أخبار المشاهيرفن وثقافة

البيت الروسي بالقاهرة ينظم احتفالية لرسام الكاريكاتير العالمى جورج البهجوري

كتب: شريف جاد

البهجوري : الاصدقاء الروس وقفوا معنا في العدوان الثلاثي

نظم البيت الروسي بالقاهرة بالتعاون مع مشروع ذاكرة الكاريكاتير احتفالية للفنان الكبير رسام الكاريكاتير العالمى جورج البهجوري , حيث عرض فيها احدث إصدارته وهو كتاب ” بورسعيد ” , ادار الاحتفالية شريف جاد مدير النشاط الثقافي بحضور دينيس برونيكوف ممثلا عن مدير المركز الروسي والباحث عبد الله الصاوي , والشاعر الكبير شوقي حجاب .
تألق جورج البهجوري في الحوار وتحدث مبتسما في اجابته علي الاسئلة وتناول فكرة كتاب بورسعيد الذى رسمه لاول مرة عام 1957 ليعبر عن بطولات مدينة بورسعيد وتصديه للعدوان الثلاثي ضد مصر من انجلترا وفرنسا واسرائيل , وفي شجاعه قام الشاب البهجوري وهو في سن ال 25 بعمل رسومات كاريكاتير ليوثق نضال الشعب المصري ضد العدوان .
وعبر جورج البهجوري بريشة فنان مرهف الحس عن ارادة وصلابة المقاومة المصرية ورفض الانكسار امام اطماع الاستعمار , واشار البهجوري في رسوماته لوقفة الصديق الروسي مع الشعب المصري عندما وجه الانذار السوفيتي الشهير ضد الدول الثلاثة وهو ما ذكره الفنان الكبير وقال الاصدقاء الروس وقفوا معنا في هذه الازمة , وتحدث البهجوري عن اول رسم كاريكاتيري في حياته وكان عن زوجة والده حيث رسمها في صورة متوحشه لانها كانت تقلل من شأنه .
وتحدث الصاوي عن محاولاته المتكررة خلال 5 سنوات في دار الكتب حتى عثر علي كتاب بورسعيد وسعي لطباعته ولم يجد مساعدة سوي من البهجوري نفسه الذى تحمل تكلفة الطباعة مطالبا بضرورة تكريم الدولة للفنان الكبير الذى احتفل بعيد ميلاده ال 90 , عبر البعض عن دهشتهم ان يتجاهله معرض القاهرة للكتاب , والقي الشاعر شوقي حجاب قصيدة “الشرنقة ” اهداءا للبهجوري في عيد ميلاده مشيرا لاهمية ترجمة الابداع المصري للغة الروسية ,واكد برونيكوف ان الاحتفالية تتزامن مع الذكرى ال 60 لاتفاقية التأخي بين بورسعيد وفولجوجراد , و استمتع الحضور بحوار البهجوري الممتع الذى قدم فيه الشكر للمركز الروسي وللجمهور الذى شاركه عيده ال 90 وتمني للكاريكاتير المصري مواصلة التألق والتعبير عن احلام الشعب .
وفي الختام قدم دنيس برونيكوف وشريف جاد ميدالية الابداع وهدية تذكارية وشهادة تقدير للفنان جورج البهجوري علي مجمل مشواره الابداعي في فن الكاريكاتير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى