منوعات

أفلا يتدبرون ..

الكاتبه : نهى حمزه

دائما تكثر الدعوه لقراءة القرآن الكريم والاكثار من ذلك وبالطبع هو شئ مفروض ومحمود , وكما أهمية القراءه نتحدث أيضا عن الحرص على تدبر معانيه وإستحضار كل الحواس حين قراءته ولا نغيب العقل .
أساس الدين هو القرآن الكريم وآياته المحكمات وهو أصل الأصول وقد أنزل ليكون نبراسا وخارطة حياه نسير بها ولن يتم لنا ذلك دون فهمه وتدبره وليس مجرد القراءه ., فلا نكن من الأقوام التى عظمت القرآن ولم تفهمه ورفعوه فوق رؤسهم وصاروا يتغنون بقراءة ما فيه ولم يطبقوه وسلكواطريقا آخر قد نهاهم عنه فلم ينالوا إلا القتل من عدوهم .
أعظم الأجر وأعلى درجات العلم وأرفعها فيما ينفع الناس وفى القرآن نجد كل معنى تفصيلى للحياه …. شرف العلم من شرف المعلوم وكتاب الله هو الشرف وتعلمه تشريف كبير
إن عدم فهم القرآن يعنى زوال العلم .. ففى حالة الجهل به لن يعمل وهو المنظم لحياة البشر وكل مخلوقات الله … إذن الفهم والتدبر ليس مجرد آيه لكنها سبب للتقدم والتطور .
بعد كل ما سبق نصل الى شئ مهم ومؤثر فى النفس البشريه , أنه عند قراءة القرآن بتدبر وتفكر والوصول الى فهم جيد سنشعر براحه نفسيه وسلام داخلى يتخطى بالإنسان حالات اليأس الى الأمل والأمان ففى الأكوان رب الأكوان يمنحنا الأمان .
فلا يكون فهم القرآن حسب ما يوافق النفس من هوى فالفهم الصحيح بحسن القصد وتحرى الحق وتقوى رب العالمين فى السر والعلانيه
نتدبر ونتفكر ونتعقل ونسلك الحق فى التطبيق .
بقلمى 🖊 نهي حمزة

عبدالله رجب الشريف

كاتب صحفي حر عاشق تراب الوطن مبدع في بلاط صاحبة الجلالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى