فن وثقافة

الأبوة الضائعة وإثباتها بالبصمة الوراثية.. إصدار جديد عن هيئة الكتاب:

وليد محمد

صدر حديثاً عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة “الدكتور هيثم الحاج علي” كتاب “الأبوة الضائعة..إعادتها بالبصمة الوراثية وانصرافها بالإجهاض المبكر” للدكتور “سعد الدين الهلالي”.
يتكون الكتاب من خمسة مباحث، يتألف كل مبحث منها من ثلاثة مطالب.

يتحدث المبحث الأول عن التعريف بالنسب وتأسيسه طبيعيا ووضعيا وبيان الاستباق العالمي لمنع إضاعته.

أما المبحث الثاني في الأبوة الوضعية وبيان أسبابها وأدلة إثباتها وتعيينها عند تنازع المدعين أو تعارض أدلتهم.

ويتناول المبحث الثالث الأبوة الطبيعية غير الوضعية وبيان أسبابها وآثارها الحكمي والتنكر لها أو الاعتراف بها.

أما المبحث الرابع فيأتي في المواجهة الفقهية للأبوة الوضعية، وبيان ضعف أسسها وسلبية نتائجها أو مآلاتها، وبيان انتهاء زمن الاستقواء برأي الجمهور في مائة مسألة ويزيد اعتمد الناس فيها على رأي القلة من الفقهاء لظهور المصلحة فيها دون التعويل على عدد القائلين بالرأي الفقهي.
وأما المبحث الخامس في بيان البصمة الوراثية وإعادتها للأبوة الضائعة أو انصراف تلك الأبوة بالإجهاض المبكر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى