أخبار السفارات

إكتشاف مقابر جماعية توثق جرائم الأرمن فى خوجافند الأذربيجانية

كتب : أيمن حبنة

نظمت اللجنة الحكومية للعمل مع المغتربين بجمهورية أذربيجان (دياسبورا) جولة إعلامية لمدينة خوجافند وهى إحدى المدن الأذربيجانية المحررة من الإحتلال الأرمينى والذى إرتكب جرائم بشعة كان أبرزها المقابر الجماعية والتى لم تحاكم عليها أرمينيا من المجتمع الدولي حتى الآن.
ففى إحدى قمم جبال خوجافند تم إكتشاف مقبرة جماعية تم فيها قتل الضحايا الأذربيجانيين لأسرة بأكملها حتى الأطفال تم قتلهم بدم بارد ودفنهم ولا أحد يعلم عنهم شيئا حتى الآن ولا يعرف ظروف قتلهم ولا الملابسات المحيطة بها ويعدوا فى عداد المفقودين .
أثار مشهد المقبرة الجماعية تعاطف جميع أعضاء الوفد الإعلامى خاصة وعندما قام أحد الأطباء بوصف الصفة التشريحية لعملية القتل وكيف إرتكبت ببشاعة ودون رحمة مع تعذيب الضحية وإنتهاك كرامتها الإنسانية.
قامت وسائل الإعلام فى أذربيجان والعالم بنقل تلك المجزرة المروعة على الهواء مباشرة وطالب الإعلاميين الحاضرين بوصفهم شهود عيان محاسبة أرمينيا على تلك المجزرة الشنعاء وتعويض أسر الضحايا وتخليد ذكرى الشهداء .
حرص جميع الإعلاميين المشاركين على إلتقاط صور تذكارية توثق بشاعة الحدث ولكى تساعد على إيصال الحقيقة للعالم .
وتعد خوجافند أبرز المدن الأذربيجانية المحررة والتى تشهد حاليا قيام الحكومة الأذربيجانية بمد البنية التحتية لها وإعادة بناء المنازل التى دمرها الأرمن وإعادة إحياء المزراع التى أحرقها الأرمن وقامت عدد من نقاط الأمن من الشرطة والجيش بتأمين المنطقة والطرق المؤدية إليها .

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى