أخبار عالمية

اختتام أشغال الملتقى الثالث لمنتدى مجتمع الممارسة الإفتراضية

متابعة نجاة الأخضر /تونس
اختتم أشغال الملتقى الثالث لمنتدى مجتمع الممارسة الإفراضية الذي ينظمه معهد الفضاء المدني تحت شعار: “نحو مجتمعات مسالمة لا يهمش فيها أحد “عبر تقنية التناظر الرقمي “زووم” من 29 إلى 31 مايو (5)، 2021. وشارك فيه أكثر من أربعين مشاركا و مشاركة من دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط.
يذكر أن المعهد دأب على تنظيم ملتقيات سنوية يشارك فيها ثلّة من الروّاد المتميّزين الذين يتم انتقاءهم وفقا لمعايير بالغة الدقة ويتكفــل المعهــد بتكاليــف السفر والإقامة والإعاشة. هذا الملتقى هو الثالث والأوّل في نفس الوقت الذي يتم إقامته عن بعد نظرا لتعذّر إقامته حضوريا لعدّة أسباب أهمّها الوضع الصحّي العالمي الذي فرضه تفشّي وباء الكورونا.
استنادا للهدف السادس عشر من أهداف التنمية المستدامة الذي ينصّ على التشجيع على إقامة مجتمعات مسالمة لا يُهمّش فيها أحد من أجل تحقيق التنمية المستدامة، وإتاحة إمكانية وصول الجميع إلى العدالة، وبناء مؤسسات فعالة وخاضعة للمساءلة وشاملة للجميع على جميع المستويات، اختار معهد الفضاء المدني إقامة ملتقاه الثالث الإفتراضي تحت شعار “نحو مجتمعات مسالمة لا يُهمّش فيها أحد” سعيا منه لتكريس هذا الهدف من منظور نشطاء القطاع الثالث وتفعيل دور القيادات المجتمعية في تنظيم المجتمع وتحفيز المجتمعات المسالمة على المشاركة والمساءلة والشفافية وممارسة حقّها في إدارة الشأن المحلّي والعام، مشاركة تقتضي منه الإسهام الحر الواعي في صياغة السياسات العمومية ووضع تصوّرات ومبادرات ومقترحات هادفة لتحسين نمط حياته في مختلف المجالات الإجتماعية والسياسية والإقتصادية والثقافية والتنموية ولتدعيم الرقابة والمساءلة المجتمعية.
تضمنت أجندة الملتقى ورشات تفاعلية وحلقات نقاشية حول مواضيع مختلفة ومتنوّعة أشاد بجودتها وثراءها أغلب الحضور، استعراض لمراحل وخطوات عملية التخطيط الإستراتيجي والمخرجات النهائية، عرض وتصويت على التعديلات المقترحة على النظام الأساسي للمنتدى وكذلك على آليات انتخاب المكتب التنفيذي واستقبال الترشحات لعضوية المكتب التنفيذي التي تجاوزت الخمسة والعشرون ترشحا إلا أن لجنة الإنتخابات نظرت في مدى استيفاء المترشحين للشروط المنصوص عليها بالنظام الأساسي المعدّل وقبلت ترشّح خمسة عشرة مترشّحا فيهم من سحب ترشّحه قبل التصويت بدقائق ليصبح العدد النهائي لطلبات الترشّح إثنا عشر..
أسفر التصويت على عضوية المكتب التنفيذي على التركيبة التالية :
– هناء الحسنات من الأردن
– محمد ياسين لهلالي من الجزائر
– حمزة حامد القرشي من العراق
– محمد زني من المغرب
– هناء يحي الحارثي من اليمن
– فضيلة بوخريص من تونس
– بسام أحمد عيد بحر من فلسطين
– عمر عادل الفرجاني من ليبيا
– مجدي عبد الرحمن من مصر
– المصطفى عبد الرحمن من موريتانيا
هذا ووقع تكريم لثلّة من الروّاد بدرع رائد المعرفة لسنة 2021 تقديرا لجهودهم واسهاماتهم الفاعلة في سبيل الإرتقاء بالمعهد والتعريف به ونشر المعارف المكتسبة من البرامج التدريبية التي يقدّمها بشكل مجاني للناطقين باللغة العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى