حيث يوجد أكثر من ٢٠٠٠ خريج مصري من الجامعات والمعاهد اليابانية، وأيضًا في ضوء التعاون الثنائي بين البلدين متمثلاً في الجامعة المصرية اليابانية وعدد من المشروعات الهامة.

تناول المؤتمر عددًا من الأوراق البحثية عن تأثير التغيرات المُناخية على دلتا النيل، والمحتوى المائي وتأثير ذلك على مياه النيل، وعلاقة التغيرات المُناخية بعملية النمذجة المُناخية، وتأثير التغيرات المُناخية على بعض الجوانب الزراعية وكذلك بعض الخدمات الطبية.

كما قدم ممثل مركز دعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء ورقة عمل تضمنت جهود مصر في مواجهة التغيرات المُناخية، فضلاً عن استعراض السفير الياباني التعاون المصري الياباني في هذا المجال ومجالات البحث العلمي.
التعليم العالي:
المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية يستضيف المؤتمر السنوي لخريجي الجامعات اليابانية.
*كتب*سعيد سعده*

– ورقة عمل حول جهود مصر في مواجهة التغيرات المُناخية
– السفير الياباني يُشيد بالتعاون الوثيق بين المعهد والمؤسسات اليابانية في مجال رصد وتحديد المخاطر الزلزالية

تلقى د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من د. جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية،حول استضافة المعهد يوم 19 مارس الجاري، المؤتمر السنوي بعنوان: ” تغير المُناخ والتنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر” بالتعاون مع جميعة خريجي الجامعات اليابانية في مصر وأصدقاء هيئة تطوير العلوم والتكنولوجيا اليابانية JSPS.

وأوضح التقرير أن هذا المؤتمر يأتي في إطار الجهود المصرية؛ لتنظيم واستضافة قمة التغيرات المُناخية (Cop 27)، خلال هذا العام بمدينة شرم الشيخ، وتماشيًا مع التقارب المصري الياباني في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي بين الجانبين، حيث يوجد أكثر من ٢٠٠٠ خريج مصري من الجامعات والمعاهد اليابانية، وأيضًا في ضوء التعاون الثنائي بين البلدين متمثلاً في الجامعة المصرية اليابانية وعدد من المشروعات الهامة.

تناول المؤتمر عددًا من الأوراق البحثية عن تأثير التغيرات المُناخية على دلتا النيل، والمحتوى المائي وتأثير ذلك على مياه النيل، وعلاقة التغيرات المُناخية بعملية النمذجة المُناخية، وتأثير التغيرات المُناخية على بعض الجوانب الزراعية وكذلك بعض الخدمات الطبية.

كما قدم ممثل مركز دعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء ورقة عمل تضمنت جهود مصر في مواجهة التغيرات المُناخية، فضلاً عن استعراض السفير الياباني التعاون المصري الياباني في هذا المجال ومجالات البحث العلمي.

وعلى هامش المؤتمر، قام السفير الياباني يُرافقه د. جاد القاضي، وعدد من الباحثين، بزيارة لبعض الوحدات البحثية بالمعهد، والمبنى التاريخي، وتليسكوب رينولدز الذي تم إنشاؤه عام 1902 بحلوان، ويُعد أحد مواقع التراث العالمية في العلوم والتكنولوجيا.

حضر أعمال افتتاح المؤتمر السفير الياباني بالقاهرة، ومديرة مكتب هيئة تطوير العلوم اليابانية بالقاهرة، ولفيف من رؤساء المعاهد والمراكز البحثية، ونخبة من أساتذة الجامعات والمعاهد، وبمشاركة مركز دعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والهيئة العامة للأرصاد الجوية.
وعلى هامش المؤتمر، قام السفير الياباني يُرافقه د. جاد القاضي، وعدد من الباحثين، بزيارة لبعض الوحدات البحثية بالمعهد، والمبنى التاريخي، وتليسكوب رينولدز الذي تم إنشاؤه عام 1902 بحلوان، ويُعد أحد مواقع التراث العالمية في العلوم والتكنولوجيا.

حضر أعمال افتتاح المؤتمر السفير الياباني بالقاهرة، ومديرة مكتب هيئة تطوير العلوم اليابانية بالقاهرة، ولفيف من رؤساء المعاهد والمراكز البحثية، ونخبة من أساتذة الجامعات والمعاهد، وبمشاركة مركز دعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء، والهيئة العامة للأرصاد الجوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى