دنيا ودين

الأوقاف على طريق الدعوة الإلكترونية فضاء دعوي وسطي مستنير لمواجهة التطرف وشغل الفضاء الدعوي

 

أكد معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف أن الدعوة عبر الفضاء الإلكتروني هي هدف استراتيجي للأوقاف في المرحلة الراهنة ، لنشر صحيح الإسلام والفكر الوسطي المستنير ، وسحب البساط من مواقع الجماعات المتطرفة والمتشددة ومواجهة الكتائب الإلكترونية بالحجة والبرهان.

مشيرًا إلى أن وزارة الأوقاف انطلقت في فضاء السوشيال ميديا من خلال استحداث عدد من الوسائل والتقنيات الإلكترونية على بوابة الأوقاف الإلكترونية ، وصفحات التواصل الاجتماعي ، وقنوات اليوتيوب ، حيث تم تطوير موقع وزارة الأوقاف (أوقاف أونلاين) وإنشاء منصة خاصة بالسوشيال ميديا ، ومنصة الأوقاف العلمية ، كما تم إطلاق عدد من الصفحات والمواقع والقنوات بهدف التواصل مع الجمهور والنشر الدعوي والتثقيف الإلكتروني ، بلغت سبع عشرة صفحة وموقعًا وقناة لوزارة الأوقاف والجهات التابعة لها يُبث من خلالها كل ما هو جديد في الفكر الديني ، إلى جانب أخبار الأوقاف والجهات التابعة لها.

ومن أهم هذه الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) :
الصفحة الرسمية لوزارة الأوقاف المصرية :
https://www.facebook.com/AwkafOnline
الصفحة الرسمية لوزير الأوقاف :
https://www.facebook.com/prof.mokhtar.gomaa
صفحة الإعجاز الرباني في الكون :
https://www.facebook.com/e3jazk
الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية :
https://www.facebook.com/supreme.islamic.council.eg
هذا بالإضافة إلى قناة منبر التجديد :
https://www.youtube.com/channel/UCjfQ0SrBRVCYWFoutVRqHqQ
وقناة وزير الأوقاف على اليوتيوب :
https://www.youtube.com/channel/UC22J9pX1Z3kuxsErZ_WvBaA

وأكد وزير الأوقاف أن شباب الوزارة المتميزين وبخاصة خريجي مركز الحاسب الآلي بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين بمدينة السادس من أكتوبر لديهم القدرة الفنية والتقنية والعلمية والقدرة الفائقة على تطوير الذات لأنفسهم ومواقع وصفحات وقنوات الوزارة مع الاستفادة بكل جهد مخلص يقدم دعمًا فنيًّا أو معنويًّا لهذه الانطلاقة الكبرى في مجال الدعوة الإلكترونية ، قصد إيجاد بديل دعوي آمن وسطي مستنير لشبابنا وأبنائنا والمجتمع والعالم.

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى